مقالات ليبيا المستقبل rss

اسوا فترات تاريخنا… القاب مملكة في غير موضعها

الغريب ان الدول الكبرى والدول المهتمة بآمن وسياسات دول منطقة الشرق الاوسط تعطي عن قصد او جهل هؤلاء التافهين من الافراد الـذين فرضوا انفسهم وجعلوا من انفسهم زعماء دون ثقة شعوبهم أهمية كبيرة وتتحاور معهم كآنهم ممثلين حقيقيين لشعوبهم، والقصد الحقيقي من هذه السياسات هو تنفيذ سياساتهم المرسومة وهوالسبب الغالب لان هـذه الدول لديها من المخابرات المتقدمة والدقيقة ...

اشتهاء غير مشروع..!

اصبحنا مشوهين بعاهات فكرية فظيعة... مهما حملنا من ثقافات ومعارف وفنون وعلوم لازلنا بدو عشائريين وقبليين حتى النخاع، وهذا يضير كثيراً، فوجودنا بهذه الطبيعة، يهدد مستقبلنا ومستقبل وارثينا ويورّثهم تشوهاتنا، وانغلاقنا، وتكبرنا، وهمجيتنا المريبة، لتداخلها مع التسامح والحقد والعنطزة وأشياء أخرى!

الكارثة الوِفاقيـّة... على الأمة الليبيـة

نعترف دوماً، بأننى طبلت (ونجمت كثيرا يا ولدى) لقبول ما ترشح به نكبة الصخيرات (أعنى المفاوضات، ليست المدينة) من إتفاق يفضى إلى أى بصيرة (حكومة) وجاءت مطالباتى تلك، فى مقالات متعددة وليست واحداً، بعد إستشراء التنكيل، بل تقتيل الليبيين بأكثر الأساليب المغولية والتاترية إجراماً وبشاعة ووحشية... ذبحاً ورمياً بجميع أنواع الأسلحة، وصلباً، وبقراً للبطون وأكلاً لأك ...

الثأر لداعش في درنه

عانى أهل مدينة درنه المجاهدة الأمرين من سيطرة تنظيم داعش على مدينتهم وامتثلوا لقول الشعر: (ألا بالصبر تبلغ ما تريد... وبالتقوى يلين لك الحديد) فصبروا على الظلم والقهر الذي كانوا يعانونه ولم يلتفت إليهم أحد من الذين يدعون أنهم يحكمون ليبيا من البرلمان وجيش الكرامة وهم على لمح البصر مما يعانون بل عمل جيش الكرامة على العكس من ذلك تماما فكان يقصف المدينة بين ا ...

المهجرون، وصمة عار في جبين الغرب

انظمة الحكم الديكتاتورية ببلداننا العربية اجبرت البعض على مغادرة الوطن، تلقفتهم الاجهزة المخابراتية الغربية، جهزتهم لان يكونوا البديل، استغرق ذلك بضع عقود، وفي اللحظة المناسبة اتى الغرب بهؤلاء على ظهور الدبابات، ليدكوا انظمة الحكم فهوت، وتدمير مقدرات الشعوب فأضحت تفتقر الى ابسط الخدمات

قراءة في كتاب "بالبو، حياة فاشستية" (12/4)

مع السن السابعة وثلاثين وفي قمة مجده كوزير للطيران وكونه عمليا الرجل الثاني لموسوليني ليصبح بين ليلة وضحاها كالصقر مكسور الجناح يستعد لمغادرة وطنه نحو منفى مجهول موحش لا يرتبط بأي رابط روحي او عاطفي معه. ترتبط عمليات النفي اوالابعاد بمغادرة ارض الوطن بدون اي تكريم او احترام لمسيرة المنفي نفسه. في حالة بالبو، تم اغراقه بالتكريم بدء من الحفل الرسمي لترقيته كما ...

زعما يصير منها؟!

"زعما يصير منها؟!!".. سؤال يتردد على مسمعي أينما ذهبت وأينما حللت.. وأصبح حديث الساعة.. يتداول على ألسنة الجميع.. وكأنما اليائس قد أخذ منهم في النفوس حيز.. يحدوهم الأمل في إيجاد مخرج من الأزمات الخانقة التي يعيشونها ويتجرعون مرارتها كل يوم.. يتطلعون لسماع إجابة قطعية بـ "نعم" أم "لا".. دون حاجة لفهم التفاصيل أو الخوض في التحليلا ...

إحذروا أيها الليبيون من محرري العقود الغشاشين

كما يقولون المعرفة قوة والجهل يقود الى الموت. ويحثنا قرآننا الكريم على أن نسأل أهل الذكر إن كنا سنعمل شيئا ليس عندنا فيه معلومات كافية وخبرة ماضية. ولأن مدارسنا (ونحن صغار وحتى نتخرج من الجامعة) تعلمنا نكتب من 1 الى 10000 كواجب مدرسي في الحساب ولا تعلمنا الطريقة السليمة لأكل الطعام، وتعلمنا إنّ وكان وأخواتهما ولا تعلمنا كيف نشتري حاجياتنا من السوق دون أن نتع ...

الاسلاميون في ليبيا والمنهج الرشيد!؟

قال: يا رقعي نحن مختلفان، فأنت اولويتك ابعاد الاخوان والاسلاميين عن الحكم وأنا أولويتي ابعاد العلمانيين!. فقلت: ليس أولويتي منع الإسلاميين من المشاركة السياسية في ظل نظام ديموقراطي دستوري بل الأولوية هي بناء هذا النظام الديموقراطي أولا قبل التفكير في اي شيء آخر، فالديمقراطية هي (حصن الحرية) الذي يقي الامة من العيش الذليل في ربقة (الحكم الجبري) البغيض بكل صور ...

أصنـام الحداثـة (7)

صدّر ادوارد سعيد كتابه "الثقافة والإمبريالية" بالفقرة التي استشهد بها في كل كتبه، وهي من رواية "في قلب العتمة" لجوزيف كونراد (1857- 1924)، وتقول: "غزو المعمورة، الذي يعني انتزاعها من فُطس الأنوف أو الذين يختلف لون بشرتهم عن لون بشرتنا، ليس شيئاً جميلاً إذا أسرفت النظر/التفكير فيه. ما يبرره هو الفكرة فقط. فكرة تشكل عموده الفقري، ليس إ ...

آخر الأخبار
إستفتاء
هل تؤيد دعوة مجلس النواب الليبي لإجراء انتخابات برلمانية ورئاسية؟
نعم
لا
الإنتخابت لن تغير من الامر شئ
الوضع الأمني لن يسمح
لن تفيد بدون تسوية سياسية أولا
التوافق على دستور اولا
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل