أهم الأخبار

اجتماع أمني.. استكمالا لجلسات الحوار في تونس

ليبيا المستقبل | 2016/07/19 على الساعة 10:26

قناة ليبيا (غرفة الاخبار.. الاثنين 19 يوليو 2016): "اجتماع أمني.. استكمالا لجلسات الحوار في تونس".. متابعة اخبارية تحليلية بمشاركة: د. محمد عز الدين "رئيس المكتب السياسي لحزب التغيير"، سالم مادي "عضو لجنة حوار مستقل"، فيروز نعاس "عضو لجنة الحوار ممثلة المرأة"، فتحي بشاغا "العضو المستقل للجنة الحوار السياسي"، محمد عبدالله "عضو مستقل للجنة الحوار السياسي"، نوري العبار "العضو المستقل في الحوار السياسي"، احمد العبار "العضو المستقل في الحوار السياسي"، زايد هدية "عضو مجلس النواب".

أبرز ما ورد على لسان الضيوف:

رئيس المكتب السياسي لحزب التغيير د. محمد عز الدين: يجب ان نراعي حكومة الوفاق ويجب أن ندعمها.. مسألة الاعتراض ليس لها مجال وعلينا ان نغُلب مصلحة الوطن بعيدا عن المصالح الجهوية والشخصية.. حكومة الوفاق نتجت من اطراف متصارعة متنافسة جمعتهم الامم المتحدة في الصخيرات.
عضو لجنة حوار مستقل سالم مادي: المستقلون في الحور ليس لهم اي صفة في الخلافات الحاصلة بما يتعلق بالاتفاق السياسي الليبي.. يجب تعويض الشخصيات التي كانت في لجنة الحوار السياسي كموسى الكوني وتوفيق الشهيبي والشريف الوافي.
عضو لجنة الحوار ممثلة المرأة فيروز نعاس: الاجتماع يهدف الى لتطبيق الاتفاق وانجاحه.. لقد تم ضمان مكان للمرأة في الاتفاق السياسي.. كان هنالك فقرة تخص تشكيل وحدة تمكين المرأة وان تكون تابعة للمجلس الرئاسي.. اين هو مجلس النواب فهو لا يعقد جلساته اطلاقا.. الجولة ليست جولة حوار بل الهدف منها دعم الحوار الليبي وتطبيقه.
العضو المستقل للجنة الحوار السياسي فتحي بشاغا: الحوار في تونس قدم دعم للمجلس الرئاسي لكن على المجلس أن يقوم بمعالجة ملف الخدمات بسرعة.. اغلبية اعضاء الحوار السياسي وافقت اليوم على بنود البيان الختامي.. على المجلس الرئاسي ان يبدأ بالعمل وان يكلف وزرائه لان الوضع الليبي لا يحتمل.. اذا اراد مجلس النواب ان يكون الجسم التشريعي الوحيد عليه تنفيذ بنود الاتفاق.. مجلس النواب حتى الان ليس هو الجسم التشريعي الوحيد بل هو معطل للاتفاق.. البيان الختامي لجلسة تونس ذكر عدة ملفات عالقة يجب ان يبدأ المجلس الرئاسي بحلحلتها.. يجب ان يأخذ المجلس الرئاسي قرارات سريعة بشأن حل مشكلة تصدير النفط.
عضو مستقل للجنة الحوار السياسي محمد عبد الله: شارك جميع اعضاء لجنة الحوار في مضمون البيان الختامي لجلسة تونس.. عجز المجلس الرئاسي عن حل الازمات بعد 100 يوم من العمل مؤشر لا يطمئن.. عند الحديث عن معالجة ازمات الليبيين كأزمة الكهرباء والسيولة وغيرها لا يذكر احد موضوع منح الثقة لحكومة الوفاق.. إذا استمر اداء المجلس الرئاسي اقل من المطلوب واذا استمرت الإخفاقات ستجد لجنة الحوار نفسها مضطرة لاعادة النظر.. اشار البيان الختامي الى ضرورة دعم عمل المجلس الرئاسي.
العضو المستقل في الحوار السياسي نوري العبار: انا متأكد ان كل ليبي يريد حلحلة الازمة في ليبيا ويتمنى ان يكون له دور في فعل ذلك.. نحن لا نريد ان نعقد اتفاقات جديدة بل نريد ان ننفذ ما تم التوقيع والاتفاق عليه.. الكثير من الشعب الليبي في الشارع يطمح الى الاستقرار ووجود الخدمات الاساسية.. لماذا حدث للاتفاق حالة من الجمود وعدم تحقيق الاهداف المرجوة منه.. لا يوجد اعتراض في المجمل على ما تم الاتفاق عليه.. الجميع شارك في الاتفاق لرفع المعاناة عن الشعب ومحاربة الارهاب.. ندعم الاتفاق والمجلس الرئاسي ولكن الدعم مرتبط بتحقيق المهام المطلوبة منه.. هنالك مسؤولية نراها للوقوف اما التحديات والعراقيل التي تواجهنا.. مجلس النواب قد عرقل كثيرا وفشل في عقد جلسة لتعديل الاعلان الدستوري.. الوضع العام الذي تشهده ليبيا في كل مناطقها الى اسوء والخدمات تزداد سوءًًا.
العضو المستقل في الحوار السياسي احمد العبار: لم يتطرق فريق الحوار السياسي اللى الخرق الذي تم في مجلس الدولة.. المجلس الرئاسي يعتبر مقيدا حتى هذه اللحظة.. نأمل ان يصدر في الاجتماع خطوات واجرءات حاسمة نظرا لظروف البلاد.. ليس هنالك معالجة فعلية للعرقلة في تنفيذ الاتفاق السياسي.
عضو مجلس النواب زايد هدية: من حضروا في لقاء تونس لا يمثلون الا انفسهم ومجلس النواب عين لجنة جديدة رسمية.. مجلس النواب متغيب تماما عن لقاء تونس.. كوبلر مُصر على تنفيذ المشروع وقد رفض على التعامل مع اللجنة المعينة من البرلمان.. فريق الحوار اصبحت تحوم حوله الشكوك فمنهم من اصبح سفيرا ومنهم من اصبح مديرا.

لا تعليقات على هذا الموضوع
إستفتاء
هل توافق علي مقترح “القطراني”: مرحلة انتقالية تحت سلطة الجيش بقيادة حفتر؟
نعم
لا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل