مقالات ليبيا المستقبل rss

أنقذوا الوطن

جاء الاتفاق السياسي الليبي بعد مشاركة واسعة من الأطراف الرئيسية الرسمية وغير الرسمية ممثلة في المؤتمر الوطني العام ومجلس النواب، وممثلين عن الأعضاء المقاطعين لمجلس النواب، والمؤتمر الوطني، وممثلين عن الأحزاب السياسية والمجلس البلدية والمجتمع المدني والمرأة، وعن بعض المدن التي لها علاقة بالأزمة، وشخصيات ورموز سياسية واجتماعية مستقلة، بعد أن استمر الحوار أكثر ...

في فصل الربيع يسقط البهلوان!!

عندما تغيب أبجديات التفاهم والحوار .. وتغيب المرجعيات الاساسية للحوكمة.. وتختفي المعايير التي شكّلت المؤشرات الأولى التي ارتكزت وتمحورت حولها مختلف محطات وجلسات ولقاءات المفاوضات والمباحثات التي بدأت بين الأطراف المتنازعة والمتناحرة والمتقاتلة على السلطة والنفوذ.. تغذيها أوهام السيطرة على الارزاق والاعناق وكأنها "اعادة" لتدوير منهجيات الاستبداد وال ...

فبراير من أجل التغيير

كانت ثورة فبراير انطلاقة للإطاحة بنظام دكتاتوري حكم البلاد بالظلم والاستبداد، مدة أربعة عقود، أهلك خلالها الحرث والنسل، حتى كاد يقتل كل بوارق الأمل في الخلاص والنجاة، إلا أن الشعب الليبي في فبراير عام 2011م، قرر أن يبني وطناً حراً، ينعم فيه الليبيون جميعاً بالأمن والحرية والرفاه والعيش الكريم، لا أن تستبدل الوجوه لتُستعمل ذات الأدوات والوسائل القديمة بمسمي ...

من رسائل الحالمين (1)... ترانيم ثورة

قديماً قال الإمام (بن القيم الجوزي) رحمه الله في قصيدة طويلة هذا البيت: "إن كنت لا تدري فتلك مصيبةٌ ... وإن كنت تدري فالمصيبةٌ أعظمُ"... ولكنني أيه المواطن العتيد عندما أنظر كمتابع كان جزءً من الأحداث ولربما شارك في صنعها بشكل أوبآخر من قريبٍ أومن بعيدٍ؛ إلى ما يحدث اليوم من أحداثٍ متعاقبة كتعاقب ليلٍ لا يتبعه نهارٌ فهو كقطعٍ مظلمة أوكأ ...

ليبيا عام 2016

المسافة بين الحلم والواقع قد لا تكون كبيرة كما نتصور، ولستُ أقصد بالحلم هنا ما نراه في منامنا فقط، بل هوجميع تلك الأفكار التي تراودنا حتى في يقظتنا، والتي نحولها بتوفيق من الله وبفضل ارادتنا الى واقع ملموس.. جميع الانجازات الكبيرة وُلدت افكاراً، فالفكر سابق للواقع، والحلم نفسه يتحول الى فكرة تسعى الى التجسد في عالم الواقع.. بداية مسيرة الحريات المدنية المؤلم ...

العالم "يتجندر" مناقشة أفكار في الحريات العامة

مع تطور دور المرأة في الأسرة ـ كأساس لبناء المجتمعات وتناميها كماً ونوعاً، تحولتْ دلالة دورها إلى معنىً آخر، يسير تماشياً مع عصر ما بعد الحداثة، الذي ينادي بمزيد من الحريات العامة، ومنحها مساحة أكبر باتجاه تحقيق مبدأ العدالة والتساوي مع الرجل، ومن هنا بدأ الدور الوظيفي للمرأة  كأساس لبقاء النوع الإنساني في الأسرة ـ يتراجع شيئاً فشيئاً، مقابل تطور دورها ...

هكذا تكلم الليبيون

حين أنشد هوميروس في الأوديسا قائلاً: "ليبيا حيث تلد النعاج الخراف ناضجة بقرونها"، كان مبهوراً بحضارة الليبيين القدماء التي تبدو أقدم الأعمال الفنية فيها وكأنها تظهر فجأة كقفزة مهولة من حيث الجودة وسط آثار النشاط الثقافي الإنساني، وحين قال هيرودوتس : "من ليبيا يأتي الجديد" ما كان ليخطر على باله أن اكتشاف المومياء الصغيرة بـ (وان موهاج) س ...

حكومة الوفاق الوطني... التحديات والأولويات

مصير ليبيا بين الإستقرار.. أو الإنهيار يتقرر في الصخيرات المغربية!! فبعد جولات ماراثونية ومفاوضات عسيرة بين الفرقاء الليبيين إنطلاقاً من غدامس، الى الصخيرات، وجنيف، واسطنبول، مرورا بالجارتين تونس، والجزائر.. أعلنت البعثة الأممية مؤخراً عن مسودة إتفاق سياسي بين طرفي الأزمة، ما يعد تقدما هاماً في مسيرة الحوار.. وليس أمام الليبيين من خيار سوى مباركة هذه الخطو ...

ليبيا.. مفتاح الحــل السياسي في يد «البدوُقراطية»

تعثّرت مُجدداً جولات المحادثات بين وفدي البرلمانين الليبيين المتنافسين، مثلما انتهى اجتماعان في الجزائر لممثلي «الأحزاب» الليبية من دون نتائج. والأرجح أن مفتاح الحل في أيدي رؤساء القبائل أكثر مما هو بأيدي السياسيين الذين لا يستندون إلى قاعدة اجتماعية. وكان لافتاً أن رؤساء القبائل عقدوا أخيراً اجتماعاً في تونس وآخر في القاهرة تحقق من خلالهما مقدار ...

نكسة فبراير... وبعد نكبة سبتمبر... ماذا يلي؟؟

النكبة صنيعة الظروف، النكسة صنيعة أنفسنا، أين تقع فبراير بين الانتفاضات الشعبية في العالم خاصة، والوطن العربي، المصطلح الذي بدأ يغيب تدريجياً عن النصوص الرسمية خاصة، محور مقالنا الجدلي حيث سيركز على موقعنا بين الدول العربية وموقف انتفاضتنا البريئة التي تلطخت بالدماء والفساد وتحولت إلى كتلة من الأعباء لا يتحملها إلا المواطن المنكوب المكتوي بنار تجاهل السلطات ...

آخر الأخبار