أهم الأخبار

الأعلى للدولة: قصف مصر لدرنة إعتداء غير مبرر على السيادة الليبية

ليبيا المستقبل | 2017/05/28 على الساعة 17:38

ليبيا المستقبل: قال المجلس الاعلى للدولة، اليوم الاحد، "في الوقت الذي نشاطر ونتفهم فيه حزن وغضب الشعب المصري الشديد من الجريمة البشعة التي ارتكبت في محافظة المينا ضد الابرياء، الا اننا لا نسطيع الا ان نستنكر وبكل قوة الاعتداء غير المبرر على السيادة الليبية وخاصة في ظل التصريحات المصرية باحترامها الشرعية الدولية بما في ذلك اعترافها بالاتفاق السياسي الليبي وبحكومة الوفاق الوطني كسلطة شرعية في ليبيا"، وذلك في تعليقه على قصف سلاح الجو المصري مدينة درنة عقب الهجوم "الارهابي" الذي استهدف اقباطا مصريين في محافظة المينا. واكد المجلس الاعلى للدولة، ان الاحداث المروعة التي شهدتها مصر، نهاية الاسبوع الجاري، و"التي لا يعرف مرتكبوها اي حدود وتمس حياة كل انسان، يجب ان لا تقود لردود فعل متسرعة مبينة على مزاعم مشكوك في صحتها، كتلك التي اوردتها وزارة الدفاع المصرية في اعلانها عن اختراق الاجواء الليبية وقصف مدينة درنة وترويع سكانها. والكل يعلم وفي المقدمة المجتمع الدولي الذي اقر بان تنظيم داعش طرد من درنة منذ فترة طويلة.



زيدان زايد | 28/05/2017 على الساعة 23:24
الي المدعو محمد المصراتي اقول له الدعوي في الظالم ولا احد يعرف
الي المدعو محمد المصراتي اقول له الدعوي في الظالم ولا احد يعرف هل انا هو الذي حسبي الله في من مخرب ليبيا او هؤلاء المخربين هم الذين حسبهم الله في زيدان الذي منطلقه الحرص علي ليبيا لا اكثر فلا اريد جزاء ولا شكور فيوم لقاء الله سنعم من منا علي خطأ جسيم فحب الوطن من الآيمان وبيعه بالرخص من عمل الشيطان
محمد المصراتي | 28/05/2017 على الساعة 21:54
الي زيدان زايد
حسبنا الله ونعم الوكيل فيك تكفيك باذن الله
Suliman Derfalie | 28/05/2017 على الساعة 20:32
السياده الوطنية
أنتم خليتو فيها سياده بلاش كلام فارغ استباحت وبان عظمها وسومها كل مفلس
زيدان زايد | 28/05/2017 على الساعة 18:54
صفاقه ولعب علي الحبلين ان يسكت ويغض الطرف أي تجمع سياسي ليبي
صفاقه ولعب علي الحبلين ان يسكت ويغض الطرف أي تجمع سياسي ليبي علي أي تواجد عسكري لدول استعماريه كايطاليا بريطانيا امريكا علي الارض الليبيه ويحتج بأعلي صوته علي ضرب دوله شقيقه وكر دواعش يدرب ويخرج في ارهابيين خاصه وان مكان وتحصيات الارهابيين في درنه يحتاج قصفه لطائرات حديثه وذخائر معينه لا يملكها الجيش الليبي والغريب ان المجلس الاعلي للدوله المحتج ساكت للرئاسي عن اعطاءه قاعدة مصراته ليقيم عليها الطليان قاعده في الشمال الافريقي وساكت للرئاسي عن جلبه مرتزقه تشاديين كانوا جنبا الي جنب مع القوه الثالثه التي انسبحت من الجنوب
آخر الأخبار