كتب ومطبوعات

شمس على نوافذ مغلقة تشرق في بنغازي

ليبيا المستقبل | 2017/07/18 على الساعة 14:38

صافحت بنغازي بيد وباليد الأخرى شمسنا.. "شمس على نوافذ مغلقة" والتي شكلت بعض أشعتها من بنات وشباب بنغازي.

ليبيا المستقبل (طه كريوي): أقامت مؤسسة أريتي للثقافة والفنون وبالتعاون مع مكتب الثقافة والاعلام ببنغازي، حفل توقيع كتاب "شمس على نوافذ مغلقة"، وهو مختارات من أعمال أدباء ليبيين شباب وتحرير الشاعر والمترجم خالد المطاوع والكاتبة والصحفية ليلى المغربي، مساء الأحد السادس عشر من الشهر الجاري، في مركز وهبي البوري، بمشاركة عدد من الأدباء الشباب المشاركين في الكتاب من طرابلس وبنغازي والبيضاء ودرنة، فيما تعذر حضور بقية المشاركين لظروف مختلفة، وبحضور عدد كبير من الأدباء والمثقفين من عدة مدن ليبية.

بدأ الحفل بعزف منفرد على العود من الموسيقي الشاب "مصطفى نجم"  وبتقديم من الاعلامي حسام الدين الزوام استهلت الأمسية بكلمة من السيدة مناجي بن حليم مديرة مكتب الثقافة والاعلام بنغازي، رحبت بالضيوف واحتفت بالكتاب والمشاركين فيه، مؤكدة على أهمية الثقافة ودورها في البناء، فيما أعربت الشاعرة رحاب شنيب رئيسة قسم النشاط بمكتب الثقافة والاعلام، والتي تلتها بكلمة مقتضبة عن ترحيب المكتب بجميع المواهب الشابة، ومتمنية أن يكون هؤلاء الشباب أيقونات جديدة تتألق في عالم الأدب.

وفي كلمتهما المشتركة قرأ الدكتور خالد المطاوع ما دونه المحرران في مقدمة الكتاب منوهاً إلى دور الكتاب في تقديم جيل شاب وجديد للأدب الليبي، وسعيهم لايصال هذه الأصوات إلى جمهور القراء، أما الكاتبة ليلى المغربي فقد اختارت الحديث كبداية عن زيارتها الأولى لبنغازي والتي تزامنت مع هذا الحفل، ووصول أول رحلة تنطلق من طرابلس إلى بنغازي بعد انقطاع دام ثلاث سنوات، قائلة" صافحت بنغازي بيد وباليد الأخرى شمسنا .. "شمس على نوافذ مغلقة" والتي شكلت بعض أشعتها من بنات وشباب بنغازي"، وتابعت حديثها عن الكتاب وأهمية تقديم صورة مختلفة عن الرائج والنمطي للشباب الليبي، فقد عرف الشباب بصورتهم المسلحة التي نراها تحمل السلاح، وهنا نقدم صورة أخرى لشباب واعد مثقف يحمل أحلامه وآماله وينبذ العنف وينشد السلام.

وعبقت الأجواء بالشعر والقصة بتقديم الزوام للمشاركين الشباب الذين القوا نصوصهم الأدبية وهم "أمل بنود، أحمد الشارف، انتصار البرعصي، جمانة الورفلي، سراج الدين الورفلي، شكري الميدي، غدي كفالة، فيروز العوكلي". وكما بدأ الحفل بالموسيقا اختتم بها وهذه المرة بقصيدة شعرية مغناة حملت عنوان "لا بد من ليبيا وإن طال النضال"  كلمات أحمد الزليطني والصادق السوسي، وعزف وغناء مصطفى نجم وبوبكر محمد.

 




















 

اسماء الاسطى | 19/07/2017 على الساعة 04:31
شموس تسطع في سماء الادب الليبي
بالتوفيق لباقة من الكتاب الشباب..ممن يرسخون في مواقعهم بعذوبة نصوصهم.. وقوة واصالة موهبتهم..اصوات جديدة تعد بالكثير.. والشكر موصول لكل الاساتذة ممن تولوا الاهتمام بهم..والاعلان عنهم..والاحتفاء بهم..وعلى رأس القائمة الاستاذ الشاعر عبدالسلام العجيلي..والفنان الخطاط محمد الخروبي..والاديب منصور بو شناف...لهم جميعا كل التقدير..والمحبة
آخر الأخبار