أهم الأخبار

الغصري: ليس هناك جيش في ليبيا والليبيون بصدد بنائه

ليبيا المستقبل | 2017/07/04 على الساعة 11:46

ليبيا المستقبل: أكد الناطق باسم وزارة الدفاع بحكومة الوفاق العميد محمد الغصري أنه ليس هناك جيش في ليبيا الآن، مضيفا أن الليبيين بصدد بناء جيش وطني، وذلك تعقيبا على تصريحات آمر القوات الخاصة التابعة للحكومة المؤقتة العميد ونيس بوخمادة والتي دعا فيها قوات "البنيان المرصوص" إلى الانضمام إلى "القوات المسلحة" الموالية لنفس الحكومة. وأضاف الغصري، في تصريح إعلامي، إلى التعاون لبناء جيش وطني، مبرزا "اتفاق الجميع على توحيد الجيش". واستنكر الغصري موقف المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق تجاه "البنيان المرصوص" المتمثل في "عدم تقدير قواته وتضحياتها قتال عناصر داعش وطردهم"، متابعا أنه "ستأتي حكومات أخرى وتنجز نصبا تذكاريا كبيرا للبنيان المرصوص".
وفي سياق متصل بالوضع في سرت، أفاد الغصري أن "البنيان المرصوص لن تتخلى عن سرت في المدى القريب وعناصرها يؤمنون المدينة"، مشيرا إلى "تقصير المجلس الرئاسي في تقديم الدعم للقوات حيث لم يمنحها الرواتب والمكافآت المستحقة". وصرح الغصري أن "الوضع في سرت تحت السيطرة" وأن "الشرطة تعالج بعض الخروقات الأمنية التي تشهدها المنطقة"، حسب تعبيره.

نوري الشريف | 04/07/2017 على الساعة 17:24
نواه الجيش الليبي هى يوم 9 اغسطس 1940
السيد العقوري المحترم شكرا على مرورك وأود ان أوضح بان رؤسنا جميعا كانت عبارة عن كرة قدم منذ انقلاب سبتمبر وحتى يومنا هذا، فحفتر الذى خان الامانة وشارك القذافي في الانقلاب على شرعية الملك ادريس هو في الحقيقة يقود مليشيات مدعومة من حاكم ابوظبي بالمال والسلاح ،ولايجوز ان نطلق علي هذه المليشيات او مليشيات الغصري الموجودة في غرب البلاد او غيرها بنواة الجيش الليبي، لان الجميع يعلم ان نواة الجيش الليبي هي تلك النواة التي أسسها الملك ادريس السنوسي رحمه الله يوم 9 أغسطس 1940 ثم تحولت بعد الاستقلال الى قوات الجيش والشرطة. وللأسف يوجد اليوم من يريد ان يلغي يوم 9 أغسطس العظيم من الذاكرة الليبية ويحلم ببناء جيش على طريقة معمر القذافي الذى يؤمن بان تاريخ ليبيا بدا في الأول من سبتمبر.
احمد الرويمي | 04/07/2017 على الساعة 15:22
هناك جيش
تصريحات ونيس بوخمادة يجب على الغصري الاستفادة منها وتوظيفها للقاء معه وحفتر وتوحيد قوات البنيان المرصوص مع الجيش في المنطقة الشرقية لتخليص ليبيا من الارهاب والدواعش الذين مازالوا موجودين في مناطق مثل صبراته ومناطق في الغرب ، فالتصخيات التي قدمها الجيش في المنطقة الشرقية وتحديدا بنغازي واجدابيا ودرنة واستشهد فيها الاف الشهداء الذين قدموا دمائهم واروحهم رخيصة حتى تتخلص المنطقة الشرقية من الإرهابيين والمتطرفين الإسلاميين لا يجب التنكر لها والقول بعدم وجود جيش واذا أخدنا كلامه بمنطق الصح فماذا نطلق على قوات البنيان المرصوص التي حررت سرت وعلى أي أساس قام السلاح الجوي الأمريكي بمساعدتها بعد طلب المجلس الرئاسي المساعدة للتخلص من الدواعش ولا يستطيع أي شخص أن ينكر ذلك . فلا يجب تتفيه تضحيات الشهداء في بنغازي او سرت بالقول ليس هناك جيش ، في ليبيا هناك جيش ليبي خريجي الكليات العسكرية غير انهم فضلوا الانسحاب بعد سيطرت المليشيات على المعسكرات . اقترح على السيد الغصري الابتعاد عن التصريحات السياسية لأنني اعتقد انه تصريحات دائماً تؤكد على تواضع مستواه الثقافي وايضا السياسي .
ولد اماطين | 04/07/2017 على الساعة 14:02
ما يقرع لرتريس الا...
عجبت لاحد مؤيدي القذافي عندما قال كل حديث عن هذه الفتنه يمكن الخوض فيه الا الحديث عن هذه الارواح الطاهرة من ابناء ليبيا التي قدمت ارواحها في سرت لدفاع عن اعراض و شرف الليبيين و الليبيات... و اقول انه بغض النظر عن التجاذبات السياسية و الترسبات التاريخية الجهوي و الاختلاف السياسي الحالي القدح او الخوض في أولئك النبلاء الذين قدموا ارواحهم فداء لهذا الوطن في اكبر معركة اسطورية بعد معارك اجددنا ضد الاستعمار هو انعدام شرف و انعدام اصل و قلة مروءة...دون شك كان لزاما ان ننصب لهم التذكار...انتهى
العقوري | 04/07/2017 على الساعة 11:36
الي المعلق /نوري الشريف
أحترم رأيك اخي العزيز ولكن الذي تقول عنهم ميليشيات حفتر هي نواة الجيش حيث كل من أنضم لهذه القوات منذ البداية هم من الذين يحملون أرقام عسكرية منذ العهد الملكي وعهد القذافي وأنضم بعض الشباب المساند وهم الآن سيتم تخييرهم بين الجيش كنظامي ويخضع للتدريب او بين الانضمام للحياة المدنية او الخدمة العامة ..هذه الميليشيات التي تتحدث عنها اخي العزيز لولا هذه االميليشيات لكانت رؤسنا جميعا عبارة عن كرة قدم في ملاعب الخوارج داعش وانصار الشريعة والشر ومن تبعهم من دروع لصوص وغيرهم ...هذه الميليشيات هي التي قدمت الثمن الباهظ من ارواحهم و دمائهم من اجل تخليص شرق ليبيا من افكار الظلام وطيور الكهوف واصحاب اللحي وسراويل الافغان ..هذه الميليشيات هي التي أنقذت الوطن بكامله من ولاية الامير والسلطان ..ولا ننسي ايضا الشباب الذين استشهدوا في مدينة سرت ايضا فهم ابنائنا واخواننا مهما كان الاختلاف بيننا فهم ابناء الوطن ايضا ودافعوا عنه في وجه الظلاميين المرتزقة اصحاب الاجندات الذين سرقوا احلام شبابنا اثناء مطالبتهم في فبراير 2011 بظروف معيشية احسن فانتهزوا الفرصة وطعنوهم من الخلف وأستولي الاخوان ومن معهم علي السلطة
احمد | 04/07/2017 على الساعة 11:15
دعوة
الله لا تسامح معمر اللي اهلك ودربك وخللاك ظابط اذا ما فيش جيش اللي في بنغازي وحرروها الى سرت شنو؟ هل تعرف لماذا العقيد جحا لم ينفذ اوامر من ضحكوا عليك وجعلوك تتوهم؟
نوري الشريف | 04/07/2017 على الساعة 10:55
مليشيات حفتر والغصري لاعلاقة لها بالجيش الليبي
مليشيات حفتر هي مثل الأحزاب (دكاكين الاسترزاق) التي تم انشائها بعد فبراير بدون ان يكون لها اى قانون ينظمها ولهذا فهى لاغية وغير قانونية ،انا اعتبر ان مليشيات حفتر ومليشيات الغصري غير قانونية وليس لها علاقة بالجيش الوطني.
آخر الأخبار