حقوق الانسان

صالح افحيمة: قرار منع سفر الليبيات دون محرم "سليم"

ليبيا المستقبل | 2017/02/19 على الساعة 21:56

ليبيا المستقبل: إعتبر عضو مجلس النواب الليبي، صالح افحيمة، اليوم الأحد، أن قرار "الحاكم العسكري درنة - بن جواد"، عبد الرزاق الناظوري، والقاضي بمنع سفر المرأة الليبية دون محرم "قرارا سليما". وأوضح افحيمة أن قرار الناظوري "لا يحتاج لأن يعرض على السلطة التشريعية المتمثلة في مجلس النواب لانه تنفيذي ولا يتعارض مع القوانين المعمول بها في ليبيا"، حسب رأيه. يشار إلى أن إدارة مطار الأبرق أعلنت عن بدأ تطبيق قرار الناظوري بمنع المرأة الليبية من السفر دون محرم، مشيرة إلى أنها تسلمت تعليمات بهذا الخصوص وشرعت في تطبيقها.

جمال | 20/02/2017 على الساعة 13:03
الكيل بمكيلين
والله لو كان هذا القرار من المنطقة الغربية وصادر عن دار الافتاء لقامة الدنيا ولأبدأ هذا المدعو صالح فحيمة عدم رضاه ورفضه للقرار ولكان اول المشككين فيه ، عموما ربنا في الوجود " وسيعلم الذين ضلمواأي منقلب ينقلبون" صدق الله العظيم
توفيق فطيس | 20/02/2017 على الساعة 09:28
رحم الله الملك ادريس
عودة الملكية وعودة الامير سينهي كل هذه المهازل ويقطع الطريق علي أولئك الذين ينفذون اجندات خارجية مشبوهة لتحويل ليبيا الي دولة دينية وهابية متخلفة علي غرار دولة آل سعود فحينما كان لدينا ملك ومملكة كانت المرأة الليبية مصانة ولَم يمنعها احد من السفر ولاأعتقد ان احد يستطيع ان يزايد علي خلفية الملك ادريس الدينية وعلي ورعه وتقواه ومع هذا كان ملك عصري بكل معني الكلمة وكان يشجع المرأة علي تلقي العلم في ليبيا والدراسة في الخارج.
الحارث ... | 20/02/2017 على الساعة 09:24
كيف تدار الدولة هناك ؟
أنا أتسائل الأن ما دور الحكومة التنفيذية ( حكومة عبدالله الثنى ) فى وجود حاكم عسكرى قوى تنقيذى كعبدالزارق الناظورى المتداخل معها جغرافباً والمتداخل معها فى الإختصاصات والصلاحيات ؟ يبدو أنه لدينا حكومتين فى شرق البلاد أ ليس كذلك ؟ ... أحداها عسكرية قوية والأخرى مدنية لاتهش ولاتنش ... وبهذا يصل عدد الحكومات الأن فى ليبيا إلى أربعة حكومات بالتمام والكمال ... ياسيدى مرحبا بكم فى ليبيا الجديدة والله .
عبد الله | 20/02/2017 على الساعة 09:07
قرار متخلف، ظالم...
قرار متخلف ظالم سطحي يدل دلالة قاطعة على الجهل بأبسط حقوق الإنسان، ولا يوجد ما يبرره مطلقاً، ولا أفهم ما هو دور المحرم في الموضوع، وإذا كان دوره يقتصر على منع الفاحشة من الوقوع! رغم لا يوجد ما يمنعها مطلقاً إن وجدت الرغبة في ذلك وكل الناس العاقلة تعرف ذلك، ولا داعي للتدليل، قلنا وإذا كان الدور منع الفاحشة يجب على الرجل أيضاً أن يصطحب معه محرم إذا أراد السفر إلى الخارج! ولا أفهم معنى الخارجّ وماذا عن الداخل؟ أليس هو الآخر سفراً بعيداً عن قوات الدفاع عن الشرف؟! الشرف يا أغبياء موضوع شخصي بحت، وكل يعرف كيف يدافع عن شرفه. كذلك يجب منع النساء من دخول ليبيا من دون محرم، وتصوروا المستشارة الألمانية ميركل، أو وزيرة الدفاع الألمانية، أو المسؤولة الإيطالية في الإتحاد الأوروبي تود زيارة ليبيا لتبذل جهدها في مساعدة القصر في حل مشاكلهم التي هي ليست مشاكل بالمرة لو وجد من لديه ذرة عقل في المشهد السياسي. تصوروا أن لا يسمح لها بالدخول لأنه لا يصحبهن محرم! أرتفعوا بمستواكم الثقافي والمرأة ليست سلعة إنها إنسان مثلها في ذلك مثل الرجل، وهناك من تفوقن على الرجال في مجالات كثيرة، إنه التدخل الوهابي المتخلف.
لييييبي | 20/02/2017 على الساعة 08:57
خربتوها
صدقت أخي عبد الحق وصدقت أخي حسام وصدقت أخي حمادي إن أمثال هذا النائب وأمثال هذا الحاكم العسكري هم الذين سبب تأخر وتدهور البلاد نحو أفغانستان. خربوها الله يخرب أيامهم
عبدالحق عبدالجبار | 20/02/2017 على الساعة 08:57
رسالة الي المشير خليفة حفتر
السيد المشير خليفة حفتر لقد حان الوقت ان تتدخل في هذا الموضوع ...و ان كان لزم منه اذاً عليك بالضغط علي البرلمان بان يراجع معاشاته و امتيازاته و يحللها و كذلك علي الأعضاء ان يكونوا موجودين و مقمين في محل عملهم و عليكم بالنظر الي بقية القوانين ... نرجوا ان نري كلمة في هذا الموضوع قريباً قريباً اما منك او من المتحدث باسم القيادة او علي الأقل من الاستاذ صالح ...و لكم فائق التقدير و الاحترام
سعيد رمضان | 20/02/2017 على الساعة 08:19
أذا كان ذلك كذلك فما حاجتنا الى مجلس النواب ؟
على مجلس النواب التشريعى أن ينهى عمله مادام هناك حاكم عسكرى يقرر وينفذ بالنيابة عنه ،الحاكم العسكرى غير شرعى فكيف يكون شرعى مايصدر عنه ،الحاكم العسكرى ألغى عمداء البلديات المنتخبين وعين محلهم عسكريين بالشرق الليبى نتسائل هل عملية الكرامة هى الثورة البديلة لفبراير ؟
ابوخليفة | 20/02/2017 على الساعة 07:51
هذا العتيبي جاء يعلمكم دينكم!
لقد تصورتم أن حكم العسكر سيمحق الإسلاميين، و إذا به يسير على نهج القذافي في اختيار أسوأ نموذج متخلف للإسلام، لكنكم لم تروا شيئاً حتى الآن.. انتظروا منع المرأة من قيادة السيارة.. ثم منعها من الخروج من البيت! من دعم حكم العسكر لا يلومن إلا نفسه لا سيما إذا كان من العلمانيين أو الفلاسفة الذين حذر منهم العتيبي الذي جاء يعلمكم دينكم بطلب من الجيش الوطني بقيادة العقيد.. أقصد المشير!
ليبية | 20/02/2017 على الساعة 07:47
هو هذا الحرام بس؟
أضم صوتي الى صوت الباقيين في السؤال اذا كان هو هذا الحرام بس ماذا عن ما تخاذونه من أموال وعلاوات ومنح وغيره من خزينة الشعب الذي لم تفعلوا له شيء منذ ان وصلتوا الى الكراسي ومن اوصلكم لها أصوات النساء اليس كذلك ادعوا كل نساء بلادي الى عدم التصويت الى أي حزب او تيار يجهض حقوق المرأة لنجعل اصواتنا السلاح الذي نحارب به هذه العقلية سبحان الله يتكلمون عن الحرام وعلى حديث قيل من حوالي 1400 سنة في ظروف تختلف عن الظروف الحالية ولا يتكلمون عن الميراث والذي 3/4 نساء ليبيا محرومات منه رغم انه نزل في صورة من صور القران وواضح وصريح اصبح الدين مثل شغل الخياطة فصل كيف ما تبي وسع من وين ما تبي وقصر والا زيد كيف ما تبي والله ما تبوا الا نوعية من أنواع ترمب وغيره يقصفوكم يا متخلفون يا ريتم تركزوا على العلم والاختراعات ما يلقوكم الا في موضوع يخص النساء هؤلاء اتباع الاخوان يشوفوا تركيا خيرها ما تبطق ها القانون على نساءها والا خائفة من الاتحاد الأوروبي ام السعودية الوهابية فنعرف جيدا ماذا يفعل خكامها وامراءها في الخارج
ممتعض | 20/02/2017 على الساعة 06:49
منديل الحاوي الوهابي محارم أم فُوَط ؟
