أهم الأخبار

بعد مقتل جنودها في ليبيا.. فرنسا تؤكد أن أولويتها دعم حكومة السراج

ليبيا المستقبل | 2016/07/21 على الساعة 19:32

ليبيا المستقبل: تستضيف هذه الفقرة الإخبارية على فضائية فرانس 24 الصحفي وسيم الأحمر للحديث عن السياسة الفرنسية تجاه ليبيا بعد كشف مقتل عدد من أفراد قواتها الخاصة في المعارك الدائرة في هذا البلد، وتناول المفارقة التي تميز السياسة الفرنسية بين الموقف المعلن بدعم حكومة الوفاق الوطني برئاسة السراج والدعم العسكري والاستخباري لـ"القائد العام للقوات المسلحة" التابعة للحكومة المؤقتة خليفة حفتر.

متابع | 21/07/2016 على الساعة 20:50
الرأي عند الحكماء و الأعيان
صدر بيان شديد اللهجة من حكماء و أعيان مصراته ضد العدوان الفرنسي حسب وصف البيان. السؤال هو كيف تحولت فرنسا بهذه السرعة الى دولة عدوانية عند أولئك الحكماءو الأعيان و استعمارية حسب لافتات المتظاهرين في طرابلس. في البيان تحذير للحكومة الفرنسية من أن مواطنيها و مصالحها سوف تكون عرضة لأي ردة فعل يتم اللجوء اليها للدفاع عن النفس و رد العدوان. كما أن البيان يدين المجلس الرئاسي و يعتبره متواطئاً و شريكاً مع هذا العدوان ما لم يتخد موقفاً صريحاً و معلناً و يطلب من المجتمع الدولي الذي نصبه حاكماً على ليبيا وقف هذا العدوان. إذن هذا المجلس الرئاسي القابع في قاعدة بحرية و المتأهب دائماً للفرار في أية لحظة عليه أن يقف ضد من وضعه و نصبه حاكماً على ليبيا. و عليه أن يضم شتات الليبيين و أن يوفر لهم كل ما يحتاجونه من غذاء و دواء و أموال و أمن و استقرار و كذلك أن يقف في وجه القوى العدوانية و الاستعمارية التي تريد شراً بلبييا. لكن المهم أن تنصيبه على ليبيا لا يختلف عن تنصيب غيره من قبله وهو يملك الدلائل و البراهين التي تجعله يقول عليكم بأنفسكم قبل أن أكون أنا المدان و لا خير في من دان فرنسا أو من كان مثلها.
آخر الأخبار
إستفتاء
هل توافق علي مقترح “القطراني”: مرحلة انتقالية تحت سلطة الجيش بقيادة حفتر؟
نعم
لا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل