أهم الأخبار

منسقة الأمم المتحدة تعرب عن قلقها لتدهور الأوضاع في الجنوب الليبي

ليبيا المستقبل | 2017/04/20 على الساعة 14:56

ليبيا المستقبل: قالت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا أنها تتابع ببالغ القلق توتر الأوضاع في تمنهنت وما حولها، حيث لا تزال التقارير تفيد بوقوع قتال متقطع. وتشعر الأمم المتحدة بقلق عميق إزاء تأثير هذا العنف المتصاعد على حياة السكان في جنوب ليبيا. وقلت البعثة الأممية عبر موقعها الرسمي بـ"الإنترنت" أنها قد تلقت تقارير حول نقص في الأغذية والمياه والأدوية، فضلاً عن تزايد انقطاع التيار الكهربائي. وثمة تقارير أيضاً تفيد بأن عائلات فرّت من منازلها في تمنهنت متوجهة إلى سبها وأوباري.
 وتعمل منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية بشكل وثيق مع وكالات الأمم المتحدة وغيرها من الجهات الإنسانية الفاعلة من أجل مواصلة تقديم المساعدة. وقالت ماريا فال ريبيريو، نائبة الممثل الخاص للأمين العام، ونائبة رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا ومنسقة الشؤون الإنسانية "إنني أدعو جميع الأطراف إلى الكف فوراً عن جميع الأعمال القتالية من أجل الحيلولة دون وقوع مزيد من المعاناة الإنسانية غير المقبولة".

LIBYAN BROTHER IN EXILE | 20/04/2017 على الساعة 18:27
وماذا عن تدهور الاوضاع فى الشمال الشرقي والغربي
وماذا عن تدهور الاوضاع فى الشمال الشرقي والغربي من التمثيل بجثث الموتى فى بنغازي إلى ذبح عائلة كاملة تشمل كبار السن واولادهم واحفادهم وامهاتهم وبناتهم فى ترهونه! أم أنهم ليسوا مواطنيين مدنيين مثل نظرائهم فى الجنوب؟ لماذا يا منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية فى ليبيا تتبعين سياسة ازدواج المعايير هذه؟ لاينفع مع وضع ليبيا الفوضوي الحالي سوى تدخل قوات حفظ سلام دولية قوية وكبيرة لحماية ارواح ماتبقى من المدنيين ونزع الاسلحة وفرض الامن والاستقرار فى كل المدن وضبط الحدود٠ ولسد افواه المتشدقين بالغيرة الوطنية الزائفة والمهلكة أقترح ان يكون نواة قوات حفظ السلام الدولية من جيوش الاردن والمغرب الاشقاء لحياديتهم فى صراع ليبيا ومعهم قوات من جيوش ماليزيا والباكستان الاخوة فى الأسلام٠ غير هذا الحل سيكون مجرد مسكنات وتطويل لمدة الصراع المسلح ومزيد من الضحايا خاصة المدنيين الابرياء٠ ولاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم
آخر الأخبار