مقالات

سالم الكبتي

حديث المساء والسهرة

أرشيف الكاتب
2016/10/11 على الساعة 12:39

الفتاشة وعاشوراء…

تخرج الفتاشة فى ليل المدينة الطويل. تعبر الشوارع والازقة. تفوت ميدان البلدية. لاساعة تدق. تتجه صوب الكورنيش. منارة الجامعة تطل فى الظلام. تمشى الفتاشة ومعها كمية من الاحجار. من لاياْكل الليلة ساْبقر له بطنه واْملؤها بالحجارة. من لاياْكل يؤكل. كذلك تقول...

ثم تواصل المسير رغم الليل والظلام. اْمامها الطريق. هناك جليانة. بعيدا الصابرى. هذا راس عبيدة. هذا سيدى حسين. من بعيد البركة. تنعطف وتميل. لاتتعثر. تعرف الدروب ومعها كمية الاحجار. القصاع فى البيوت. الكسكسو وعظيمات العيد والقديد والجير الابيض على اْبواب البيوت ومداخل الغرف. وكل شىْ. هذا عام جديد. هذا موسم الفتاشة والاحجار. الجميع ياْكل حتى التخمة. حتى لايؤكل. الجميع يخاف من الحجارة. الفتاشة تخيف الجميع. الكبار والصغار. الرجال والنساء. الفتاشة تخيف الجميع بالاْكل. لابد اْن ياْكلوا. هذه الفتاشة. هذا موسم الاْكل اْيها الجياع...

ثم تاْتى عاشورا. معها الفول والحمص ورائحة الزهر. تمضى فى الشوارع. عاشورا عاشورتى. من يسمع. من ياْكل الفول والحمص ويشم رائحة الزهر اْيها الاْحباب. السليقه.. القديد والفول والحمص. البليله.. حبات القمح الرطبة والحليب واللوز والزبيب. اْنا معى الفول. اْنا معى الحمص. اْنا معى الزهر. رائحة اْحبابى. عاشورا عاشورتى.

رحيل …

يرحل الشرفاء عن الدنيا ويتركونها للكلاب التى تتداعك على جيافها.

لكل سؤال جواب…

ساْله بتلهف: ها البل وين ماشيه. زعم؟

اْجابه باْشفاق: خفافها يورن ياحاج!

الافعال والردود…

تظل اْفعالنا دائما.. مجرد ردود اْفعال. صدى يدوى فى قعر البئر

الحبر والورق…

الحبر اْسود.. اْسود
والورق اْبيض.. اْبيض
الوطن ينزف بينهما

اثبات…

ثبت بالدليل القاطع اْن المشكلة لم تكن فى الراعى القذافى فقط. اْغلبها كان اْيضا فى الرعية!

عندنا…

هل سمعتم باْحزاب وكيانات ليس لها اْى رصيد شعبى. انها لدينا.

حكومات…

الحكومات تدعو الشعب الى مزيد من الصبر. والشعب يقول : صبرى كمل ما عاد عندى منه.

الفشل…

اللاعب فاشل عادة مايضعه المدرب الماهر على الرف. يتفرج خارج خط الفالو.

الفرق…

دائما هناك فرق.. بين الرجاجيل والسفاتيل.

اْحيانا…

يفر السجناء من السجون. المجرمون الحقيقيون خارجه.

البحر المالح…

… ويظل البحر مالحا مهما هطل المطر.

باْختصار…

التوافق بالمفشرى. يعنى وافق شن طبقة.

قبل وبعد…

قبل الحوار الوطنى.. نحن نحتاج الى (الجوار الوطنى).

رسالة …

وصلته رسالة من صديق عزيز يقيم منذ فترة فى ديار الله البعيدة. قال فى منتصفها.. اْنا هنا ياصديقى كلانى الرياف. اْجابه: ونحن هنا ياصديقى كلانا الخلاف!!

سالم الكبتى

كلمات مفاتيح : مقالات ليبيا المستقبل،
احميدي الكاسح | 13/10/2016 على الساعة 21:02
فاستخف قومه فاطاعوه إنهم كانوا قوما فاسقين ،
هذا القول " ثبت بالدليل القاطع اْن المشكلة لم تكن فى الراعى القذافى فقط. اْغلبها كان اْيضا فى الرعية " يتوافق وآي الكتاب الكريم في سورة الزخرف في قوله تعالى" فَاسْتَخَفَّ قَوْمَهُ فَأَطَاعُوهُ ۚ إِنَّهُمْ كَانُوا قَوْمًا فَاسِقِينَ (54 " صدق الله العظيم ، اللهم لا تشملنا معهم ...، فالفسق جعل في فرعون وقومه وليس في فرعون وحده... والأمر لا يحتاج لبرهان بل واقع مشهود طيلة حكم الطاغية وبعض قبله وبعده ليومنا هذا،،ومن هنا وجب التنبة والتوبة والإستغفار والبوح بالذنب وطلب الرحمة من الله والسماح من خلقة ورد المضالم في الدنيا قبل الآخره وقليل ، ان كانوا ، يفعلون ..
آخر الأخبار
جميع المقالات والأراء التي تنشر في هذا الموقع تعبر عن رأي أصحابها فقط، ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع