أهم الأخبار

الشاهد: الحوار الخيار الأوحد لعودة الأمن والاستقرار في ليبيا

ليبيا المستقبل | 2017/04/08 على الساعة 15:51

ليبيا المستقبل: تطرق رئيس الحكومة التونسية، يوسف الشاهد، خلال مباحثات اجراها مع نظيره الفرنسي برنار كازنوف، على هامش زيارته الى تونس، إلى سبل دفع مسار التسوية السياسية للأزمة الليبية وفقًا لمبادرة الرئيس التونسي، الباجي قائد السبسي وإعلان تونس للتسوية السياسية الشاملة في ليبيا. وأكد رئيس الحكومة التونسي، في بيان اطلعت "ليبيا المستقبل" على نسخة منه، "ضرورة دفع الحوار بين الليبيين أنفسهم كخيار أوحد لعودة الأمن والاستقرار في هذا البلد".

وجدد الشاهد، بالمناسبة، رفض تونس لجميع أشكال التطرف واستعدادها لدعم التعاون في مجال مكافحة الإرهاب على الصعيدين الثنائي والدولي، مشددا على قناعة "تونس الراسخة بأن هذه الآفة لا تقتصر على دين بعينه أو على جنسية دون أخرى"، مطالبا في هذا الإطار بضرورة تضافر جهود المجموعة الدولية لتقويض هذه الآفة ومصادر تمويلها.

من جانبه، قال الوزير الأوّل الفرنسي ان "محاربة الإرهاب قضيّة مشتركة ومهمّة لتونس وفرنسا على حدّ السّواء، والتعاون بين بلدينا يجب أن يتواصل للقضاء على الإرهاب"، مشيرا إلى "هناك تقريبا 130 عمليّة مشتركة مبرمجة بين تونس وفرنسا في هذا المجال، و190 عمليّة قام بها البدان في نفس الإطار"، وفق ذات المصدر.

LIBYAN BROTHER IN EXILE | 08/04/2017 على الساعة 18:21
وهذا دليل على ما أعنيه من استفادة حكام وساسة دول تونس والجزائر ومصر والسودان وتركيا السياسية -2-
ياخسارة وياللحسرة على سذاجة حكوماتنا وساستنا والكثيرين من المتعذرين بالغيرة الوطنية الزائفة والمهلكة فى تصديقهم لكلام حكام وساسة دول تونس والجزائر ومصر والسودان وتركيا٠ ياناس ياهوه أفيقوا وانتبهوا لألعيبهم لان السنتهم تقطرعسلا مسموما ولايهمهم سلامة واستقرار ليبيا وشعبها وهم يضحكون عليكم وراء ظهوركم٠ وللمتشدقين بالغيرة الوطنية الزائفة والمهلكة إقترحوا أن يكون نواة قوات حفظ السلام الدولية من جيوش دول الاردن والمغرب الاشقاء لحياديتهم فى صراع ليبيا ومعهم قوات من جيوش ماليزيا والباكستان الاخوة فى الأسلام٠ المهم قوات لأنهاء الوضع المزري والمؤلم لاهلنا فى داخل الوطن المحاصرين بالموت والدمار والقذائف العشوائية والخطف والاغتصاب شبه اليومي فى طول ليبيا وعرضها٠ لقد وصلت حالة الفوضى وإنعدام الانسانية وإنحطاط الاخلاق ان سيارة احدالمواطنين المسعفين لمواطن جريح اخر سرقت سيارته اثناء إنشغاله بنقل المصاب إلى داخل المستشفي وامام باقي المواطنيين! ولاحول ولاقوة إلا بالله العلي العظيم
LIBYAN BROTHER IN EXILE | 08/04/2017 على الساعة 18:20
وهذا دليل على ما أعنيه من استفادة حكام وساسة دول تونس والجزائر ومصر والسودان وتركيا السياسية -1-
وهذا دليل على ما أعنيه من استفادة حكام وساسة دول تونس والجزائر ومصر والسودان وتركيا السياسية من استمرار حالة الفوضى والصراع المسلح فى وطننا الغالي ليبيا٠ ولقاء رئيس الحكومة التونسية، يوسف الشاهد، مع مع نظيره الفرنسي برنار كازنوف، على هامش زيارته الى تونس، إلا دليل على استفادة حكام وساسة دول تونس والجزائر ومصر والسودان وتركيا السياسية فى استقطاب إنتباه ساسة دول اوروبا وماسيتحصلوا عليه من دعم مالي بحجة مكافحة الارهاب القادم من ليبيا بالاضافة إلى معارضتهم لآي تدخل قوات حفظ سلام دولية لفرض وقف الاقتتال ونزع الاسلحة ومساعدة جيشنا الوطني فى استعادة السيطرة على الوطن٠ مما سيعيد حالة الاستقرار وعودة السفارات والشركات الأجنبية وكذلك العائلات الليبية إلى مقارها الاصلية فى طرابلس وباقي نواحي ليبيا والتى ستتسبب فى خسارة تونس ومصرخاصة لبلايين الدولارات سنويا مما سيسبب ركود إقتصادي فيهما٠ وهو ما يخشاه ويعرفه جيدا حكام وساسة دول الجزائر وتونس ومصر والسودان وتركيا ويستميتون فى منعه ستخدمين كل أساليب دهائهم وخبثهم السياسي لتحقيقه٠
آخر الأخبار