مقالات

د. سعد الأريل

دستورنا... وبيضة الرخ؟؟

أرشيف الكاتب
2016/07/16 على الساعة 19:29

أن مايقلق الليبيون جميعا هوأن مسودة الدستور التى خرجت من الهيئة وقدمت اخير الى مجلس النواب الذى مازال معلقا بموضوع حكومة الوفاق؟؟ أن خروجها لآرض الواقع لازال بعيد الوصول اليه؟؟ دستوريا أنهت الهيئة أعمالها وأصبحت فى حل من أمرها بعد خروج المسودة وسلمت العهدة الى مجلس النواب ليطرحها فى استفتاء.. ولكن اصبح الامر مثل خرافة (امبسيسي) لقد أعيدت المسودة ثانية الى الهيئة وهذا لا يجوز قانونا.. وقد تحدثت الى السيد (شمبش) النائب فى مجلس النواب ورئيس اللجنة القانونية حول المسودة فأخبرنى أننا رجعنا المسودة الى هيئة الدستور؟؟ واخبرته لماذا؟ فاجاب: أن هناك اعتراض على احدى المواد المتعلقة بالجنسية؟؟ وطلب يجب تصحيحها من قبل الهيئة.فى الواقع لم يعد للهيئة أى دور بعد تسليمها للمجلس فلقد أنهت أعمالها وقدمت مسودة بوركت من الهيئات الاكاديمية ومؤسسات المجتمع المدنى والكتاب والمفكرين... لو خرج هذا الدستور الى الوجود لحلت الكثير من المشاكل التى تعانى منها ليبيا اليوم خاصة فى الانقسام الحادث اليوم فى الساحة الليبية ويكون الركيزة الاساسية لآى حل سياسي قد تعتمد الامم المتحدة على تطبيقه اذا ماارادت حلا للمسألة الليبية دون هذا التخبط فى تقسيم الادوار وخاصة تلك العثرة التى قدمها (كوبلر) فى تقسيم الجيش الليبي الى ثلاثة أقسام ضاربا مقررات المسودة عرض الحائط فى توحيد الجيش الليبى؟؟.
اليوم مايعارض الاستفتاء هوذلك الانقسام الواضح والتمرد من قبل المليشيات وحركة الخوارج والقاعدة التى عاثت فى الارض وقلبت الاوضاع الممكنة لمجتمع ديموقراطى ونحن نعلم جيدا قوة الارادة الشعبية التى تحققت فى (بنغازى) فى طرد فلول الفاشية الدينية (المليشيات) من المدينة ولعل هؤلاء الخارجين عن الشرعية قد تلقوا الدرس اليوم من الانتفاضة الشعبية التى حدثت فى تركيا اليوم؟؟
الحوارية ما بينى وبين رئيس اللجنة القانونية لمجلس النواب لم تكن مقنعة لى فالرجل مازال مصرا على أجراء استفتاء على المسودة وهوأمر خارج عن الوضع الراهن كما يقدره الكثير من رجال القانون الذى هواحدهم للآسف؟؟ أن الوضعية الراهنة لاتسمح بأجراء تصويت الا أكترونيا وهى مكلفة كثيرا؟؟ من ثمة لدينا قناعة بهيئة الدستور التى هى منتخبة من الشعب وكلنا ثقة بها ولماذا ننزع عنها عدم الصفة  القانونية فأن تعتمد المسودة نهائيا دون اللجؤ للاستفتاء؟ ولماذا مجلس النواب ان يعتمد نهائيا المسودة دون الرجوع الى الشعب باعتباره دستوريا ممثلا عن الشعب وله الحق فى ان يغير دساتير وليس دستورا واحدا فهواعلى سلطة دستورية فى البلاد.. أن ترجيع المسودة الى الهيئة ليس بالامر القانونى ولايمكن ان يخدم قضية البلاد اطلاقا؟؟ ويجعلنا ندور فى حلقة مفرغة ثم نسأل: لماذا مدد مجلس النواب لنفسه دون الرجوع الى الشعب اليس بوضع البلاد الراهنة؟؟
د. سعد الأريل

berkawe | 18/07/2016 على الساعة 05:45
Libya
Answering your last question at the end of the article. I would say it is something that we introduced to since 1951 to this date(July 20016). Sir, we have been Lied to and cheated on all along those years. We need a way out but we don't know how????
إستفتاء
هل توافق علي مقترح “القطراني”: مرحلة انتقالية تحت سلطة الجيش بقيادة حفتر؟
نعم
لا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل
جميع المقالات والأراء التي تنشر في هذا الموقع تعبر عن رأي أصحابها فقط، ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع