أهم الأخبار

16 عضو من "تأسيسية الدستور" يرفضون المسودة المعلنة

ليبيا المستقبل | 2016/07/17 على الساعة 14:18

ليبيا المستقبل: استغرب 16 عضوا من الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور إعلان الهيئة، فى مؤتمر صحفى عقدته بتونس،  انتهائها من صياغة المشروع وانها ستجتمع يوم الأحد 17 يوليو مع أعضاء لجنة الحوار السياسي لإطلاعها على مشروع الدستور. ووصف الأعضاء 16 الذين وقعوا على بيان صدر عنهم، الخطوة بـ"السلوك الغريب الذي لا يعبر عن الحقيقة"، موضحين انه "لم يتم اعتماد أية مسودة من الهيئة التأسيسية وأن المسودة التى يتحدثون عنها هى مطعون فيها امام القضاء وقد حكمت محكمة استئناف البيضاء فى الشق المستعجل بإيقاف التعديلات التى اجريت على اللائحة الداخلية للهيئة والتى استند عليها فى محاولة تمرير هذه المسودة"، داعين اعضاء لجنة الحوار السياسى أن "يتحروا الحقيقة اولا وأن يستمعوا لكافة اطراف الهيئة المعنيين". وعبر الموقعون عن "أسفهم العميق لموقف بعتة الأمم المتحدة للدعم فى ليبيا"، متهمين إياها بأنها "لم تلتزم الحياد وتتبنى موقف هؤلاء الأعضاء و تقدم لهم الدعم فى مخالفة صريحة لأهداف هذه البعثة"، على حد تعبيرهم.

بيان لبعض اعضاء الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور
16 يوليو 2016

تناقلت بعض وسائل الإعلام خبرا مفاده بأن الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور قد اعلنت فى مؤتمر صحفى عقدته بتونس! انتهائها من صياغة المشروع وانها ستجتمع يوم الأحد 17 يوليو مع اعضاء لجنة الحوار السياسي لإطلاعها على مشروع الدستور. اننا اذا نسجل استغرابنا الشديد لهذه التصرف الغريب والذى لا يعبر عن الحقيقة حيث انه لم يتم اعتماذ اية مسودة من الهيئة التأسيسية وأن المسودة التى يتحدثون عنها هى مطعون فيها امام القضاء وقد حكمت محكمة استئناف البيضاء فى الشق المستعجل بايقاف التعديلات التى اجريت على اللائحة الداخلية للهيئة والتى استند عليها فى محاولة تمرير هذه المسودة.
اننا نستنكر وبشدة هذا التصرف الغريب من قبل بعض اعضاء الهيئة بخرقهم للقانون وعدم احترامهم ﻷحكام القضاء ونهيب بالسادة والسيدات اعضاء لجنة الحوار السياسى أن يتحروا الحقيقة اولا وأن يستمعوا لكافة اطراف الهيئة المعنيين. ان ما يحاول بعض اعضاء الهيئة تمريره هو عمل غير قانونى ومخالف لما جاء بالإعلان الدستورى من حيث وجوب التصويت وفق النصاب المحدد ولا يحظى بقبول من يمثلون اكثر من ثلثى سكان ليبيا فى مختلف مناطقها شرقا وغربا وجنوبا وبكل مكوناته, وهو بعيد كل البعد عن التوافق الذى يتحدث عنه هؤلاء الأعضا.
كما نعبر عن اسفنا العميق لموقف بعتة الأمم المتحدة للدعم فى ليبيا والتى لم تلتزم الحياد وتتبنى موقف هؤلاء الأعضاء وتقدم لهم الدعم فى مخالفة صريحة لإهداف هذه البعتة ونحملها المسئولية كاملة عما ستؤدى اليه مثل هذه الأعمال من نتائج وخيمة ستنعكس علي مستقبل العملية الدستورية.
حفظ الله ليبيا

اعضاء الهيئة الموقعون على البيان
1. د. البدري محمد الشريف "دائرة طرابلس"
2.د. محمد عبد القادر التومي "دائرة طرابلس"
3. أ. سالم محمد كشلآف "دائرة طرابلس"
4. أ. ضو المنصوري عون "دائرة طرابلس"
5. د. اعتماد عمر المسلآتي "دائرة طرابلس"
6. أ. صالح محمد شاكر "دائرة الجفرة"
7. د. عبد الباسط الهادي النعاس "دائرة الزاوية"
8. أ. العربي الشريف سويسي "دائرة صبراتة وصرمان"
9. د. محمد الهادي الصاري "دائرة زليتن"
10. د. محمد عبدالرحمن بوروين "دائرة مصراتة"
11. د. ابتسام احمد بحيح "دائرة بنغازي"
12. د. رانيا عبدالسلام الصيد "دائرة الشاطئ"
13. د. عبدالقادر عبدالله قدورة "دائرة بنغازي"
14. د. محمد أحمد ضو "دائرة ترهونة ومسﻻتة"
15. د. عبدالحميد جبريل حسين "دائرة شحات"
16. د. مصطفى عبد الحميد الدلاف "دائرة البيضاء"

 

صالح الرقيق | 17/07/2016 على الساعة 20:21
الشعب الليبي مايندري عليها من وين زارقه
الشعب الليبي حاليا غير لائق لا صحيا ولا نفسيا ولا عقليا لكى يستفتى على الدستور يعني بالعربي الشعب الليبي مايندري عليها من وين زارقه وافضل حل لقطع الطريق على كل من يحيك فى المؤامرات والدسائس ضد ليبيا هو العودة الى دستورالمملكة الليبية المعدل 63 ودعوة الامير الشاب ليحلف اليمين ويصبح ملك ليبيا الموحدة لينهي كل هذه المهازل والمسخرة والماسي التي تمر بها البلاد.
المراسل | 17/07/2016 على الساعة 15:13
44 عضوء موافقين
هولاء الاعضاء ليس من الضروره ان يوافقوا على الانتهاء من المسوده, المسوده الاخيره جيده وتحتوى على كل مطالب الشعب الليبى, وعليهم تقديمها للشعب للاستفتاء عليها. نحن يجب ان لا نقف عن مسيرة البلاد كلما عارض مجموعه قليلة من البشر لاسباب لا تمثل الا الاقليه, او اسباب خاصه بهم. الديمقراطيه تعنى اصوات الاغلبيه هى الذى يجب اتباعها. وليس راى الافراد
آخر الأخبار
إستفتاء
هل توافق علي مقترح “القطراني”: مرحلة انتقالية تحت سلطة الجيش بقيادة حفتر؟
نعم
لا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل