أهم الأخبار

الخارجية: لم نطلب أي تدخل عسكري عربي أو دولي في ليبيا

ليبيا المستقبل | 2016/07/24 على الساعة 12:56

الغد العربي: أكد المفوض بوزارة الخارجية الليبية محمد سيالة، أن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني لم يطلب أي تدخل عسكري عربي أو دولي في ليبيا، مشيرا إلى أنه عندما يكون هناك حاجة لهذا التدخل، سنعلنه ونحدد طريقته وحدوده بوضوح. وقال سيالة خلال اجتماع وزراء الخارجية العرب اليوم الأحد بالعاصمة الموريتانية نواكشوط، ردا على إعلان مقتل عسكريين فرنسيين في بنغازي، كما تعلمون فإن ما حدث وقع في مناطق خارج سيطرة المجلس الرئاسي ودون علمه، مضيفا، نسعى الآن لإعداد مطالب تبين حاجتنا من التسليح تمهيدا لعرضها على مجلس الأمن الدولي الجهة الوحيدة المختصة برفع حظر تسليح ليبيا. وكان الناطق باسم الحكومة الفرنسية، ستيفان لوفول، أكد الأربعاء الماضي في حوار مع إذاعة «فرانس انفو» الفرنسية، وجود فرق من قوات فرنسية خاصة داخل ليبيا، قائلا: بالطبع توجد قوات خاصة في ليبيا، لتأكيد وجود فرنسا في أي مكان في المعركة ضد الإرهابيين. يذكر أن اجتماعات وزراء الخارجية العرب التي بدأت أمس السبت بالعاصمة الموريتانية نواكشوط تسبق انعقاد الدورة العادية للقمة العربية الـ27، المقررة غدا الاثنين، إذ سيتصدر الملف الليبي نقاشاتها، ومن المقرر أن يتضمن مشروع البيان الختامي للقمة تجديد «رفض أي تدخل عسكري في ليبيا لعواقبه الوخيمة»، بالإضافة إلى ضرورة تقديم الدعم للجيش الليبي في مواجهة التنظيمات الإرهابية كافة بشكل حاسم.
 

على منصور | 24/07/2016 على الساعة 14:59
على مين يا طبرق
اللى يسمع يقول هم ينتظروا في طلبك ....بالله قولوا الحقيقه كما هى ...يمكن نجد لكم اسباب ومبررات ! وبعدين يا ريت يا سيد سياله لا تقترب من الاماكن التى بها جموع من الناس يعرفونك جيدا وتفقد بذلك الكلمه الليبيه مصدقيتها وتزداد حالة الذهول الخارجى من الشخصيه الليبيه !!
LIBYAN BROTHER IN EXILE | 24/07/2016 على الساعة 13:56
الشعب الليبي يرحب بآئ تدخل عسكري دولي تحت رعاية الامم المتحدة -2-
وكل شئ بإذن الله العزيز الحكيم٠ حفظ الله وطننا الغالي ليبيا والليبيين الطيبين (فقط) من كل مكروه ومن كل شخص حقود شرير - اللهم أمين
LIBYAN BROTHER IN EXILE | 24/07/2016 على الساعة 13:55
الشعب الليبي يرحب بآئ تدخل عسكري دولي تحت رعاية الامم المتحدة
غالبية اهلنا المحاصرين فى مدنهم وبيوتهم بالموت والدمار والخوف ينتظرون فى قوة ضاربة وحاسمة من الخارج لتفك الحصار الطويل عليهم وتعيد لهم الامن والاستقرار الذى افتقدوه بسبب همجية وشراسة ابنائهم الليبيين المتسترين بدين الاسلام السمح الحنيف والذى من افعال مغول العصر الحديث براء٠ ولايهم شعبنا من اين تأتئ قوة التدخل العسكرى الخارجي؛ من احدى الدول العربية او الدول الافريقية وحتى من اصدقائنا النصارى؛ المهم ان تنقذهم من الحالة المزرية التى يعيشونها الان٠ وإذا ما اعطئ شعبنا المحاصر فرصة التصويت بكل حرية وبدون تخويف او تهديد من مدعئ الغيرة الوطنية الزائفة والمهلكة وغيرهم من المتسترين بالدين؛ لرأيتم تأييد الغالبية العظمي للتدخل العسكري الدولي٠ لقد بلغ يأس الناس مداه وكثرت حالات الاقدام على الانتحار والهروب من المدن الى الجبال والارياف طمعا فى مكان امن لهم ولأسرهم ياغوثاه٠ أما ميسورى الحال فقد إنتقلوا إلى دول مصر وتونس وتركيا وحتى مالطا وقبرص وغيرها ولا يلومهم احد٠ ولهذا مرحبا بأئ تدخل عسكري دولي تحت رعاية الامم المتحدة وندعوا الله عزوجل أن يأذن بذلك فى القريب العاجل - اللهم أمين يارب العالمين٠ وكل
آخر الأخبار
إستفتاء
هل توافق علي مقترح “القطراني”: مرحلة انتقالية تحت سلطة الجيش بقيادة حفتر؟
نعم
لا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل