أهم الأخبار

مواجهات عنيفة بين الأمن والمحتجين جنوب شرق تونس

ليبيا المستقبل | 2017/05/22 على الساعة 11:30

ليبيا المستقبل: تشهد ولاية تطاوين (جنوب شرق تونس)، منذ صباح اليوم، مواجهات عنيفة بين قوى الأمن وآلاف المحتجين الغاضبين. وقال شهود عيان لمراسل "ليبيا المستقبل" أن أعدادا كبيرة من الأهالي خرجوا إلى الشوارع بعد ورود أنباء عن إطلاق قوات الحرس الوطني الغاز المسيل للدموع على المعتصمين في صحراء الكامور للمطالبة بتوفير فرص شغل، وحرق خيامهم وإصابة أحدهم بجروح. وأضاف الشهود أن أغلب المواجهات تركزت أمام مقر الولاية ومديرية الحرس الوطني، حيث استخدمت فرق الأمن الغاز المسيل للدموع بكثافة لتفريق المحتجين، فيما شهدت مناطق أخرى من الولاية مناوشات ومظاهرات. وتشهد ولاية تطاوين، التي تحوز أكبر نسبة من انتاج النفط والغاز في البلاد، اضطرابات متواصلة، منذ أكثر من شهر، للمطالبة بالتنمية ورفع التهميش وتوفير فرص شغل للشباب العاطل عن العمل.

كلمات مفاتيح : تونس،
مصعب | 22/05/2017 على الساعة 17:43
مواجهات عنيفة بين الأمن والمحتجين جنوب شرق تونس
المتل العربى ايقول البلاد بهلها, ياما ايخلوها بلاد مليحة ادا كانو ناس متعلمين ومتقفين ياما يقلبوها على روسهم زى ماهوا حاصل فى بلدان الربيع العربى. الياسمين’ فبراير او او عبارة عن فرصة اتت للشعوب باش ايطورو نفسهم ويفتكوا من الاوباش اللى وصلتهم لهدا الوضع البائس. اوروبا وامريكا ياستاد قامو بحروب شنيعة ودامية كلفت اكتر من 60 مليون نفس بشرية فقط فى الحرب العالمية التانية. مشكلتنا حنى التورة جت متاخرة جدا نتيجة الجهل اللى كان سببه اوغاد الحكم السابق. كما ضيعوا على الشعوب اكبر فرصة تنمية على وجه الارض. المؤسف هوا اننا لم نقم بهده التورات مند زمن بعيد ولاكن تاتى الان خير ممن متجيش بكل. وعلى فكرة الفوضة هيا اللى تولد الرغبة فى النظام. وفى النهاية نبى انطمنك ونقولك انها حتاخد وقتها لان الناس تعلمت ومعادش ترضى ان تساق متل قطيع الغنم ولن ترضخ للجلاد وهده هيا مرحلة بداية الوعى رغم مرارتها. فلتحيا 17 فبراير والياسمين وغيرهم من التورات لكى تنعم الاجيال القادمة بشى من الكرامة التى سرقها اولائك الاوغاد.
العقوري | 22/05/2017 على الساعة 13:02
النتيجة المتوقعة....
هاهو الشعب التونسي رغم ثقافته وعلمه ومؤسساته يعاني من اثار ثورة الياسمين المؤامرة ...زرت تونس العديد من المرات آخرها هذا العام 2017 ولم أجد احدا يقول لي كلمة خير في ثورة الياسمين ..؟؟!! بل بالعكس يقولوا لي عندما أذكر لهم البوعزيزي (( الله لا ترحم له عظم)) بلهجتهم المميزة....طبيعي ان تكون هذه هي النتيجة المتوقعة لمؤامرة الياسمين التي مثلها مؤامرة فبراير لدينا التي سرقها الاخوان والمجرمون والبلطجية وصادروا أحلام شبابنا وشيوخنا ...هذه نتيجة متوقعة لعمل مخابراتي محترف تم الاعداد له منذ سنوات طويلة ..فشل فقط في مصر بفضل جيشها ومؤسساتها و وطنية شعبها اما في سوريا رغم الدمار والقتل فقد فشل ولكنه نجح في تقسيم سوريا الي دويلات او كنتونات واليمن الي قسمين شمالي و جنوبي (( عدن و صنعاء)) والعراق الي ثلاث او اربع دول وهكذا ...طبيعي ان يخرج الالاف من الشعب الي الشارع لتزداد الفوضي وترتبك الحكومة وتكون اعمالها مقتصرا علي ردود الافعال فقط وتنتهي الخطط الاستراتيجية ويبقي الحال كما هو عليه المزيد من الفقر والجوع والارتهان للبنك الدولي وهكذا الي ان تقوم الساعة نعيش حياة الكفاف ولا حول الله ...
آخر الأخبار