أهم الأخبار

أولاند: تصاعد العنف في ليبيا أمر مقلق وأرفض تقسيم البلاد

ليبيا المستقبل | 2017/01/12 على الساعة 13:08

ليبيا المستقبل - وكالات: قال الرئيس الفرنسي فرنسوا أولاند، اليوم الخميس، إن تصاعد العنف في ليبيا أمر يبعث على القلق لكنه أوضح أن تقسيم البلاد ليس خيارًا مطروحًا. وشدد الرئيس الفرنسي، على ضرورة دعم حكومة الوفاق الوطني، ورئيس المجلس الرئاسي لها، فايز السرّاج، إذ قال "يجب دعم حكومة السراج ويجب تسهيل الحوار بين الحكومة والجنرال حفتر"، مضيفًا "الوضع في ليبيا ما زال مقلق جداً". وأشار هولاند "في كل مرة تضعف الوحدة الوطنية في ليبيا يستفيد الإرهابيون ويتمددون؛ أضف إلى ذلك عملية تهريب البشر والأسلحة".

وأضاف أولاند أن محادثات السلام في الشرق الأوسط المقرر أن تجرى في باريس يوم الأحد ليس هدفها أن تحل محل المفاوضات الثنائية بين الفلسطينيين والإسرائيليين. ونقلت وكالة "رويترز" عن أولاند قوله إن "محادثات السلام السورية يجب أن تستأنف سريعاً وأن تضم كل أطياف المجتمع السوري واللاعبين الإقليميين وأن تجرى تحت إشراف الأمم المتحدة".

mustafa | 12/01/2017 على الساعة 15:29
شوفوا
شوفوا بعد خربها يبكى عليها لا فرنسا ولا روسيا يحبون لنا الخير كلهم ينفدون اومر العدوالصهيونى بايدى عربية ومال سعودى وقطرى واماراتى
سالم | 12/01/2017 على الساعة 13:25
قلة الأدب!
كيف يتكلم هذا الرجل وباي منطق؟ كلامه وكان ليبيا ملكه كلها او جزئيالا يرغب في المشاركة في تقسيمها، والله ان هذا نهاية العالم ليس فقط في ليبيا!! لا حول ولا قوة الا بالله ! ربما لاحظ اولاند ان الليبيين شعب ساذج ( الأغلبية ) البعض منهم بعقد نقص وضعف الشخصية وها هي فرصته في اللعب بالشؤون الليبية سنحت له!!! ياخزي عليك يااولاند! عليك ان تهتم ببلدك لان المجرمين الدواعش لن يتركوك متريح!!
آخر الأخبار