مقالات ليبيا المستقبل rss

صالح بن دردف… وحكايات بنغازية (1)

• بحيرة تريتونس... التي كانت تحيط بيوسبيريدس لحق أطرافها الجفاف وأصبحت مياهها ضحلة وتفككت وتحولت إلى سبخ... تريتونس التي شهدت مولد الإلهة أثينا المنبثقة من رأس أبيها كبير الأهة زيوس المستقبلة من الحوريات الليبيات اللائي قمن بغسلها بمياه البحيرة المقدسة.. وهي البحيرة التي استقبلت السفينة آرجوس التائهة وبحارتها جاسون ورفاقه وأنقذتهم من الغرق.. أكوام من ...

انقلاب عسكري في مصراته!!

قرات في بعض وسائل الاعلام الليبية صباح اليوم ان انقلابا عسكريا قد حدث في مصراته يوم امس. قالت تلك الأنباء ان "المجلس العسكري" بمصراتة قرر حل المجلس البلدي المنتخب من الشعب المصراتي!! وكلف البيان الانقلابي مدراء الفروع البلدية وإدارات الخدمات بتسيير الأمور.!! تماماً كما يحدث في كل الانقلابات العسكرية.!! بعد الإطاحة بالقوة المسلحة بالسلطات المنتخبة ...

تعليقات قصيرة...

المجلس الرئاسي انتهى ورئيسه واعضاؤه اذا لم يهربوا فستكون نهايتهم على ايدي المليشيات والسحل في الشوارع. رغم التأييد الدولى بقى المجلس الرئاسي لا يعمل شيئا بشأن الجيش والسلطة رغم مضي اكثر من سنة. ليبيا في حاجة الى جيش قوى وشرطة منضبطة لنشر الامن والقضاء على المليشيات المسلحة واجبارها الى تسليم سلاحها.

طرابلس وبنغازي... صناعة التوحش!

رغم أنفها، خلعت طرابلس أيضًا ثوب التمدن، وأصبحت قبيلة بأسنان صدئة وأنفاس كريهة، تشتم وتلعن وتقاوم أولئك المسخ المتحولين وحوش القبائل المفترسة.. ومُرغَمَة تصرخ في وجه أئمة الحرب والخراب: بأنها ليست غنيمة حرب، وهي أيضًا مدينة يسكنها بشر ينتمون لهذا الخراب الذي كان وطنًا قبل أن يستبيحه أبناءه ويحولوه إلى غابة تتناحر فيها الوحوش، وتعيث فيه قبائل الجاهلية فسادًا. ...

بن الفقيه... عينه على ليبيا وعين الانجليز عليه

دول العالم الأول تعتمد بشكل كبير جداً على القدرات البشرية الوافدة اليها من دول العالم الثاني والثالث، وفي ليبيا التي حتى وإن ثم تصنيفها على أنها من دول العالم الثالث عشر، لكنها تزخر وبها قدرات بشرية هائلة، من هذه القدرات من يعيش وسط ليبيا، لكن مؤسسات الدولة المعنية بالاهتمام وتشجيع وتظوير إمكانات المتفوقين والبارزين في مختلف المجالات ضئيلة وفقيرة إلى حد كب ...

فضفضه واعتذار من أمهات الليبيين

كملت العياده وكلمت أمي بالهاتف.  أمي في بداية التسعينات ولاتعرف عيد الأم ولاعيد الهم. المهم رجعت للمكتب وقلت خلي نكتب خاطره بمناسبة عيد الام. لقيت روحي في موال ثاني. تفكرت اللي صار اليومين اللي فاتوا وكم من أم حزينه.  تفكرت سنين واجده وأحزان كثيره. الى أن تفكرت قصة حصلت قبل ميلاد المسيح. كانت المعارضه شديده في مملكة توكره واستطاع الملك ان يقتل ال ...

انها ازمة اخلاق قبل كل شيء

بعيدا عن السياسة وصراعات الميدان يجب ان نقتنع ان ما يحدث اليوم في الوطن وخاصة ما يقوم شبابه من  أفعال يخجل منها البشر ومنذ عقود امر لم يأتي فجأة ودون سبب فالأفعال التي تبدا بالسبب لرب العباد الى كل ما يخطر ولا يخطر على بال بشر الى الاعتداء على الاخرين لأتفه الأسباب حتى لو كانوا في اعمار اباهم واجدادهم الى السرقة وقطع الطريق وانتهاك حرمات البيوت وصولا ...

اليوم الوطني للباس التقليدي... بين الاحتفالات والممارسات القديمة

طلب منّي أبنائي أن أقتني لهم لباسا تقليديا لارتدائه في اليوم الوطني للباس التقليدي، اعتبارا إلى أنّ المعلّمين قد طلبوا منهم ذلك بتوصيات من الوزارة. قد تبدو هذه التوصيات بريئة وتحضّ على الرجوع إلى الأصل والأصالة. إلاّ أنّها في حقيقة الأمر إنّما هي أقرب إلى ممارسات وسلوكيات قديمة وقع انتهاجها في عهود الاستبداد والاستعباد. حيث صيغت وتشكّلت،شعوريا أو لا شعوريا ...

حق أريد به باطل

عندما يحشد ضدك الحق الذي أريد به باطل في حرب فرضت عليك ما لم تسنه قوانين الحروب.. وعندما يتجاهل الباطل ما مارسه المعتدين من حقد دفين تم دعمه من سلاطين الموت.. نعم لن نتنصل من حدوث بعض الانتهاكات التي أتت من أناس فقدو الأبناء والرفاق وأنا هنا لا أضع التبرير ولكن لا تطالبون بشرا بأخلاق الملائكة في لحظة ألم شقت فؤادهم حسرة على جسد شوهته يد الإرهاب ولا يزالون يب ...

فَضلُ خالي!

سألتني الصديقة العزيزة الصحفية والإعلامية الأستاذة (فاطمة غندور) عن علاقتي بعالمِ الكُتب والقراءة الجميل متى؟ وكيف بدأت؟، وفتحت- سلّمها الله - علي ذاكرتي باباً آخر فانطلقتْ الصورُ تباعا، وتزاحمت واقتربت حتى كدتُ أن أكون حاضرةً في الإطار رغم قدمه،وبُعد زمانه وأمكنته، هذه الذاكرة التي كنتُ ظالمةً لها فلم تعبأ بظلمي بل ولبت ندائي وحضرت ومعها صورٍ كثيرة بعضها مؤ ...

آخر الأخبار
إستفتاء
هل تؤيد دعوة مجلس النواب الليبي لإجراء انتخابات برلمانية ورئاسية؟
نعم
لا
الإنتخابت لن تغير من الامر شئ
الوضع الأمني لن يسمح
لن تفيد بدون تسوية سياسية أولا
التوافق على دستور اولا
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل