أهم الأخبار

السويحلي: خطوات مهمة مرتقبة بشأن عودة نازحي تاورغاء

ليبيا المستقبل | 2017/06/18 على الساعة 18:54

ليبيا المستقبل: قال رئيس المجلس الأعلى للدولة، عبدالرحمن السويحلي، اليوم الأحد، في تغريدة له على حسابه الشخصي بـ"تويتر"، ان هناك خطوات مُهمة سيُعلن عنها خلال أيام بشأن عودة نازحي تاورغاء إلى ديارهم، مقدما التحية لكل من شارك في العمل على لمّ شمل الوطن وتضميد جراح الليبيين. يشار الى أن رئيس المجلس الأعلى للدولة كان قد أعلن في خطاب انتخابه رئيسًا للمجلس في أبريل 2016 عن التزامه بتحقيق المصالحة الوطنية الشاملة بين كافة فئات ومناطق ليبيا، والقيام بكل المساعي الضرورية لعودة كافة النازحين والمُهجرين إلى ديارهم وفي مقدمتهم نازحي تاورغاء.

تاورغي اصلي | 18/06/2017 على الساعة 22:58
مصلحة تاورغاء الحقيقية
انا تاورغي ..من سكان تاورغاء الاصليين ..اقول للذين يتاجرون بقضية تاورغاء من سكان المدن البعيدة عن تاورغاء ومن اتباع برلمان القبة عقيلة صالح او حكومة الثني في البيصاء ..ان مصلحة تاورغاء والتاورغيين في التفاهم مع الجارة الكبيرة مصراته ومع اهل مصراته ..فتاورغاء هي اولا واخيرا ناحية من نواحي مصراته وضاحية من ضواحيها ..فكفاكم التلاعب بأهل تاورغاء وايهامهم انكم حريصون على عودتهم وعلى مصالحهم..لاننا نعرف انكم منافقون وانتهازيون وكاذبون...
ابن ليبيا | 18/06/2017 على الساعة 22:19
اهل تاورغاء يعرفون ذلك
السيد/السويحلي بكل أسف يحاول الان توظيف واستغلال ملف نازحي مدينة تاورغاء ...من أجل مكاسب سياسية ضيقة ان امكن...ولكن الشعب الليبي والاخص اهلنا في تاورغاء يعرفون ذلك...ينطبق علية المثل الذي يقول"يقتلة ويمشي في جنازتة"...لك الله ياليبيا.
زيدان زايد | 18/06/2017 على الساعة 21:48
ورقة نازحي تاورغاء يلعب بها كما يعلب بورقة حق العوده لمهجري فلسطين
ورقة نازحي تاورغاء يلعب بها كما يعلب بورقة حق العوده لمهجري فلسطين أجيال وراء أجيال تاجرت بحق العوده للفلسطنيين وماتت الاجيال التي تاجرت بحق العوده ولا عاد ولا واحد من الفلسطينيين مع اختلاف طبيعه نازحي تاورغاء علي مهجري فلسطين ولكن وجه الشبه بينهما هو في اتخاذها قبل السياسيين كمحور للحديث او للكلمه التي يلقيها ورقه وبظل كلام وبينحكي عنه والملف علي الارض بظل جامد مكانه ولا يتحرك خطوه الي الامام
العرفي | 18/06/2017 على الساعة 21:41
خطوة في الاتجاة الصحيح
هذة خطوة وطنية انسانية في الاتجاة الصحيح للمصالحة ولم الشمل اذا فعلا تحققت. سكان تاورغاء ظلمو فعلا والسبب نظام القذافي الذي زرع الفتن بين المدن وحتي بين المدينة نفسها ولاننسا الماضي والعنصرية من اهل مصراتة تجاة السود من سكان تاورغاء. لابد من الصراحة ووضع جميع الحقائق علي الطاولة وتعويض المتضررون وبناء المنازال او ترميمها وارجاع الكهرباء والمياء الى تاورغا وعقد الاجتماعات والندوات في المدينتين لغرض المصالحة واصلاح الماضى وضمان سلامة من عاد وحماية تاورغا من المجرمون والمعارضون من عرب مصراتة . مصراتة قد ضلمت سكان تاورغا ويجب عليها ان تعتذر وتكون كريمة لكي يعود الامن والامان والثقة بين المواطنون.
محمد سعد م | 18/06/2017 على الساعة 20:18
كلام جميل
الى السيد عبدالرحمن السويحلي هذا كلام جميل في هذا شهر ، وبعد عودة نازحين لليبيا و عودة نازحين دخل ليبيا الى مدنهم اذا خطوه تاني تقديم كل من سبب اذيه الشعب الليبي وبخصوص أهل تاورغاء من لم يشرك في حرب ، ولا تنس نفسك
آخر الأخبار