أهم الأخبار

الناكوع: نسعى لنشر 4 آلاف عنصر من الحرس الرئاسي في طرابلس

ليبيا المستقبل | 2017/05/03 على الساعة 20:29

ليبيا المستقبل: أفاد آمر الحرس الرئاسي التابع للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني نجمي الناكوع أن عدد الأفراد المنضوين في الجهاز بلغ حتى الآن نحو 1200 عنصر. وأضاف الناكوع، في تصريح لصحيفة "الشرق الأوسط" اللندنية، أن هدف القوة هو "تأمين العاصمة طرابلس التي توجد فيها مجاميع مسلحة لا تخضع لسلطة الدولة"، موضحا أن "الخطة تتضمن زيادة هذا العدد، في العاصمة فقط، إلى ثلاثة آلاف أو أربعة آلاف، إضافة إلى مواصلة خطة لنشر أفراد الحرس الرئاسي في عموم البلاد؛ لتأمين منشآت الدولة ومؤسساتها، بعيدا عن التجاذب السياسي".

وعن طبيعة عمل الحرس الرئاسي، أوضح الناكوع، في تصريحه، أنه "تم تحديد مهام عدة له، منها حماية المرافق السيادية، وحماية وتأمين أعضاء الحكومة والوزراء، وحماية البعثات الدبلوماسية، والوفود، بالإضافة إلى عدة أعمال أخرى"، مؤكدا أن الحرس الرئاسي "عبارة عن قوة نظامية، من الجيش والشرطة، وليس تشكيلا ميليشياويا"، وأن "الموجودين في الحرس الرئاسي بالكامل ضباط وعسكريون يحملون أرقاما عسكرية". وأشار الناكوع إلى أن الحرس الرئاسي "يقوم حاليا بتأمين الكثير من الوزارات، منها مبنى الحكومة ووزارة الخارجية ووزارة المالية وغيرها، وهو متواجد، الآن، على الأرض، وسيشارك في خطة تأمين طرابلس، وستتواجد دورياته في داخل المدينة"، على حد قوله.

مراقب | 04/05/2017 على الساعة 06:40
ميليشيات
يجب حل تفكيك الحرس الرئاسي لانهم عبارة عن محموعات ميليشيات لافائدة منها.اين كنتم عندما عمت حالة الفوضى والاقتتال والخطف وتركتم الشعب عرضة لهجمات العصابات , الجيش هو من سيعيد تاسيس المؤسسة العسكرية في طرابلس وليست ميليشيات الناكوع
ساسين | 03/05/2017 على الساعة 22:11
ما حكاية ايفاد ابنيْ النكوع ملحقين عسكريين ؟
تكون جهاز الحرس الرئاسي من كتائب الميليشيات ، و عناصره يأتمرون بأوامر أمراء ميليشياتهم . اما الضباط الملحقين بالرئاسي فهم ليسوا الا غطاء شكلي . و قد اعطيت لأعضاء الميليشيات ارقام عسكرية لتمرير ادماجهم . فالناكوع يجتزئ المعلومات و لا يقول الحقيقة . و ممن تم ادماجهم في الحرس الرئاسي اثنان من اولاد الناكوع ، لكنهما لم يعملا مطلقا في تأمين مقرات الحكومة ، بل تم ايفادهما للعمل كملحقين عسكريين ، فأحد اولاد الناكوع اوفد ملحقا عسكريا في سفارة ليبيا باميركا ، و الآخر - و يقال انها بنت - اوفد ملحقا عسكريا بالسفارة الليبية في مصر .
آخر الأخبار