مقالات

إبراهيم محمد الهنقاري

وادي الشاطئ... من المسؤول!؟

أرشيف الكاتب
2017/05/19 على الساعة 13:42

لم يكن ما جرى في وادي الشاطئ يوم امس من القتل والدمار الا حلقة في سلسلة طويلة من الجنون والارهاب واللامعقول الذي اصبح منذ اكثر من ست سنوات هو الخبر اليومي والدائم في نشرة الأخبار الليبية. ولكنه مع ذلك كان حدثا مروعا سقط فيه ما يزيد عن مائة وخمسين مواطنا ليبيا بين قتيل وجريح. فمن يتحمل وزر هذا الحادث المروع.!؟ ومن هو او من هم المسؤولون عنه.!؟ وماذا سنقول لاسر هؤلاء الضحايا الأبرياء.!؟ ماذا سنقول لاسر الضباط والجنودالشباب الذين راحوا ضحية هذا الجنون الأعمى.!؟ بعض هؤلاء كانوا قد تخرجوا للتو ضمن الدفعة الخمسين للكلية الحربية بينهم الاول من بين أولئك الخريجين عادوا الى بلداتهم وقراهم يحملون كل احلامهم وكل امانيهم وعلى أكتافهم النجمة الاولى التي سيبدأون بها حياتهم العسكرية لخدمة الوطن والشعب في اشرف مهنة في الدنيا وهي الدفاع عن الوطن شعارهم الوحيد النصر او الشهادة. فإذا بالايدي الهمجية تمتد اليهم غدرا وعدوانا فتقتلهم وتقتل احلامهم وتحيل فرح اسرهم بهم الى بلاء مبين.

لابد ان يكون لهذا الحادث الاليم اثره البالغ على المشهد السياسي الليبي البالغ البشاعة والبالغ الاسى والذي تجاوز منذ زمن حدود الجنون والعقل معا عند كل مواطن ليبي شريف.

على كل من بقيت فيه ذرة من الحس الوطني سواء من أعضاء المجالس المنتهية الصلاحية من نواب ومؤتمر وطني ومجلس الدولة المعدومة او من أعضاء الحكومات الورقية المهزلة او من المليشيات المجرمة، على هؤلاء جميعا ان ينزووا وراء الحيطان وان يختفوا في الحفر العميقة وأن يتيهوا في الصحراء الليبية الواسعة حتى يأتيهم اليقين.!! فقد اصبح جبين كل منهم ملطخا بدماء هؤلاء الشهداء الأبرياء فانتهت بذلك صلاحيتهم وانتهى بذلك دورهم المخزي على امتداد ساحة الوطن.!!

الذي جلب المرتزقة من أدغال افريقيا لقتل ابنائنا ليس له مكان بيننا ولم يعد له حق الانتماء لوطننا. الذي دمر مقدراتنا وسرق اموالنا لم يعد له مكان بيننا ولم يعد له حق الانتماء لوطننا. لقد ان الاوان لإعلان حرب التحرير لتحرير وطننا من المجرمين والقتلة. من سارقي اموالنا ومن الذين يزهقون ارواحنا. وَيَا أهالينا في براك الشاطئ وفِي الجنوب العزيز وفِي كل بقعة من تراب الوطن العزيز لنا ولكم الله القوي العزيز. وسيعلم الذين ظلموا اي منقلب ينقلبون. الرحمة والرضوان لهولاء الشهداء ولكل شهدائنا الابرار. وعزاؤنا الحار والصادق لهذه الأسر الليبية المكلومة. انا لله وانا اليه راجعون. ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.

ابراهيم محمد الهنقاري

كلمات مفاتيح : مقالات ليبيا المستقبل،
عبدالحق عبدالجبار | 20/05/2017 على الساعة 09:47
من المسؤول
القوة الثالثة’ تهدد بنشر مستندات تثبت تكليفها من ‘الرئاسي’ بتحرير الجنوب كشفت القوة الثالثة عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك وثيقة تتضمن تكليفاً من العقيد ” البرغثي ” بالدفاع عن قاعدة تمنهنت الواقعة فى مدينة سبها، وأنها كلفت بمهمة تطهير قاعدة براك الشاطئ من عناصر تنظيم الدولة ( داعش ) المتحصنين بها بناءً على قرار وزير الدفاع وتعليمات المجلس الرئاسي بقيادة فايز السراج و عضو المجلس عبدالسلام كاجمان. وأوضحت القوة الثالثة أنها قدمت الي الجنوب بناءً على قرار حكومة علي زيدان سنة 2014 وتم تكليفها بعدة مهام وصفتها باالناجحة، واخرها مهمة تطهير قاعدة براك الجوية بالأمس من عناصر تنظيم الدولة المتحصنيين بها و ذلك وفق زعمها .
د. أمين بشير المرغني | 19/05/2017 على الساعة 16:05
مع غياب العقل المستقبل بين الاحتلال أو الوصاية
مع شديد الاسف أوقع الصلف ليبيا أرضا . اليوم أكثر من أي وقت مصى ليبيا جاهزة للاحتلال والوصاية الدولية.
آخر الأخبار
إستفتاء
ما رأيك في “مبادرة السراج” وخطة الطريق التي اعلن عنها؟
عملية وممكنة التحقيق
تستحق التفكير والمتابعة
غير واقعية وغامضة
لن يكون حولها توافق
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل
جميع المقالات والأراء التي تنشر في هذا الموقع تعبر عن رأي أصحابها فقط، ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع