الرئيسية

الجزائر تقدم مساعدات إنسانية لسكان ليبيا القاطنين على الحدود.. اليوم

ليبيا المستقبل | 2017/02/17 على الساعة 16:00

ليبيا المستقبل: قال بيان لـ وزارة الخارجية الجزائرية، اليوم الجمعة، أن الجزائر قدمت مساعدة إنسانية، لسكان ليبيا القاطنين على الحدود، متكونة أساسا من 30 طن من المواد الغذائية. وذكر البيان  حسبما قالت بعض وسائل الإعلام " تضاف هذه المساعدة الجديدة التي قررتها الحكومة الجزائرية إلى التفاتات تضامنية أخرى خصصها بلدنا تجاه الشعب الليبي الشقيق والجار الذي يواجه وضعا صعبا نظرا لتواصل الأزمة التي يتخبط فيها منذ عدة سنوات".

وأكد بين وزارة الخارجية الجزائرية، أن الجزائر تعتزم مواصلة جهودها الدائمة والمتواصلة تجاه جميع الأطراف الليبية من أجل وضع حد للخلافات التي يواجهونها في إطار حل سياسي من خلال حوار شامل والمصالحة الوطنية ". وكثَّفت الجزائر حراكها، أخيرا، لمحاولة جمع الفرقاء الليبيين على طاولة واحدة، وتعتزم عرض حصيلة اللقاءات التي جمعت مسؤولين جزائريين بقادة سياسيين وعسكريين ليبيين، خلال اجتماع وزراء خارجية دول جوار ليبيا المزمع عقده خلال الأيام القادمة، تليها عقد قمة رئاسية ثلاثية، تجمع كل من الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي والرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ويتم من خلال هذه القمة توجيه دعوة للفرقاء الليبيين للجلوس على طاولة الحوار

الجدير بالذكر أنه سبق لوزير الشؤون المغاربية والاتحاد الإفريقي وجامعة الدول العربية، عبد القادر مساهل، أن أكد قبل أيام أن الحكومة الجزائرية سترسل 30 طنا من المساعدات للشعب الليبي، زيادة على 20 ألف لتر من الغازوال موجهة لمستشفيات تعاني صعوبات بسبب الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي. وتعمل الجزائر، بشراكة مع تونس، على تقريب الأطراف الليبية لأجل إيجاد حل سياسي بعد تعثر حكومة الوفاق الوطني في نيل موافقة مجلس النواب واستمرار وجود ثلاثة جهات تتنازع الحكم في ليبيا، وتطمح الجزائر إلى التوصل إلى اتفاق يتجاوز ذلك الذي احتضنه المغرب عام 2015، وأشرفت عليه الأمم المتحدة.

عبدالحق عبدالجبار | 17/02/2017 على الساعة 16:25
الله اكبر الله اكبر
الله اكبر كله بفضل خيرات الصخيرات و تخطيط المجلس الانتقالي
إستفتاء
هل تؤيد دعوة مجلس النواب الليبي لإجراء انتخابات برلمانية ورئاسية؟
نعم
لا
الإنتخابت لن تغير من الامر شئ
الوضع الأمني لن يسمح
لن تفيد بدون تسوية سياسية أولا
التوافق على دستور اولا
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل