مقالات

محمد صوان

"داعش"

أرشيف الكاتب
2016/06/23 على الساعة 13:54

"داعش".... ذاك الخطر الذي لطالما هدد ليبيا ودول الجوار واوروبا، بسبب حالة الانقسام السائدة في البلاد، وها هو اليوم يضيق به الخناق وينحصر في رقعة كيلومترات داخل مدينة سرت، والخلاص منه بات قاب قوسين أو أدنى، ولم يكن هذا بالأمر اليسير، فالشهداء والجرحى بالمئات، خاضوا غمار ملحمة وطنية في ظل دعم محدود؛ الأمر الذي يستوجب وقفة عاجلة وجادة من حكومة الوفاق الوطني والمجتمع الدولي، والعمل جميعًا على توفير الدعم اللوجستي اللازم لحسم المعركة والقضاء التام على هذه البذرة الخبيثة، وإتمام مشروع الاستقرار والأمن في ليبيا كرافد من روافد الاستقرار في المنطقة بأكملها.
إننا ندرك أن الانتصارات تحققت بتضحيات كوكبة من الشهداء والجرحى ثم بجهود من يساندهم في مختلف الجبهات، وندرك أيضًا أن هذه الملحمة الوطنية فرصة مواتية لتوحيد الصف وجمع الكلمة ضد هذا العدو المشترك لجميع الليبيين، كما أنها ظرف مناسب لتوحيد الجهود لدعم الاتفاق السياسي مهما كانت الاختلافات حوله؛ وذلك من أجل الخروج من الأزمة وخوفًا من الذهاب إلى المجهول، فبعبور ليبيا إلى بر الأمان يكسب الجميع، وهذا يتطلب تنازلات من كل الأطراف، بغض النظر عن قرب اجتهاد هذا الطرف أو ذاك للصواب، فلا أحد يملك الصواب التام ولا الحق المطلق، وكل له مخاوف ولديه تطلعات؛ ورغم كل ذلك ليبيا تجمعنا.. والله من وراء القصد، وهو يهدي السبيل.
محمد صوان

لا تعليقات على هذا الموضوع
إستفتاء
هل توافق علي مقترح “القطراني”: مرحلة انتقالية تحت سلطة الجيش بقيادة حفتر؟
نعم
لا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل
جميع المقالات والأراء التي تنشر في هذا الموقع تعبر عن رأي أصحابها فقط، ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع