أهم الأخبار

"الرئاسي": تشكيل قوة عسكرية لحفظ الأمن في سرت

ليبيا المستقبل | 2017/03/25 على الساعة 10:59

ليبيا المستقبل: قرر المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، تشكيل قوة عسكرية لحفظ الأمن في مدينة سرت 400 كلم شرق العاصمة طرابلس قوامها 3000 عنصر من منتسبي غرفة عمليات العسكرية الخاصة بالبنيان المرصوص بإمرة العقيد أحمد علي أبوشحمة، وتعمل لمدة 6 أشهر قابلة للتجديد، على أن تصرف مكافأة قدرها 2000 دينار لمنتسبي القوة وتغطي احتياجات عمل القوة من مخصصات وزارة الدفاع. وأوضح القرار أن مهام هذه القوة تبدأ بتأمين مؤسسات الدولة الرسمية ومكافحة الإرهاب والتحرك السريع لحماية المواطنين وحماية ممتلكاتهم وتمكين الأجهزة الأمنية والعسكرية من مباشرة عملهم في مدينة سرت.

الجندي المجهول | 26/03/2017 على الساعة 07:43
الرغاطة ...
لم أفهم مايقصده السيد أمين ...ماكتبته شخصيا المقصود به ان يكون هذا العمل منظم وبطريقة علمية وأعتقد أن هذا كلام منطقي ولا خطأ فيه بل بالعكس علينا بالمطالبة بأن يكون الانضمام للجيش يتم بالطرق المعتمدة والمعروفة وان يتم تدريبهم علي اعلي مستوي وتربيتهم علي الطاعة والولاء للوطن ...ان مايحدث من اخطاء هو نتيجة لعدم الضبط والربط والتهور ولان أغلب هؤلاء الشباب تطوعوا من حس وطني وبارك الله فيهم ولكن هذه المرحلة قاربت علي الانتهاء ويجب ان تكون الاجراءات المتعلقة بالانضمام للجيش منظمة وحرفية وليس بالمجاودة والرغاطة ..ان عطاء وتضحيات الشباب في بنغازي لا ينكرها احد وماقاموا به من اعمال رائعة سيكتبها التاريخ بمداد من نور وتضحيات بقية ابناء المناطق في عموم ليبيا وهذا تاريخ مجيد سطره شباب وطني ضد أفكار الظلام والكهوف وافكار الجهلة المتطرفين من الدواعش والخوارج انصار الجريمة الذين عبثوا بأمن الوطن والمواطن وخربوا البلاد ودمروها الا لعنة الله عليهم الي يوم الدين...
امين | 25/03/2017 على الساعة 13:32
الرغاطه البنائه
ليت السيد الجندى المجهول يتمعن فى الصوره المرفقه برغاطة القياده العسكريه للجيش الليبي الذى تكون بانضمام الالاف من السباب الوطنيين فى برقه والذين كان المؤهل الذى يملكونه هو حبهم لبلدهم أو برغاطة الرأس ماليه البرقاويه التى تحاول خصخصة الاملاك العامه للدوله الليبيه فكلاهما وسيله لخدمة الهدف . الا الهدف من عدم اجراء التعديل الدستورى ومن ثم النظر فى اهلية حكومة الوفاق من عدمه وإعتماد تغييرها ورئيس مجلسهها الرئاسى اذا راؤا الساده النواب ذلك وما يتضمن ذلك الاجراء من ضمان تحسن الكثير من احوال المواطن الليبي المنكوب فدلك ليس من المبهم افههامه الا من باب المجاوده ومن يجود علينا بوجهة نظره وله ولقيادته العسكريه العرفان
الجندي المجهول | 25/03/2017 على الساعة 12:17
الفهم او عكسه ...!!؟؟؟
تضحيات شباب البنيان المرصوص لا ينكرها احد ولكن يجب ان يكون مثل هذا الامر ان يتم بشكل مهني و حرفي وبطريقة حضارية بحيث يتم الاعلان رسميا واجراء امتحانات قبول حسب الاصول في الجوانب الصحية والعلمية للمتقدم وحسب الشروط المعتمدة ويكون هناك شروط قوية للالتحاق بالقوات المسلحة وان يتم التحري عن كل متقدم بصورة سرية و رسمية وهكذا اما الاستعانة بطريقة (( الرغاطة )) والمجاودة ...هذا اذا كنتم تريدون بناء جيش وليس جماعات او شلل تتحول الي عصابات وميليشيات ..وفق الله كل من يريد خدمة الوطن فقط...
عبدالسلام | 25/03/2017 على الساعة 12:17
ماشاءالله
قالك عسكريين نظاميين الكذب ببلاش شركة بلاك ووتر الليبية يعني مرتزقة
آخر الأخبار