أهم الأخبار

ماكرون يعلن تشكيلة حكومية تجمع بين أطياف سياسية مختلفة

ليبيا المستقبل | 2017/05/17 على الساعة 15:28

ليبيا المستقبل (عن رويترز): أعلن الرئيس الفرنسي الجديد إيمانويل ماكرون تشكيلة حكومته يوم الأربعاء واختار أسماء من أطياف سياسية مختلفة في إطار وعده برأب الصدع بين اليمين واليسار. وبعد أن عين إدوار فيليب السياسي المحافظ من حزب الجمهوريين رئيسا للحكومة هذا الأسبوع اختار ماكرون السياسي اليميني الموالي لأوروبا برونو لو مير، وهو من حزب الجمهوريين أيضا، لمنصب وزير الاقتصاد.

واختير جيرار كولومب رئيس بلدية ليون وزيرا للداخلية. وكان كولومب أحد أقوى داعمي ماكرون في حزب الاشتراكيين. واختير جان إيف لو دريان وزير الدفاع المنتهية ولايته وزيرا للخارجية ووزيرا لأوروبا. وينتمي لو دريان لحزب الاشتراكيين وهو صديق مقرب من الرئيس السابق فرانسوا أولوند. وعين ماكرون سيلفي جولار وزيرة للدفاع وهي مشرعة بالاتحاد الأوروبي تنتمي لتيار الوسط.

واستعرض الأمين العام لقصر الإليزيه، ألكسي كولر، في بيان تلاه اليوم أمام وسائل الإعلام،  تشكيلة  الحكومة الجديدة، وتضم 22 عضوا، نصفهم من النساء. وتضم 16 وزيرا و2 وزراء مفوضين و4 مساعدي وزراء. ووفق البيان، تم تعيين فرانسوا بايرو وزيرا للعدل، ونيكولا هولو وزيرا للبيئة. فيما حصل فرانسواز نيسان وزيرة للثقافة وجان ميشيل بلانكر وزيرا للتعليم.

وكان من المتوقّع أن يعلن عن التشكيلة الحكومية، أمس الثلاثاء، غير أن الإليزيه قال في بيان له، أنه تم إرجاء الأمر إلى اليوم، حتى يتسنى التحقق من "الوضع الضريبي" للشخصيات التي ستنضم للحكومة، ومن احتمال وجود "تضارب مصالح". كما نقلت وسائل إعلام محلية عن قصر الإليزيه أن أوّل اجتماع لمجلس الوزراء في ولاية ماكرون سيعقد صباح غد الخميس وليس اليوم الأربعاء، كما كان مقررا في الأصل. وسبق للرئيس الفرنسي الجديد، إيمانويل ماكرون، أن تعهّد خلال حملته الرئاسية، بمنح أخلاقيات الحياة السياسية أهمية كبرى، وبتقديم مشروع قانون يربط بين القيم الأخلاقية والحياة السياسية،

وذلك قبل الانتخابات التشريعية المقررة في 11 و18 يونيو/ حزيران المقبل. ويشمل مشروع القانون "حظر توظيف البرلمانيين لأي فرد من عائلاتهم منعاً للمحاباة"، في إشارة ضمنية إلى فضائح "الوظائف الوهمية" التي طالت كلا من اليميني فرانسوا فيون وعائلته، إضافة إلى اليمينية مارين لوبان. 

كلمات مفاتيح : فرنسا، إيمانويل ماكرون،
لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار