مقالات ليبيا المستقبل rss

الصادق النيهوم (فكراً وسلوكاً)!

يُقسم العالم إلى: 1) أشياء، 2) أشخاص، 3) أفكار. هذا التقسيم لم يكن حاضرا في أذهان بعض الذين قرؤا ما سبق من نقد لأفكار النيهوم من طرفي، ولذا تركوا عالم الأفكار وخاضوا في عالم الأشخاص، إما بالدفاع عن شخص النيهوم، وشخصه لم يكن محل نقد، وإما بالهجوم على شخصي كما لوكنت أعترض سبيل النيهوم وهو يغادر الإسلام! أنا مؤمن بمبدأ "لا إكراه في الدين"، وكان الأحرى ...

تفكيك أساتذة الجامعة... وإنهيار التعليم الجامعي في ليبيا

الناظر إلى واقع التعليم في ليبيا بعد ثورة 17 فبراير المباركة يرى إن التعليم في ليبيا في الوضع الراهن لا زال على حاله لم يتغير بل أزداد سوءً بعد أن أصبحنا نطبق سياسة أنتهجها النظام المستبد وأعوانه تطبيقاً حرفياً لترسيخ مبدأ التجهيل المتعمد، وأصبحت جامعاتنتا مرتعاً خصباً للرذيلة، وتحولت حدائقها إلى ملتقى للعشاق، وتفرغ مسؤولها إلى حل صراعات ومشاكل بعيدة كل البع ...

ليبيا بين حلم دولة المؤسسات... وواقع دولة المليشيات

في ظل هذا المشهد الفسيفسائي من المليشيات في ليبيا، نحن حقيقة وواقعا لسنا أمام مجرد ثلاثة حكومات أو أربعة وحسب، بل نحن وبحكم واقع السلطة على الأرض أمام حكومات مليشياوية متعددة منتشرة على طول البلاد وعرضها،تمثلها مليشيات جهوية وأخرى مؤدلجة وثالثة مافيوزية يتزعمها تجار السلاح والبشر "المرتزقة"، وقادة المليشيات بحكم نفوذهم القوي داخلياً وخارجياً هم الح ...

عنا... وعن الغرب فى تمايزه (2)

لقد ذهبت في الجزء الاول من هذا المقال، بالقول، بأن الغرب الدولي، ليس غرب واحد، كما درج الاعلام بجميع وجوهه، تسّويقه لنا، بل يصير غربين اثنين، ويتمايز بعضه عن بعض عند اقترابه ومقاربته وتفاعله مع هذه البقعة، التي تحتوينا وتضمنا جغرافياتها بالشمال الأفريقي والشرق الاوسط. وارّجعنا ذلك لعاملين اثنين. اولهما خارجي، يتمثل في المشترك الجغرافي والثقافي للبحر المتوسط، ...

خذوا الحكمة عن الزنتان

كلما مرت الايام وتتابعت الاحداث فى ليبيا وفى المنطقة الغربية منها على سبيل الخصوص، واستبعدنا ما يدور فى طرابلس من القوى المستحكمة فيها. تتوجه العيون الى مدينة الزنتان ورجالها وكيف تمكنوا من ادارة المعركة منذ قيام الثورة حتى الان لتكون مدينتهم دائما هى الرابحه وبدون اية خسائر تذكر.

بعـض مشاهـد من جمهـورية الرعب

أحد الأصدقاء اليساريين "نجيب البكوشي"، ممّن أمضوا بعض السنوات في سجون "تونس الخضراء"، حدثني قال: يا صديقي إن من بين الصور الكثيرة الفظيعة التي ارتسمت في ذهني خلال سنوات السجن، هي أنه في بعض الأحيان عندما يعطف علينا حارس العنبر ويفتح التلفزيون، وحين يأتي برنامج الصور المتحرّكة، أرى بعض الشباب يقفزون إلى الأمام للفرجة في اهتمام وانتباه كبير ...

امرأة تعشق الدهشة

ماري أوليفر هي أكثر الشاعرات الأمريكيات المعاصرات شهرة، يمتاز شعرها بالعذوبة والنقاء والنفس الروحاني الجميل، كما تمتاز قصائدها بالعمق والشفافية؛ ونظرا لطبيعتها الانطوائية، فهي نادرا ما تمنح مقابلات صحافية، وقليلاً ما تتحدث إلى وسائل الإعلام، وتجيب عندما تُسئل عن السر في هذا الإقتار قائلة... "فلتتحدث أعمالي نيابة عن عني".  وما أكثر الأحاديث الت ...

هل حقا يُراد حلا للأزمة الليبية؟ [مقترح لحل معضلة اتفاق الصخيرات]

الليبيون تعودوا على التسويف والتأجيل وزحزحة المشكل، الديكتاتور لعقود أربع يحمل الجزرة على عصاه قدام الجحش، كل أمر سيحدث عند الاحتفال بذكرى استيلاءه على السلطة في سبتمبر القادم، وكل احتفال برنامجه السياسي الرئيس التحول من الثورة إلى الدولة التي تم ذبحها كقربان لثورته السبتمبرية العظمى، وفي الشهر الثاني من العام الحادي عشر من الألفية الثالثة كانت الثورة أي است ...

ليبيا... أزمة الخطاب الديني المتطرفً...!!!

الخطاب الديني المتطرف هو ذلك الخطاب الذي يبدا بتخويف المواطن من نار جهنم وعذاب القبر، وينتهي بتكفير من يخالف توجيهاته وتعاليمه ومناهجة، في ما يخص أمور لاعلاقة لها باليوم الاخر ولكنها شؤون دنيوية وقتية تنتهي بموت الانسان، أو حتى بتراجعه عن قناعاته الدنيوية، وأن لم يتراجع فلا ضير عند صاحب الخطاب الديني المتطرف أن  يحرض علنا على قتل من يخالفه في الراي، حتى ...

الصادق النيهوم… بين محاكم التفتيش ودواوين المحنة...

وليت الأمر يقف عند هذا، لكنه لا يعرف حدوداً يقف عندها، ففي زمنتطغى فيه النزوعات الظلامية العدمية، التي يعلو مدها وتتلاطم أمواجها لتكتسح العالم وتغتال الإنسان، ويرتفع ضجيجها وعجيجها مبشراً بالفناء، وكاتما لكل حديث عن الأشجار وما تحمله وتعبر عنه من معاني الحياة والنماء والحب والحرية، وكل المبادئ والقيم السامية التي لا أساس سوي غيرها للإجتماع الإنساني، وللوجود ...

آخر الأخبار
إستفتاء
هل انت موافق علي اقتراح مجموعة من النواب تغيير علم ليبيا ونشيدها الرسمي؟
نعم
لا
لا بد من استفتاء الشعب
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل