مقالات ليبيا المستقبل rss

العجز الليبي...!!

الجبرية - هذا ديدننا ونغمنا الشجي منذ سنوات... نتغنى ونتباكى بألفاظ الجبرية وخضوعنا القسري لقوى مسيطرة خارجية تجبرنا على اقتراف ما نقترف من شناعات اسطورية، وتوسوس لنا بايدلوجيات التفرقة وتحملنا على صناعة الموت وتعاطيه وتداوله بيننا كنارجيلة بانجو "كنشة".. ونتاسي عامدين أن الوجه الاخر للجبرية هو العجر أو البلاهة التي نتصف بها منطقيا، اذا سلمنا باننا ...

الأمل.. في الطريق إلى لياج!

لا أدري كيف وجدتُ نفسي في مدينة سوون Suwon الكورية، وأنا أستعيد قصيدة الشاعر أحمد رامي التي غنّتها كوكب الشرق أم كلثوم، لأدندن بها في ذلك الجوّ الخريفي المنعش: "بالأمل أسهر ليالي / في الخيال/ وابني علالي/واجعلك فيها نديمي/ واملكك ليلي ويومي"... قد تكون تلك الاستعادة اللاّشعورية، جاءت بوحي من عنوان المنتدى العالمي للإنسانيات WHC الموسوم بالأمل &ldqu ...

مواطن لا يخشى الصراصير

انا مواطن أقف في المخبز وأتحسس جيبي فآخر دينار سأدفعه هذا الصباح والجميل انني سأترك هذا الطابور متوجها لطابور المصرف "الذي تتبخر سيولته وتختفي بشكل مريب"… انا مواطن قسمتي صعبة "ما عنديش قسم" ففي المصرف قد تنتهي السيولة عندما أصل الشباك "نحس وتبيعه”، لكنني مواطن سعيد فمرتبي القادم قد يصل بعد شهرين رغم أني لم أعد قادرًا عل ...

عكاز الوطنيه وغيرها

باين أن الاخلاق عكاز سهل الاستعمال. والوطنية كذلك  عكاز يستعمله الجميع. عكاكيز سهله لمن ليس في المحك وموقع المسؤوليه زي حالاتي. ولكن عندما يصطدم الانسان الليبي بواقع المسؤوليه يضيف عكاز الدين. حيث انه يحمل تأثيرا عاليا على مجملنا. وإذا فشل في مسؤوليته أو فاحت رائحة الفساد وضُخِّمت الفيلا وبنيت الاستراحة ولايستطيع  استعمال هذه العكاكيز فالدولاب والح ...

راقصة الفلامنكو… والجنوب الموحش

لن أكتب عن الأوباش ومن يريدون تضييع الوقت وإطالة أمد الأزمة الى ما لا نهاية بالتحايل والنفاق. ولن أكتب عن الانيميا المركزية، ولا عن التبعية العمياء التي يتمتع بها النخبة الجوانبة وعرق الاتكالية الذي يعلو أعمدة المدينة، ولا عن الإدارة ـ القذارة ـ اللامدارة، ولا عن التيار اليميني المتطرف وكهنة المزاريب الخضراء المترنٌمين بخيالات الـ"القدوم والصمود والعز&q ...

أما آن لحكامنا أن يرحلوا؟؟؟

أيها الحكام المحترمون وألغير محترمون إليكم أوجّه خطابي هذا لعلكم تسمعون، لعلكم تسمعون أن الحياة في دولة تحكمونها لم تعد تطاق وأصبحت كالجحيم لقد ضاقت على المواطن سبل الحياة فخاف وجاع وربما أصيب بالبكم فعجز عن الكلام وليس الخبر كالعيان فما يجري في بلادي من مآسي أيها الحكام المحترمون وألغير محترمون قد تشيب له الولدان تحت سمعكم وبصركم بالرغم من أنني أشك بأن سمعك ...

عبد الحسين شعبان وطائرة اليسار

بعد اتصال هاتفي، التقيت الصديق الأستاذ حيدر شعبان في مقهى (الشابندر) بشارع المتنبي في العاصمة العراقية بغداد، في أجواء يعبق فيها التراث البغدادي، وسحب دخان (الناركيلة). التقيت الأستاذ حيدر، بامتنان كبير، تسلّمت منه نسخة من كتاب (المثقف وفقه الأزمة - ما بعد الشيوعية الأولى) تأليف الدكتور عبد الحسين شعبان، من منشورات بيسان للنشر والتوزيع - بيروت/2016.

لو أن غيرك قالها يا خالد شكشك؟؟

بعد عودته من لندن يفاجئنا السيد رئيس ديوان المحاسبة بقوله أن حل المعضلة لدينا يكمن في عودة ضخ النفط ونحن نقول انه يكمن في عودة الوعي...تفقد المحاسبة قضيتها عندما تكون رهينة احدهم... تفقد عذريتها عندما لاتشمل الكل..عندما تصبح فضيلة وليست فريضة... تصبح ظالمة وهاتكة للاستار عندما تتغافل عن السير الممنهج لاولئك اللصوص نحو تقسيم البلاد الى غني وفقير... لامعنى للم ...

الثروات الطبيعية في مقترحات الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور

تتمتع الدولة الليبية بثروات طبيعية متنوعة وتزخر بمصادر عديدة للطاقة خاصة من النفط والغاز مما جعلها تحتل المرتبة التاسعة في سلم الاحتياطات النفطية علي مستوي العالم، وقد احتلت مسالة الملكية الوطنية للموارد الطبيعية وضرورة تحديد الاطار القانوني لعملية استغلالها وجني عوائدها وممارسة عملية الرقابة علي الية صرفها واستفادة المناطق المختلفة للبلاد منها اهمية كبيرة ع ...

حرب تشاد... مازلت اذكر (التاسعة والأخيرة)

انتهت احدات زائير وانتقلنا الى كينيا، ولكنني قبل ان ابدا في سرد احداث كينيا لابد لي ان اذكر زيارة الدكتور محمد يوسف المقريف لنا،فبعد وصولنا الى زائير اصر الدكتور محمد يوسف المقريف على القدوم الينا، لتهنئتنا بالسلامه اولا، والاطمئنان علينا ثانيا،ومكت معنا قليلا وغادر في نفس اليوم، وبعد ذلك حضر اليناالاستاد مفتاح الطيار وبصحبته الاخ عبدالسلام عز الدين، ثم تقرر ...

آخر الأخبار
إستفتاء
هل توافق علي مقترح “القطراني”: مرحلة انتقالية تحت سلطة الجيش بقيادة حفتر؟
نعم
لا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل