أهم الأخبار

ليبيا.. تنظيم "أنصار الشريعة" يعلن حل نفسه

ليبيا المستقبل | 2017/05/28 على الساعة 20:54

ليبيا المستقبل (وكالات): قال تنظيم أنصار الشريعة المرتبط بتنظيم القاعدة في بيان بعنوان "الرسالة وصلت وجموع الشعب ستحملها" إنه "بعد هذه المسيرة الحافلة والتضحيات التي قدمت فيها أنصار الشريعة جل قادتها وكوادرها (..) ها نحن نعلن للأمة والمجاهدين عامة وأهلنا في ليبيا خاصة عن حل جماعة أنصار الشريعة بليبيا رسميا". وأضاف التنظيم، الذي تتهمه واشنطن بالوقوف خلف الهجوم الذي استهدف في 11 أيلول / سبتمبر 2012 القنصلية الأميركية في بنغازي وراح ضحيته السفير الأميركي كريستوفر ستيفنز وثلاثة أميركيين آخرين، أنه بإعلانه حل نفسه "نكون قد أفسحنا الطريق لغيرنا من أبناء هذه الأمة الصادقين لحمل الأمانة من بعدنا".

الجندي المجهول | 29/05/2017 على الساعة 09:01
الي / الاغلبية انصار الشريعة....
اخي صاحب التعليق بأن الاغلبية انصار الشريعة بالفعل الليبيين من انصار الشريعة وليست شريعة الزهاوي وبن حميد..؟؟ الفرق كبير يااخي نحن مسلمين سنة وسطيين لا نؤمن باعمال الذبح والخطف وانتهاك الاعراض في خلوات المساجد ...الفرق كبير من ان تؤمن بما أنزله الله واتباع سنة رسوله العظيم وان نقتنع جميعا بأن الدين المعاملة وننظر الي ايات القرآن الكريم ونفهمها والتي تدعوا الي العلم والمعرفة والرحمة والمغفرة والسلام وكذلك الي نهج رسولنا الكريم الذي أحسن الله تربيته (( وأنك لعلي خلق عظيم)) وكيف كان رسولنا الكريم يعامل الاسري والنصاري واليهود والمعاهدين كان يعاملهم بالرحمة والمودة وليس بالذبح والقتل والخطف ...شريعة انصار الشريعة القتلة رفضها اغلب الليبيين لانها راوا فيها طريق الظلم وطريق الكفر والحقد ..شريعة هؤلاء جعلت الكثيرين يهربون من دين الاسلام بعد ان آمنوا به خاصة في امريكا و اوربا...هل شرع الله ان تقتل البريء ؟؟ هل شرع الله ان تقوم بوضع قنابل والغام في منازل الآمنيين..؟؟ هل شرع الله يبيح لك الاستيلاء علي اموال المجتمع ونهبها وسرقتها..؟ هذا شرع مطبوخ وجاهز للقضاء علي الاسلام ولكن سينتصر الاسلام الحق
علي الترهوني | 29/05/2017 على الساعة 08:25
اين المفر...؟؟؟ يفتح ربي...
يعتقد هؤلاء البؤساء بأنهم عندما يقومون باصدار هذا البيان بأنهم سينجوا من المطاردة والعقاب..؟ يفتح ربي ... عاجلا ام آجلا وخاصة للهاربين في المدن الاخري عندما تقوم الدولة سيتم القبض عليكم وتقديمكم للعدالة او حسب العرف الاجتماعي والعبرة انكم لن تنجوا بما فعلتوه في بنغازي ودرنة واجدابيا وسرت وصبراتة والزاوية وغيرها من المدن...هذا البيان الهزيل والمملؤ بقيء أكاذيبكم بعد ان عرفتوا بأن قبولكم شعبيا مرفوض وانه لا حاضنة اجتماعية لديكم واصبحتم بدون مأوي او تمويل بعد ان ضاقت عليكم الارض بما وسعت...هذا عقاب الدنيا ومازال عقاب الآخرة...ماأريد قوله انه مهما كتبتم وقدمتم من مبررات واكاذيب لن نصدق حرفا واحدا مما تقولوه او تكتبوه ...يفتح ربي....
العقوري | 29/05/2017 على الساعة 08:18
رقصة المذبوح..
المتمعن في قراءة بيان خوارج العصر يعرف ان هؤلاء القتلة المجرمين اللصوص ومن دار في فلكهم ان موعد نهايتهم قد أقترب جدا من رقابهم ...ومن المضحك انهم يقولون انهم حركة دعوية وساعدوا الناس المحتاجين (( ابناءكم في خدمتكم)) وووو...فعلا ان لم تستحي أفعل ماشئت..هل تعتقدون ايها القتلة ياسكان كهوف الظلام ان ارامل وامهات وابناء الشهداء سينسوا مافعلتوه بابائهم واخوتهم من ذبح وقتل وتمثيل وخطف ..؟؟؟ هل ننسي جرائمكم وتفخيخ وتلغيم المنازل وحتي العاب الاطفال في منازل المهجرين والنازحين..؟ هل تعتقدون اننا سوف ننسي جرائم الخطف مقابل الفدية لتمويل مرتباتكم ونشاطاتكم وتنقلاتكم..؟ هل ننسي تفجيركم للمحاكم والمراكز..؟؟ هل ننسي سرقة المصارف ونهب العملة الصعبة ..؟ هل ننسي افعالكم بابنائنا الصغار والتغرير بهم في خلوات المساجد..؟؟ وهل وهل ..؟؟ مستحيل ننسي افعالكم المجرمة ياقتلة ياخوارج العصر...لن نسامحكم وسنطاردكم وتطاردكم ارواح هؤلاء الشهداء الي يوم الحشر العظيم...سيحاججكم ويمسك برقابكم امام الله كل من قتلتموه غيلة وغدرا يامن شوهتم الاسلام والمسلمين معتقدين ان الاسلام لحية وسروال قصير..الاسلام دين المحبة والعفو يا
LIBYAN BROTHER IN EXILE | 29/05/2017 على الساعة 08:07
يا ترى ماذا سيكون اسمهم الجديد؟
لأن أنصارالشريعة صنفت دوليا على أنها منظمة إرهابية محظورة؛ قرروا حلها او إنهائها والتفكير فى إسم جديد للتلاعب على قرار الحظر الدولي٠ نفس خطة جماعة تنظيم الدولة الاسلامية بدل تنظيم القاعدة لأنهم كانوا أعضاء فى القاعدة؛ وفعلا فى البداية استفادوا من استلام التبرعات عن طريق بنوكهم لانهم منظمة غير محظورة وحتى صدور قرار اعتبارها منظمة إرهابية٠ مجرد تلاعب بالأسماء لنفس العصابات الارهابية لكي يتملصوا من قرارات الحظرالدولية عليهم٠ والسؤال الأن من يستطيع تخمين إسم منظمة انصار الزريعة الجديد؟ يا ترى ماذا سيكون اسمهم الجديد؟ ولاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم
عبدالحق عبدالجبار | 28/05/2017 على الساعة 21:52
لو صحيح بعد خراب مالطا
يعني شن بالزبط كون مجموعة و قوم بالقتل و الحرق و تمزيق البلاد و بعدين حل الجماعة ... و يا دار ما دخلك شر ؟ و الله العظيم هذا اخر الدنيا مَش تسليم انفسكم و ترك القانون يأخذ مجراه هو الحل لكم و لغيركم
M.Zak | 28/05/2017 على الساعة 21:42
الأغلبية أنصار الشريعة
أيديولوجياً الأغلبية المطلقة من الليبيين هم أنصار الشريعة ، بدلالة الإلحاح - في شبه إجماع شعبي - على المطالبة بدسترة الشريعة . أي تضمين الدستور الجديدة مادة (حاكمة) ، تنص على مرجعية الشريعة كمصدر للتشريع . و قد تم النص على ذلك فعلا في المادة 6 من المسودة المعدّلة للدستور الجديد ، حيث استجابت لجنة صياغة الدستور لرغبة أغلبية الشعب الليبي (المناصر) للشريعة . فكلهم - في الواقع - أنصار الشريعة .. ربما دون أن يدركوا ذلك .
زيدان زايد | 28/05/2017 على الساعة 21:07
قبل فرحنا لهزيمة واندحار قوه الشر ولكن ماصار شئ
قبل فرحنا لهزيمة واندحار قوه الشر ولكن ماصار شئ ثمة مختصين عرب وأجانب في الحركات الارهابيه ذهبوا الي القول هذه تقيه وحيله من انصار الشريعه الارهابي كي ينجوا من أي قصف خارجي فلا تستمعوا لهم وضربوا مثل بحماس التي ادعت فك ارتباطها بالأخوان عندما أصبح العالم بصدد اصدار قرار يعتبر فيه الاخوان كمنظمه ارهاربيه
آخر الأخبار