ألبوم الصور

دماء في شوارع نيس.. الموت يحصد ضحاياه بلا مكابح

2016/07/15 على الساعة 20:24 : ليبيا المستقبل: لم تكن المجزرة التي عرفتها احتفالات 14 يوليو في مدينة نيس العمل الإرهابي الأول في فرنسا، غير أن "التجديد" في طريقة التنفيذ يوحي بأن "الخيال الإرهابي" لا يقف عند حد.. عدد كبير من القتلى والجرحى سقطوا دهسا تحت عجلات شاحنة منفلته.. على طول كيلومترين ظل الموت يحصد ضحاياه بلا مكابح.. صدمة وذهول، وحالة هلع تسود الرأي العام والسلطات على حد سواء، خوفا من الآتي..