أهم الأخبار

قصف جوي على مواقع بمدينة درنة

ليبيا المستقبل | 2017/07/22 على الساعة 20:15

ليبيا المستقبل: أفادت مصادر متواترة من مدينة درنة أن طيران عملية "الكرامة" شن قصفا جويا على مواقع في مدينة درنة، في مناسبتين، اليوم السبت. وأوضحت المصادر أن الغارة الأولى حدثت في ساعات الصباح واستهدفت منطقة الفتائح على الساحل الشرقي للمدينة، فيما جرت الغارة الثانية، ظهر اليوم، واستهدفت المنطقة ذاتها. وقالت صفحات إخبارية مقربة من عملية "الكرامة" أن القصف استهدف ما وصفته بـ"مواقع الجماعات الإرهابية"، فيما نشر مدونون من المدينة صورا قالوا أنها تظهر الدمار الكبير الذي لحق مساكن المدنيين وسياراتهم جراء القصف.

مفهوم !؟ | 23/07/2017 على الساعة 12:19
لن تركع لك درنة الشموخ ياحفتر .
أننا جميعآ مع أهلنا وأخوتنا وعائلاتنا فى درنة ولن نركعوا لك ياحفتر ولن تستريح فى ليبيا كما تحلم وأننا سوف ندفعوا على ثورتنا الى أخر قطرة من دمائنا وهذا عهدآ لمن سبقونا فى التضحية فى سبيل حريتتا أيها الأسير الخائن فليبيا وطن لنا وليس لك .
ابوفارس | 22/07/2017 على الساعة 23:26
درنه الجريحة
للعلم درنة وكر من اوكار التطرّف والارهاب من زمن القذافي ومأوي لكل المشردين و المتسولين والمرتزقة المغرر بهم من ليبيا و من بلدان عدة . وحسب المعلومات المتوفرة لدى الاستخبارات الامريكية فإن اعلى نسبة من المتطرفين تأتي من هذه المدينة الجميلة التي كانت رمز الثقافة والتحضر والانفتاح ليس في الشرق فقط ولكن على مستوى ليببا . تحولت للأسف الى مرتع للارهاب وتفريخ المتطرفين . لن يهنأ لنا بال حتى يتم القضاء على هؤلاء الخونة الذين باعوا أنفسهم للشيطان . حفظ الله ليبيا .
مشارك | 22/07/2017 على الساعة 23:10
تعليق
لا ارى الضرورة لمهاجمة درنة فهي لا تشكل خطرا على احد و لا تتدخل في شؤون احد و يمكن ان يترك امرها للمفاوضات. الفكرة في تخفيف معاناة الناس فاما تدخل حاسم سريع على الارض لازالة الميليشيات المسلحة، او تركها في شأنها اما هذا الحصار و الضرب بالطيران فلا يضر الا بالمواطن الذي هو مواطن ليبي و مسلم و عربي و كويس و مهم لنا و منا و فينا، اليس كذلك؟
سليمان محمد | 22/07/2017 على الساعة 21:54
توضيح التعليق السابق
الى السيد الطبرقى رجاء وضح تعليقك و لك الشكر
علي الطبرقي | 22/07/2017 على الساعة 21:10
بداية التحرير
للعلم درنة مدينة محتلة في اسرائيل يقوم طيران جيش مصر والامارات والكرامة بقصفها واستعادتخا من الصهاينة ومؤسسها الاسطى عمر.
آخر الأخبار