أهم الأخبار

مصر: المواطنون الستة محتجزون لدى سلطات بني وليد

ليبيا المستقبل | 2016/07/10 على الساعة 01:26

ليبيا المستقبل: أعلنت وزارة الخارجية المصرية، السبت، أن المواطنين المصريين الستة المختفين في مدينة بني وليد الليبية محتجزون لدى السلطات المحلية، وليسوا مختطفين لدى جماعات مسلحة كما تردد في السابق، لافتة إلى أنه جارٍ بدء إجراءات عودتهم إلى القاهرة. وأشار المستشار أحمد أبوزيد المتحدث باسم الخارجية المصرية، في بيان له، إلى أن السفارة المصرية في طرابلس، والتي تمارس مهامها من القاهرة بسبب الأوضاع في الأراضي الليبية، علمت من خلال اتصالاتها بأن المواطنين المصريين الستة الذين تم استيقافهم في طريق عودتهم من طرابلس محتجزين حاليًا لدى المحلية بمدينة بني وليد وجار العمل على اتخاذ الترتيبات اللازمة لعودتهم إلى أرض الوطن. وأضاف أن المواطنين الستة هم: «إبراهيم حفظي محمد جلال، وشوقي محمد علي، وصالح جابر يونس، والسيد رمضان محمود، والسيد الشحات عبدالحميد، وأحمد الشحات عبدالحميد». وجدد أبوزيد مناشدته جميع المواطنين الالتزام بقواعد حظر السفر الموقتة إلى ليبيا، مع مراعاة المواطنين المقيمين في ليبيا ضرورة تجنب الاقتراب من بؤر التوتر والاشتباكات، وكذلك تجنب التحرك على الطرق البرية لما تمثله من مخاطرة قد تكلف في بعض الأحيان المواطن حياته، داعيًا ذوي المواطنين المتواجدين في ليبيا إلى توعية أبنائهم من مغبة تلك المخاطر. وكانت وزارة الخارجية المصرية،  قد أعلنت الأسبوع الماضي، عن اختطاف ستة مواطنين مصريين في بلدة بني وليد جنوب العاصمة طرابلس، وأن المعلومات المتوافرة عن الحادث تشير إلى أن المخطوفين كانوا يعملون في طرابلس، وأن جماعة مسلحة ببلدة بني وليد اعترضت طريق السيارة التي كانت تقلهم، وقامت باقتيادهم إلى مكان مجهول.

لا تعليقات على هذا الموضوع
إستفتاء
هل توافق علي مقترح “القطراني”: مرحلة انتقالية تحت سلطة الجيش بقيادة حفتر؟
نعم
لا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل