مقالات ليبيا المستقبل rss

سعادة سفير الثقافة... وداعا

عرفته من كتاباته واشعاره، قبل ان نلتقى، فهو من جيل اصغر، تعلم فى طرابلس، وتخرج من القاهرة، وخاض تجربة السجن كمثقف، وفى مدريد التقينا فى التسعينات، كان يشغل منصب الملحق الثقافى، فى السفارة الليبية، دمث الخلق، والده كان حرفيا فى سوق القصداره، بالمدينة القديمة، فنان يجيد الرسم بالطرق على المعادن

يغيب وتبقى العذوبة آريحيّته...

يموت الشاعر ويحى شعره الذي كتب لنا ضجة نعناع، وشهقة دغل، ودمع فلّ ـ طفل، ونبض غابة، وعرّي إخضرار حدائق،وجنون تُراب،وتجاسر اللون في تفاحة،ورفيف أجنحة طيور،وصرخة أعشاب بحياة ترسم ملامح كونية جديدة نتعلّم منها رغم العدم حُبّ العالم ومديحه،فندخل جسداً وروحاً، في جوهر سعادة في كون كلام شيّده الشاعر بمفردات الإنساني والكوني بزخم شاعرية خصبة متوّثرة شاعرية حميميات ...

طرابلس... شمطاء البحر الأبيض المتوسط

قليلة هي المدن المتوسطية التي تتميز بانبساط الأرض، واستقامة الشواطي، وصفاء البحر، واعتدال المناخ، وخصوبة التربة، وعذوبة المياه. طرابلس جمعت كل هذه الميزات عبر التاريخ، واستحقت تسمية عروس البحر الأبيض المتوسط. إلى بداية الغزو الإيطالي لم يكن العمران في طرابلس يتجاوز المدينة القديمة بقلعتها المهيبة المسماة السرايا الحمراء. وكلمة السرايا تعني القلعة أو القصر ...

للإرهاب رواية أخرى...

في منشوره الأخير "في مديح التطرف 31/5/2017" على صفحته على الفيس بوك بيّن الدكتور نجيب الحصادي وفي إيجاز الفرق بين التطرف والإرهاب؛ فالتطرف يقول د. نجيب هو موقف ذهني، وحين لا تكون هناك محاولة لفرضه على الآخرين باستخدام العنف لا يكون صاحبه إرهابيا؛ أما الإرهاب فسلوك جسمي قد يمارسه من ليس لديه موقف أصلا، ناهيك عن أن يكون لديه موقف متطرف

بصماتهم

في نهاية 2011 أو في مطلع 12، وتحدياً في الجزيرة القريبة من المختبر المركزي بالقرضة كان شريط من أعلام الاستقلال واقعاً على الأرض حين ملتُ بسيارتي على اليمين ونزلتُ ومشيتُ لأرفع الشريط عن الأرض لكن رجلاً كان أكبر سناً مني، وأظنه تعدى السبعين، قد سبقني ونزل من سيارته ورفع الشريط وربطه بعمود كهرباء يقف على الرصيف.

نُزلاء سجن الهضبه... ضحايا او جُناة؟؟؟

هناك على طريق صلاح الدين بالعاصمه الليبيه طرابلس تنقلب موازين الامور ويأخد السجين دور السجَّان ويتحول الي وحش أدمي يمارس اسؤ انواع التنكيل وسؤ المعامله بحق الاخرين. في سجن الهضبه وظف خريجو سجن أبو سليم الشهير وجُلهم من  أعضاء الجماعات الاسلاميه المتشدده المقاتله انفسهم بألمراكز الإداريه مُتحولين بذلك من دور الضحية إلى دور الجلاد. غير ان الجلاد هذه المره ...

كل يوم في مدينة ليبية...(8) مدينة غدامس

غدامس مدينة ليبية تقع قرب مثلث حدود ليبيا مع كل من تونس والجزائر في الجزء الغربي من البلاد على خط عرض 30,08 شمالا وخط طول 9,03 شرقا، وترتفع عن مستوى سطح البحر 357 مترا. وتبعد 543 كيلومترً جنوب غرب العاصمة طرابلس. وغدامس هي واحة نخيل، سكانها 25 ألف نسمة، ويقال لها مدينة القوافل لمحطتها الرئيسية من الزمن البعيد، وتعد من أشهر المدن على خط التجارة بين شمال وجنوب ...

مفهوم تكنولوجيا التعرف على الاشياء عن بعد

احدى مجالات التكنولوجيا التى كان البدء في استخدامها عسكريا مع الحرب العالمية الثانية، ومن بعد استمر تطويرها وتطويعها للاستخدام المدنى فى العديد من المجالات حتى اصبحت جزء اساسى لا غنى عنه فى الحياة العامة. وبعيدا عن التعقيدات التكنولوجية يمكن القول بان هذه التكنولوجيا فى الوقت الحاضر تتمثل في إمكانية التعرف على العديد من الاشياء عن بعد باستخدام الترددات الت ...

وداعا يا أمي الحبيبة

(خلاص النبض وقف يا شباب أمي أعطتكم عمرها)... بهذه الكلمات وصف أخي (يوسف) الحالة وأجملها علي غرفة التواصل التي أنشأنها بيننا لمتابعة حالتها لحظة بلحظة.. علي تمام الساعة الخامسة والثامنة عشرة دقيقة بتوقيت ليبيا من يوم السبت الموافق 20-5-2017 وبالدور الأول من مستشفي (ميموريال) بإسطنبول أسلمت أمي روحها لبارئها.

أنا في قبضة الدواعش (5/2)

اقتادني أولئك المسلحون غريبو الأطوار في فرح وسرور وبحماسة منقطعة النظير نحو مكان احتجازي!، وكانوا اثناء سيرنا في الطريق الى الحجز لا يكفون عن السخرية مني حيث أخذوا يطلقون النكات ويصفونني بأنني صيد ثمين وكبش سمين (مرطرط!) وعبارة (مرطرط) هذه باللهجة المحكية تعني كثير الشحم وغزير الدهن!، بل وقام احدهم فجأة، وكان أسمر البشرة، قصير القامة،  نحيف الجسم بشكل م ...

آخر الأخبار
إستفتاء
هل تعتقد أن الإفراج عن سيف الإسلام القذافي:
سيساهم في حل الأزمة الليبية
سيدعم جهود المصالحة الوطنية
سيزيد من تعقيد المشهد السياسي
اجراء غير قانوني
لن يكون له تأثير
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل