أهم الأخبار

شرق ليبيا: الدولة المدنية بين مطرقة العسكر وسندان التشدد الديني

ليبيا المستقبل | 2017/04/14 على الساعة 17:53

أوضح مركز دعم التحول الديمقراطي وحقوق الإنسان، في ورقة بحثية نشرها، اليوم الجمعة، تحت عنوان "شرق ليبيا: الدولة المدنية بين مطرقة العسكر وسندان التشدد الديني"، دور إعادة إنتاج التيارات المحافظة والمتشددة في الشرق الليبي تحت عباءة مؤسسات الدولة الرسمية. وأشار المركز في ورقته الى تعرض الشرق الليبي مع بداية سنة 2017 الى عدة تجاوزات خطيرة للعديد من الحقوق والحريات الأساسية للمواطنين، وتعددت التجاوزات بين محاولات تضييق غير مسبوقة على منظمات المجتمع المدني والحركات الاجتماعية وحتى على المواطنين بصفة عامة، وتعددت دعوات العنف والكراهية الصادرة عن مؤسسات دينية رسمية مثل هيئة الأوقاف والشؤون الإسلامية وبعض التيارات الدينية المتشددة. وتطرقت الورقة البحثية، الى أكثر من مسألة جدت بشرق ليبيا، مثل مشاركة "التيار السلفي المدخلي" في عملية الكرامة في بنغازي تحت قيادة خليفة حفتر، والدعوة التي وجهتها القيادة العامة لقوات الحكومة المؤقتة الى شيخ سلفي سعودي لإلقاء الدروس والمحاضرات في عدة مدن ليبية ومارافقها من استهجان ورفض من قبل عدة اطراف ليبية. كما تناول المركز مسألة مصادرة الكتب وقرارات الناظوري المتعلقة بمنع النساء من السفردون محرم ومنع السفر دون اذن امني مسبق، الى جانب احتفال ساعة الارض في مدينة بنغازي ومارافقه من اعتقالات في صفوف الصحفيين والمنظميين. (إضغط هنا او علي الصورة للإطلاع علي الورقة كاملة)

 

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار