أهم الأخبار

"السراج" يصل إلى الدوحة في زيارة رسمية

ليبيا المستقبل | 2017/03/25 على الساعة 17:35

ليبيا المستقبل: وصل فايز السراج رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية، إلى الدوحة مساء اليوم، في زيارة رسمية للبلاد تستغرق يومًا واحدًا. وكان في استقباله حسبما قالت وكالة الأنباء القطرية "قنا" والوفد المرافق لدى وصوله مطار حمد الدولي، السفير إبراهيم يوسف فخرو مدير إدارة المراسم بوزارة الخارجية، و محمد عامر الزايدي القائم بالأعمال في السفارة الليبية لدى الدولة.

أحمد تمالّـــه | 26/03/2017 على الساعة 23:28
الإصرار اللامنطقي لا يفيد
أرجو منك يا سيد زيدان زايد أن تقرأ ما كتبته يمينُك في ردك الأخير ابتداءً من "أما ظني بوجود صداقة بينك ..." لتتأكد أن كل تأويلاتك وتحليلاتك مبنية على "الظن" وعلى ماتسمع، وليست على يقين وحقائق ثابتة، وعليه فلن أناقشك بعد هذا، لأن النقاش مع من يناقش بطريقة "امعيز ولو طاروا" ضياع للوقت، ولا فائدة فيه. ولك تحياتي.
زيدان زايد | 26/03/2017 على الساعة 21:13
يا سيد احمد تماّله عندما
يا سيد احمد تماّله عندما يحدثوك ناس من داخل الوسط الذي كان في الصخيرات بكل صغير وكبيره مما دار هناك تكون انت فكره ويصبح الكلام الذي تقوله او تكتبه ليس ظن ولكن تظل العهده فيما سمعنا علي الراوي فيا ويله يوم الحساب اذا كذب او ضلل فسيحمل وزرها ووزر من عملوا بها ولكن لا احد لديه مصلحه في ان يضللني او يشحنني علي احد فأنا لا امثل إلا نفسي ولست مؤثر في الرآي العام الليبي حتي يعمد احد ما لتضليلي علي خصومه ليستفيد مما ساقوله في حقهم وانا منطلقي هو حرصي علي ليبيا رغم اني لا اعيش فيها ولا أحتاج لها في شئ إلا انها بالنسبه جذور وآصل وانتماء لي ليس إلا ولكن لا تقنعني يا اخ احمد بأن فريق الصخيرات قد أختير من قبل الأمم المتحده بناء علي خبرات هؤلاء لا وربي ليس هذا بل لمؤهل قد رأه الغرب فيهم ولا ولم يراه الليبيين فيهم ولن يروه اما ظني بوجود صداقه بينك افراد عائلة السيد فقد قرأت لأحدهم في رده علي تعليق لي سابق قال لي أن السراج اكبر مني سنا ولكن احد اصدقائي هو شقيق للسراج فاعتقدت انك انت هو القائل لانك آليت علي نفسك بالتطوع للدفاع عن السراج مخطي او مصيب
أحمد تمالّـــه | 26/03/2017 على الساعة 16:43
"إنّ بعضَ الظنِّ إثمٌ" الحجرات (12)
ألا ترى يا سيد زيدان زايد أنك لازلت فيما نهانا عنه الله عزّ وجلّ وهو ظنّكَ الآثم و الباطل بأني أعرف السيد فايز السراج أو أحد إخوته، وقد أعلمتك من قبل باني لا أعرفه ولا أعرف أحدا من إخوته لأنه من جيل أصغر من جيلى بأكثر من عشرين عاماً، وكان معظم ردك الأخير حول ظنك الباطل هذا، ولكنك لم تجب عن سؤالي وهو إسم أي ليبي عمل جزءاً بسيطا مما قام به السيد السراج لجمع شمل "حزمة الكرناف" التي تتحكم في ليبيا والليبيين ظلماً، بالسلاح أو القبلية النتنة والجهوية أو الغطرسة مع الجهل المطبق. أنا حددت تعليقي السابق على أهم مشكلة للوطن الآن والتي سوف لن يسلم دون حلها، وهي مشكلة الوصول إلى حوار يجمع كل الأطراف ليقرروا حكومة واحدة وبرلمان واحد وجيش واحد، ليبدأوا في ترميم ما بقي في الوطن وفي بنائه من جديد. والواضح أنك لا تملك ما تقول في هذا الموضوع. السيد السراج اختاره ليبيون ووقعوا على ذلك، شاء من شاء وأبى من أبى، إلا إذا كنتَ تظن أن السنيور ليون كان صديقاً للسيد السراج أو لأحد إخوته، كما تظن بي. أما في استعمالك لكلمة "المطية" فلن أرد عليك. وللسيد حمادي أقول:- جمع الشمل يستحق الدوحة وغيرها في سبيل ليبيا.
زيدان زايد | 26/03/2017 على الساعة 10:55
يا سيد احمد تماّله لكل واحد منا مصادره في جمع المعلومات
يا سيد احمد تماله لكل واحد منا مصادره في جمع المعلومات ولكل واحد منا تحليلاته وعلي مايبدو انك صديق لأشقاء السيد السراج فهذا الامر ان صح فلا يجب ان يعطيك تعاطف خاص مع السيد فائز لأن ليبيا أكبر من الصداقه ومن الجيره وحتي من درجة القرابه فأي شخص قد رضي لنفسه ان يكون مطيه مشروع ليون في ليبيا وسجل ليون أسمه في قائمه اخرجها ذات يوم وأملي تلك الاسماء علي الحضور فلا تجبرني علي ان احمل له موده كائن من كان حتي لو كان أبني او اخي ولن يلاقي مني إلا النقد بصريح العباره وسبق لك انك خالفتني الرآي يوم انا قلت السراج وصل القاهره للتحاور مع حفتر ووهو في موقف ضعيف وثاني يوم أكد كاتب في فرنسي في صحيفه فرنسيه ما ذهبت انا اليه تطابق كلامه مع كلامي واكد ذاك الكاتب ان السراح في القاهره كان ضعيف وانت اذا اردت مجاملة آل السراج ليكون في غير سياسيته لإدارة الأمه في ليبيا وسبق وان هاجمتني سيده طرابلسيه قائله انت تظلم في السراج ليبي قح ومن عائله طرابلسيه علما اني كنت نتحدث سياسه السراج لا عن اوصول عائلته وليس عيب ان تكون عائلته من اوصول فلسطنيه فقبل سايك اسبيكو كانوا العرب دوله واحده فلا غضاضه وياريت يعودوا للوحده
عبدالحق عبدالجبار | 25/03/2017 على الساعة 23:44
ان بعض الظن اثم و ليس كله
ان بعض الظن اثم وليس كله ... لو هناك أسباب لهذا الظن فان الظن لن يكون اثم .... هل وجدت هذه الأسباب مثلاً توقيع اتفاقات الهجرة او المهاجرين ....او عدم التصريح من اتي بهم و لماذا ... او لماذا لا يريدون استمداد الشرعية من صاحبها( الشعب) و هذا علي الجميع البرلمان و الرئاسي و الاعلي وووووو كفاية من تخويف البشر بالدِّين ...الدين رحمة و لقد جعل الله لبني ادم عقل يفكر به هل التفكير و اخد السوابق و الأسباب اثم ؟ لا حولة ولا قوة الا بالله رحلات قصيرة لشراء الأصوات و ليس لبناء وطن بناء الوطن في الداخل و ليس في الخارج بناء الوطن في إرجاع الشرعية لاصحابها و ليس في اختطافها
حمادي | 25/03/2017 على الساعة 23:33
يا سيد تماله
وهل جمع الشمل لازم أن يكون عن طريق الدوحة يا سيد تماله ؟؟ ...
أحمد تمالّـــه | 25/03/2017 على الساعة 23:08
من يتحرّك بدون ملل لجمع شمل حزمة الكرناف
إتقِ الله يا سيد زيدان زايد. ألا تعلم بأن الله أخبرنا في كتابه العزيز في قوله، تبارك وتعالى " إنّ بعضَ الظّنِّ إثمٌ". إن ظنونك وتحليلاتك وتأويلاتك لتحركات السيد السراج كلها إثم، لأنها ينقصها الدليل. ألم تلاحظ، ياسيد زيدان أن كل رحلات السيد السراج قصيرة وليس للاستجمام أو العمرة والحج على حساب الليبيين، كما فعل غيره؟ وألم تلاحظ أنه الوحيد بين المسؤولين في ليبيا المنكوبة بسبب الكثيرين من مسؤوليها، هو الوحيد الذي حاول بكل الطرق، بالرغم مما قام ويقوم به بعض المسؤولين من محاربته، حتى أوصلتهم دناءتهم وسخفهم لإهانته؟ وكل تلك المحاولات هي لجمع الشمل في حوار بين جميع الأطراف الليبية للوصول إلى وفاق يرتضيه الجميع للخروج من الأزمة القاتلة التى رمانا فيها القبليون والجهويون والفاسقون والفاسدون الذين انتهت شرعيتهم، وجددوها أكثر من مرة وانتهى الجديد!!! أذكر لي، وللسادة القراء شخصية واحدة حاول جزءاً من محاولات السيد السراج لجمع الشمل، ولا أريد أن أسمع موضوع من يجتمعون مع شيوخ القبائل والحكماء الزائفين وغيرهم على الرز واللحم، الذين كانوا يترددون على خيمة باب العزيزية، ومنهم السيد عقيله صالح القبلي.
ولد الحاجة زينوبة | 25/03/2017 على الساعة 22:49
الفصام
ولا يزال السراج يتجول وأحوال ليبيا تنهار من سيء إلى أسوى.. انه الفصام يا حاجة زينوبه.
عبدالحق عبدالجبار | 25/03/2017 على الساعة 22:26
لا احد علي الكراسي
لا احد من علي الكراسي من الذين ضحوا او شردوا او هجروا او تأثروا من حكم القذافي بل كلهم استنفعوا من ذلك الحكم عن طريق مباشر او غير مباشر فكيف بالله عليك علينا ان نطلب منهم باشياء هم لا يعرفونها لقد استعملوا أباءهم الأجنبي في التسلق للسلطة في العهد الملكي و استعملوا هم و آباءهم التسلق و تقبيل الارجل و اطلاق الشعر للطغاة و التجسس علي اهل الوطن لصالح هؤلاء الطغاة للحصول علي الامتيازات في عهد القذافي و ها هم يستعملون و يستعينوا بالأجنبي حتي يتسلقون علي دماء الشهداء و كفاح المناضلين و جثت الضعفاء و فقر العامة للتسلق و الجلوس علي الكراسي
زيدان زايد | 25/03/2017 على الساعة 21:28
وما زيارة السراج لايطاليا وقطر قبل
وما زيارة السراج لايطاليا وقطر قبل مشاركته في القمه العربيه الاربعاء بعمان بايام إلا للتشاور المدعوم مع داعميه الطليان والقطريين عما اعده من نقاط سيشارك بها وتباً لها من قمه عربيه التي تغيب عنها سوريه العربيه ويحضرها ممثلين عن فرنسا وأمريكا ومن غير المستبعد حسب تسريبات صحفيه وتلميحات اعلاميه سيحضرها مندوب عن اسرائيل لأن الذي اتضح ان أيران عدوة العرب اما أسرائيل فصديقه بدليل انهم طبعوا معها الخليجيين من خلف الكواليس فأصبحت هي والعرب سيكونوا شركاء في ناتو مصغر وموكل فيه لاسرائيل العمل الاستخباراتي في الحلف المعادي لأيران الذي وعد ترامب بانشاءه
بن عبداللة | 25/03/2017 على الساعة 20:36
الدوحة
من الواضح ان فروض الولاء و الطاعة لقطر و التي بداءت بالسويحلي و الان السراج و سوف يتبعهم معيتيق، لن تتوقف حتي يحقق الاخوان ما يريدونه في ليبيا،
متابع | 25/03/2017 على الساعة 18:28
السراج ومجلسه الرئاسي حلوا محل عقيلة وانصاره في الرحلات الترفيهية
كما قلنا مرارا ان السراج يرجع من رحلة لاعداد شنطته للسفر في رحلة اخرى ورغم ذلك لا يستحي اعضاء البرلمان واعضاء حكومة الوفاق من السفر لقضاء اوقات سعيدة في مصر وتونس واوربا تاركين الشعب يقاسي اهوال الخوف والجوع . والشئ الملاحظ ان السيد عقيلة وحكومة الثني لم يعد لهم مكان يذهبون اليه غير مصر وافريقيا للصيد لان اوربا تقاطع رئيسهم عقيلة وهو يخاف من البوليس الدولي للقبض عليه وتسليمة لمحكمة العدل الدولية التي اصدرت قرارها بالقبض عليه كما فعلت مع الرئيس السوداني البشير . نتمنى ان تصدر المحكمة العليا قرارا بمنع جميع الوزراء في حكومة الثني وحكومة السراج وعقيلة وانصاره اعضاء مجلس النواب المعروفين بالاسم وكذلك المارشال حفتر وبطانته .
آخر الأخبار