قصص قصيرة rss

فيتزجيرالد... "أموت من أجلك" وقصص ضائعة أخرى

"أموت من أجلك وقصص ضائعة أخرى"، مجموعة للكاتب الأميركي إف. سكوت فيتزجيرالد (1896-1940) تصدر في الأول من الشهر المقبل عن دار "سكريبنر" وتتضمّن 18 قصة قصيرة كانت ضائعة لصاحب "غاتسبي العظيم". القصص كانت مفقودة في خضم السنوات الأخيرة المضطربة من حياة الكاتب كما وصفتها زيلدا فيتزجيرالد المرأة التي أحبّ ...

سعيد العريبي: قابلت أمي هذا الصباح

نعم.. قابلت أمي التي ماتت منذ ما يقرب من عشرين عاما.. اعترضت طريقي هذا الصباح.. سلمت علي.. ووقفت أمامي ورأيتها.. بشكلها وهيئتها.. ولباسها الليبي الأصيل.. وخاطبتني بصوتها العذب الذي تعودت على سماعه.. وقالت: صباح الخير يا بني.

كبوس جحا... (قصة/ سالم أبوظهير)

في يوم السوق، كان جحا يتجول مزهواً (بمعرقته) كبوسه الليبية المدورة الجميلة، التي لم يكف عن تحسسها وتعديلها، مرة يعنقرها حتى تكاد تغطى ربع وجهه، ومرة يجذبها للخلف حتى تظهر مقدمة صلعته كاملة، أوينزعها عن راسه الصغير وينفضها بحنو، ثم يعيدها اليه ويجذبها من اطرافها بقوة للأسفل حتى تؤلمه أذناه الكبيرتان المعقوفتان من اعلاهما بشكل هندسي جميل لم ينتبه له، وقد ينز ...

"اللعب بالأسلحة"... (قصة/ محمد النعاس)

كان يختبئ تحت النخلة، أنفاسه  تتصاعد بسرعة عندما حاول الهروب من الغريم؛ حرقت شمس آذار الصباحية خديّه لكنه هرب منها ليستظل بالنخلة التي تنتصف الجنان الخلفي للحوش حيث يستريح والده أحياناً، إذا علم أنه كان يلعب حيث يستلقي ويشرب الشاي ويمضي ساعات راحته سيؤنبه بالتأكيد، أراد أن يتحرك ناحية مكان آخر وتمنى أن هنالك نخلة أخرى تحميه لكنه لم يشأ المخاطرة بالتحرك، ...

إشارات مقدسة، مشكلات شخصية (قصة/ شكري الميدي أجي)

صمتً هائل أعقب روايتي للقصة، هدأ الكون بأكمله وأخذ احساس غامض من النشوة يتراجع داخل رأسي. إنني أستيقظ من النشوة. فنان موهوب فوق المسرح، كنتُ في تلك اللحظة. دمعة دافئة انهمرتْ من عين وسط العتمة، جرح غائر ووحدة ومن مكان ما أخذتُ أستمع لصوت مألوف بكلمات تشجيعية، كأنني مغمور في بركة من المياه الباردة، أخرجتُ رأسي فانتعشتْ روحي فيما بدأ جسدي يرتعد، أسفل الغطاء. ...

"مجنون اغزالة" و"صناديق ملونة" في أمسية قصصية

أحيا منتدى المناضل بشير السعداوي مساء السبت 22 ابريل، الأمسية التاسعة عشر مع القاص الشاب "محمد النعاس"، والكاتبة ليلى المغربي. قدم الأمسية رئيس المنتدى الكاتب "عبدالرحمن جماعة" بمشاركة الاعلامي "عبدالقادر عرابي"، والبداية كانت بالتعريف بالقاص النعاس وسيرة ذاتية مختصرة عنه، ثم بدأ القاص بقراءة قصة قصيرة بعنوان "تاجورية&quo ...

القصة القصيرة تفقد بريقها بعد أن هجرها كتّابها

ارتدّت القصة القصيرة في العالم العربي مؤخرا إلى مراتب دونية مقارنة بالرواية التي باتت تعيش ذروتها، سواء كان ذلك على مستوى التتويجات بالجوائز الأدبية أو على مستوى ما تشهده من إقبال جماهيري غير مسبوق، "العرب" تحاورت مع أصحاب مجاميع قصصية اتجهوا إلى الرواية، ولكنهم ظلوا أوفياء للقصة القصيرة، فكان من بينهم من وجه العتاب إلى أصحاب دور النشر وشروطهم الصع ...

محمد إبراهيم الهاشمي: مدينة مضطربة

توجه نحو المكتب، اليوم سيتسلم الإدارة ويكون المدير الجديد، يقال أنه حقوقي ويمقت التعذيب ويريد تغيير ما هو سائد، هذا ما يدور منذ أيام في الإدارة. وصل المكتب وطرق الباب، جاءه الصوت من الداخل تفضل، فتح الباب ودخل. وجد المدير الذي سيستلم المهام منه وملفات العمل جالسا وراء المكتب وعلى وجهه ابتسامة لا تُخفي ما به من دناءة.

سليمة بن نزهة "الطريق" (قصة قصيرة)

انعطف قلبي أولاً… ثم أخذت يميني نحو ذلك الوجه المجعد الذي بدا يخفي كل أزقة الأحياء القديمة في تغضناته… كان قد لوح لي بيده ذات العروق البارزة… خيل لي إن عروقه دروب صغيرة تقود لبيوت خفية في جوفه العتيق… كنت خارجاً من العيادة المركزية بمدينتي... حين أخرجت رأسي من السيارة  وسألته:

سالم أبوظهير: "الدوكـالي" (قصة قصيرة)

رنت في أذنه صافرة الدوكالي الواقف تماماً تحت الجسر الحديدي المقابل لعمارات حي الاكواخ، ولا يعرف حتى الان كيف سمع صافرته قبل أن يراه، لكنه بعد ان قطع التقاطع بسرعة وهو قادما من طريق معمل البيبسي متوجها للفلاح سمعها، وظهر الدوكالى امامه بشكل مفاجئ حتى كاد أن يدهسه، وكأنه سقط من سقف الجسر ليشير اليه بعصبية

آخر الأخبار
إستفتاء
هل تؤيد دعوة مجلس النواب الليبي لإجراء انتخابات برلمانية ورئاسية؟
نعم
لا
الإنتخابت لن تغير من الامر شئ
الوضع الأمني لن يسمح
لن تفيد بدون تسوية سياسية أولا
التوافق على دستور اولا
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل