أهم الأخبار

الرئاسي: قرار الثني منع وزير من الوفاق من دخول بنغازي يكرس التقسيم

ليبيا المستقبل | 2017/06/09 على الساعة 21:21

ليبيا المستقبل: عبر المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني عن "أسفه على ما ذهب إليه رئيس ما يسمى بالحكومة المؤقتة من تماد في مواقفه الخاطئة التي تتعمد إجهاض كل مبادرة للمصالحة الوطنية". وأضاف المجلس، في بيان صادر عنه، أن الثني "أصدر قرارا دون أن يملك حق إصداره بإلقاء القبض على مواطنين ليبيين من الوزراء المفوضين أو أعضاء حكومة الوفاق الوطني بسبب زيارة كان يعتزم القيام بها وزير التعليم إلى مدينة بنغازي"، معبرا عن "استهجانه وجود مثل هذا التوجه في عقول البعض، وهو توجه يسعى إلى تكريس التقسيم".



الوطني | 10/06/2017 على الساعة 09:05
الدعاء
أعتقد والعهدة علي الراوي ان السادة الوزراء والوكلاء وفي خطة محكمة واكيد (( خطة أخوانية)) انه تم التنسيق مع بعض ضعاف النفوس والمنافقين ولصوص المال العام في المنطقة الشرقية بفتح فروع او وكالات لهم في بنغازي لتمرير قراراتهم واعمالهم في الشرق وذلك لتفريغ الحكومة الموقتة من مهامها والقضاء عليها عمليا..وللاسف كان علينا مجابهة هذا الامر بحسم موضوع الرئاسي وان يتفق مجلس النواب ويقول كلمة الفصل وليس الاجتماع يومين اسبوعيا ويرتاحون شهر رمضان بالكامل وهم يتقاضون المرتبات الخيالية نقدا والمزايا والسفريات والعلاج المجاني ...كان علي حكومة الثني ايضا اثبات وجودها بالعمل الجاد والمتابعة وحل مشاكل المواطنين ..الجميع يعلم الحصار المالي المضروب علي هذه الحكومة من طرف المحافظ الكبير وانهم يقومون باحالة المرتبات فقط ولكن هناك اكيد حلول اخري قد يتم اتخاذها ..أما النوم والسفر والنقاش البيزنطي والحوارات الفارغة فهذه لا تحل المشاكل..يجب العمل ليل نهار من قبل مجلس النواب قبل ان تأتي عليه صاعقة من المجتمع الدولي ويجد نفسه خارج اللعبة السياسية فهؤلاء لا تأمن شرهم ابدا..لا نملك الا الدعاء للمواطن المسكين وليبيا..
H2SO4 | 10/06/2017 على الساعة 07:59
ريحوا ارواحكم
يا جماعة.. اقسموها وريحوا رواحكم.. !!
amin | 10/06/2017 على الساعة 02:44
high court
its time for national accord government to approach the Libyan High Court for ruling authenticity of both parties or legality of prolonging including the skherat agreement within the constitution declared whichever comes first or more legally convenient !!!!!
سليمان محمط | 10/06/2017 على الساعة 01:36
عفوا :تصويب فى التعليق اعلاه
العنوان:لصفاقة ما يسمى الوفاق الغير شرعى
الصابر مفتاح بوذهب | 09/06/2017 على الساعة 23:35
من الشرعى ؟ الحكومة التى اعتمدها مجلس النواب ام الحكومة التى رفضها ؟
المجلس الرئاسى المنشئ بموجب الأتفاق السياسى ليس له حق ممارسة عمله { طبقا لنصوص الأتفاق نفسه } الا بعد اعتماد الأتفاق من المؤتمر الوطنى { الذى لم يعتمده } . وبعد اعتماده من مجلس النواب الذى اعتمده بإستثناء المادة الثامنة منه المتعلقة بصلاحيات رئاسة الدولة ( اى ان مجلس النواب قرر ان تنحصر صلاحية المجلس الرئاسى فى تشكيل الحكومة تحت رئااسته ). ولن يكون ذلك الا بعد تضمين الأتفاق االسياسى فى الأعلان الدستورى وبعد منح الثقة للحكومة . ولم يحدث اى من ذلك . فلماذا الكذب ؟
زيدان زايد | 09/06/2017 على الساعة 22:03
لا يكرس التقسيم ولا شئ قرار صائب في حق واحد
لا يكرس التقسيم ولا شئ قرار صائب في حق واحد من مغتصبي السلطه فالليبيين لم يعطوا هذا الرجل منصب وزير تعليم والذي اعطاءه المنصب هو السراج والسراج هو ذاته يعاني من عدم شرعية حكومته وبذلك يكون وزراء حكومه الرئاسي ليسوا مخولين بتفقد اي مرفق في ليبيا لان الرئاسي لا سلطه له علي شئ إلا علي قاعده أبي سته فهي البقعه الوحيده المخول لهم تفقدها وحصر كم فيها شقفه عاطله وكم زورق عاطل وكم زورق في الخدمه
سليمان محمد | 09/06/2017 على الساعة 21:47
عجائب و الله لسفاقة نما ييسمى الوفاق الغير شرعى
القرار الصادر عن الحكومة المؤقتة هو قرار صائب و القبض على ما يسمى وزراء الوفاق هو لمنع تقسيم البلاد
آخر الأخبار