عربي ودولي

تونس.. عود على بدء؟

ليبيا المستقبل | 2017/04/20 على الساعة 23:48

ليبيا المستقبل: تواصلت، اليوم الخميس، الاحتجاجات والإضرابات والاعتصامات بعدد من المناطق التونسية، للمطالبة بالتنمية والتشغيل وفتح ملف الثروات النفطية والغازية. ففي تطاوين، التي تشهد، منذ أكثر من أسبوعين احتجاجات واسعة، هدد المعتصمون بتصعيد تحركاتهم والانتقال إلى الصحراء لغلق الطريق المؤدي إلى حقول النفط في حال عدم استجابة الحكومة إلى مطالبهم. ويتواصل في مدينة تطاوين (جنوب شرق تونس) نصب خيام الاعتصام وغلق عدد من الطرقات.

وفي ولاية الكاف (شمال غرب تونس) شلت الحركة، اليوم، بفعل إضراب عام شارك فيه الاتحاد الجهوي للشغل. وشهدت المدينة مسيرة ضخمة احتجاجا على ما اعتبر تهميشا للجهة التي تشهد نسبة بطالة مرتفعة، خاصة مع إقدام عدد من المستثمرين على إغلاق مصانعهم، في المدة الأخيرة، والانتقال إلى أماكن أخرى، بعد طرد مئات من العمال المحليين.

وفي مدينة القيروان (وسط تونس) اقتحم عدد كبير من المتظاهرين مقر الولاية وطالبوا الوالي بالرحيل، رافعين شعارات منادية بالتنمية والتشغيل ومكافحة الفساد. أما في مدينة مدنين (جنوب شرق تونس)، فقد واصل أصحاب الشهائد العليا العاطلون عن العمل اعتصامهم وسط المدينة، لليوم الثاني على التوالي، مهددين بالتصعيد في حال عدم الالتفات إلى مطالبهم.

وفي العاصمة تونس، تظاهر العشرات من النشطاء بدعوة من منظمة "أنا يقظ" للتنديد بالفساد، حيث انطلقوا من أمام المحكمة الابتدائية وتوجهوا إلى مقر الحكومة بالقصبة. وتأتي المسيرة المذكورة بعد يومين من تسريب صوتي لصاحب قناة "نسمة" الفضائية يهدد فيه بتشويه سمعة عدد من نشطاء المنظمة.

كلمات مفاتيح : تونس،
لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
ماذا تتوقع من لقاء فايز السراج وخليفة حفتر في أبوظبي؟
لا شئ
إنفراج للأزمة
خطوة علي الطريق الصحيح
لا ادري
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل