أهم الأخبار

فضيل الأمين: ليبيا لن تكون مرتعاً لمبتدئي السياسة

ليبيا المستقبل | 2017/04/10 على الساعة 21:19

ليبيا المستقبل: شدد عضو لجنة الحوار السياسي الليبي المستقيل، فضيل الأمين، اليوم الاثنين، أن "ليبيا ليست ولن تكون مرتعاً ولا ملعباً لمبتدئي السياسة أو أصحاب الأفكار المتطرفة أو غير المسؤولة"، وذلك في تعليقه حول ماتم تداوله مؤخرا بخصوص ما كتبه مستشار للبيت الأبيض، سبيستيان غوركو، على ظهر ورقة منديل ورقي يقترح فيه تقسيم ليبيا.

ووصف الأمين، في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية، على شبكة التواصل الاجتماعي "الفايسبوك" الاقتراح "بالغبي والمستفز وغير المسؤول من غوركو" وهو يتعارض، وفق قوله " كلياً مع الموقف الرسمي المستقر والمستمر للولايات المتحدة تجاه ليبيا"، مشيرا إلى "هذا المقترح الذي يدل على جهله بليبيا وطبيعة وقوة وحدة شعبها وتاريخها يجب أن يتبرأ منه البيت الأبيض والخارجية الأميركية والسفارة الأميركية في ليبيا".

وأكد السياسي الليبي، في ذات السياق، رفضه لمثل هذا المقترح الذي اعتبره "تدخل مرفوض في شؤوننا الليبية ورأي يعبر عن جهل أو لا مسؤولية من قبل المعني غوركو"، موضحا بالقول "اننا على ثقة أن الادارة الأميركية الحالية تحاول مساعدة الشعب الليبي وهي مطالبة اليوم أن تؤكد على موقفها الواضح من وحدة التراب الليبي واستقلاله"، متوفعا في هذا الاطار "من الخارجية الأميركية والإدارة الاميريكية تأكيد هذا الالتزام وإعلان أن أفكار واستفسارات غوركو المستفزة وغير المسؤولة لا تتحدث أو تمثل السياسة السياسة الأميركية تجاه بلادنا ليبيا". وأشار الامين، إلى "إن ليبيا تمر بفترة ولحظة صعبة هذه الأوقات ولكنها لا يمكن ولن يمكن أن تكون مجال تجارب وافكار واقتراحات غير مسؤولية بغض النظر عن الشخص الذي صدرت منه وصلته بالإدارة الأميركية الحالية"، وفق نص تدوينه

سعيد رمضان | 11/04/2017 على الساعة 07:19
وهل ليبيا دولة واحدة الآن ؟
هل السيد فضيل الامين مغيب عن الواقع ؟ ألا يشاهد مايجرى الآن من قتال فى الجنوب الليبى بين جيش دولة ليبيا الشرقية وجيش دولة ليبيا الغربية ومحاولة كل منهما أخضاع الجنوب الليبى وضمه الى دولته ،دولة بالشرق الليبى لها رئيس وجيش وحكومة ولها سفارات تمثلهاوتتعامل معها بعض الدول ، ودولة بالغرب الليبى لها رئيس وجيش وحكومةوتتعامل معهامعظم الدول ولها سفارات تمثلها ،هذا هو الواقع وهذا مايريده كل طرف من المتصارعين فى ليبيا الذين قاموا يتحريض شعب الشرق الليبى على كراهية شعب الغرب الليبى والعكس ،لماذا نلوم أمريكا وغيرها ،لماذا لا تلقى باللوم على أبناء عمومتك بالشرق والغرب ممن يعملون على تقسيم الدولة الليبية الى دولتين حاليا ولاندرى ماذا سيحدث غدا ،المتصدرين للمشهد الليبى من أمثال الفضيل والدباشى لايملكون سوى معسول الكلام ولم يفعلوا شىء مما ينادون به الآن أو مما يحذرون منه الآن حينما كانوا فى موقع المسؤلية ،كل مايملكون الآن هو التغريد على الفيسبوك كلما سمعوا بخبر جديد ،أين كانوا فى السابق ؟ ألم يحدث التقسيم الفعلى الذى نعيشه الآن أمام أعينهم ؟
عبدالحق عبدالجبار | 11/04/2017 على الساعة 07:09
اذا لم تخافوا الله
اذا لم تخافوا الله ليبيا لن تكون اصلاً
يوسف | 11/04/2017 على الساعة 02:47
انتم سبب بلاء الوطن
من اوصل البلاد الي هده الفوضي والحروب والفقر غيركم انتم يا متسلقين همكم السلطة والمال ااما السياسة ما خطمت عليكم والبرهان حال البلاد والشعب المشرد والسيولة والدولار ولك الله يا ليبيا
عيسى | 10/04/2017 على الساعة 23:42
طول بالك
سيد فضيل ليبيا دولة واحدة او ثلاثة دول للمجتمع الدولي نفس النتيجة هي تفرق عندنا نحن الليبيين بس اما المعلق السيد الصابر مفتاح هو ضد القومية العربية وتعليقه فيه عنصرية بغيضة وقلب للحقائق الملك الله يرحمه لما تم اسقاط نظامه المتهالك لم يقاوم معه او يسقط جندي واحد اما القومجي حسب تعبيرك العنصري استشهد معه وقبله وبعده الاف من الرجال وترك ليبيا الملايين من الليبيين من اجله مهاجرين في بلاد الله الواسعة ربي يحفظ ليبيا
م.ب | 10/04/2017 على الساعة 22:59
كلامك ذهب يا بوذهب
العاتق الأكبر والمسؤلية تقع علي المتصدرين للمشهد السياسي الليبي بالدرجة الأولي الذين أغرقوا البلاد في حروب طاحنة بين أبناء الوطن الواحدوتقطيع ارحامهم وأعطوا الفرصة للغير بالتدخل لرسم خريطة جديدة لدولة كان اسمهما ليبيا ... لكن السؤال هل ينعم كلا الجانبين بالاستقرار بشرق غني وغرب فقير ؟! مجنون من يعتقد ذلك ، بعدها يتم احلال وتوطين ( 2 مليون علي اقل تقدير ومرشحة الي ستة مليون ) من اخوتنا السوريين وقبائل اولاد علي وغيرهم ،خاصة في برقة لإعادة التوازن الديموغرافي ، هذا الغباء السياسي الأهوج هذه الايام هو من يقود البلاد الي هذه المحصلة الحتمية !!! لا أظن ان ساساتنا الجدد يدركون هذا بالمطلق !؟ " ويستبدل قوماً غيركم ثم لا يكونوا امثالكم " صدق الله العظيم
ابواحمد | 10/04/2017 على الساعة 22:15
صح
كلام صح ومسؤول بارك الله فيك فضيل
الصابر مفتاح بوذهب | 10/04/2017 على الساعة 22:02
نعم يا خبير السياسة هذا هو االمتوقع ووربما كاان هو الهدف
الغرب (الذى هو الأمبراطورية الأمريكية تحديدا ) عمل على تفتيت النظام الفدرالى فى ليبيا واستبدله بحكم عسكرى يتلقى الأوامر من واشنجتون . فالنظام االفدرالى يتعارض مع حكم االفرد . ونحن لا ننفى علاقة ليبيا بالغرب وتبعبتها له آخذين فى الأعتبار نتائج الحرب العالمية الثانية ووقوع هذه المنطقة ضمن مناطق نفوذ الدولة المنتصرة ( امريكا) وقد ادار الملك رحمه الله هذه العلاقة بحكمة وحنكة مراعيا التوازن بين المصالح المحلية للوطن والمواطن فى مقابل مصالح الدولة المهيمنة ولكن النظام الفدرالى لم يوفر (للملك ولا للغرب ) المرونة الكافية لتنفيذ مخططات الغرب فى هذه المنطقة خصوصا بعد ظهور خام االنفط ( فجيئ ! ) بالمهرج القومجى ليقوم بدوره فى تدمير كل تقدم احرزته المملكة الليبية االمتحدة وليصل بليبيا الى المراتب االمتقدمة فى لوائح الدول الأكثر فسادا . ونعم الغرب لم ولن يوافق على عودة النظام الفدرالى الى هذا الوطن ولكنة قد يوافق ( وهذا هو االمتوقع يا خبير السياسة ) على تقسيمه واعاادة رسم الحدود بين اجزاءه .والفضل يعود اليكم !
آخر الأخبار