السؤال الذي لا بد لنا من مواجهته هو ( مدى شرعية تشريع أيديولوجي '' مذهبي '' يصدر عن جهة لا يجوز لها شرعاً وقانوناً التشريع لمجتمع يفترض أن تستمد شرعيتها منه ، وليس مسموحاً لها التشريع إلا ( تنظيمياً في حدود اختصاصها ) ؟ ... و الأهم منه هو ( هل الليبيون '' الرجال '' من السذاجة والجهل والتخلف إلى الحد الذي تتطلي عليهم فيه محاولة السعودي تجيير عقولهم وضمائرهم لرؤيته الأيديولوجية المتخلفة وتحويلهم إلى ( فُوَطٍ ) لتلميع الوهابية الصدئة ؟ فالموضوع أيها السادة إنه غزو واستعمار أيديولوجي ( كامل الأوصاف ) وهو إن استهدف الليبيات بخطوته هذه ، فإن هدفه التحكم في ليبيا والليبيين جميعاً ، تحت شعارات دين سمح وبرئ من كل جهل وتخلف أيديولوجي . فهل ستستسلم ونصير رؤوساً من السائمة تضاف إلى قطعان آل سعود ، أم سننافح عن إنسانيتنا وحريتنا ووطننا وديننا حتى النهاية ؟ ... هل نكون أو لا نكون ؟ ورحم الله شكسبير .
سالم | 20/02/2017 على الساعة 05:50
التخلف والأنانية!!
يافحيمة عليك ان تعرف ان ليبيا ليست ملكك وليست ملك هذا " الطفيلي الناظوري "، والله إنكم شوهتم سمعة ليبيا والليبيات خاصة في كل العالم المتطور ( انظروا لتقدم بلد مثل تونس !). انا انصحكم أيها المتخلفة عقليا ان تصدروا قانونا جديدا يفرض علي كل رجل بعد سن ال ١٥ ان يحمل " لحية " وفي حالة عدم حمله للحية يمنع من السفر للخارج!! فلماذا دائماً فقط المرأة، هذا ظلم في حق المرأة! كل القوانين الظالمة في حق المرأة يصدرها رجال متعجرفين ومتخلفين مثل " الصادق الغرياني وأشكاله "! ليبيا ليست بخير طيلة ان عناصر بدائية مثل الناظوري، حفتر وعقيلة تحكمها، نحن نحتاج لثورة ضد هؤلاء الطغاة الدكتاتوريين الأنانيين الذين دمروا ليبيا وشوهوا سمعتنا لسنوات طويلة !انا قلت من زمان اننا متوجهين بليبيا لافغانستان جديدة وهذ ما نراه الان أيها المجرمين، خونة أهداف ثورة ١٧ فبراير!
أحمد | 20/02/2017 على الساعة 05:07
خلع عباءة قطر وارتدى عباءة السعودية
لم أرى عباطة واستخفاف بعقول الليبيين مثل الذي يحدث الآن في ليبيا ...
LIBYAN BROTHER IN EXILE | 20/02/2017 على الساعة 00:46
ياخوي عبدالحق عبدالجبار ليه عليك تحرج فى سيدناالشيخ صالح افحيمة
ياخوي عبدالحق عبدالجبار ليه عليك تحرج فى سيدناالشيخ صالح افحيمة وتتكلم عن المعاشات و الامتيازات لا لا هنا مافيش وجه مقارنة٠ السفر بدون محرم شئ والمعاشات والامتيازات شئ اخر؛ ليه تحطله العظام فى الريه٠ هذيك حقوق وافق عليها كل المجلس يعني حلال أما النساوين وسفرهم هذى قصة اخرى٠ اهو شوف من اليوم وماشي حتى زيارتها للطبيب بدون محرم ممنوع والتسوق بدون محرم ممنوع واللي مش عاجبه يمشي للبحر٠ لقد هزلت ياخوي عبد الحق واصبحت حرام على الشعب وحلال عليهم٠ ولاحول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم٠
ابواحمد | 19/02/2017 على الساعة 23:53
مهازل الوطن
لا يحتاج لأن يعرض على السلطة التشريعية المتمثلة في مجلس النواب لانه تنفيذي.توا بالله عليكم يصلح هذا أن يكون عضوا في مجلس النواب مش فاهم رأسه من رجليه تي انت حللت قتل ليبيين مسلمين الي يوم أمس تتباهي بأنكم فجرتم سيارة ودمرتم بيت عدد القتلى غير معروف واجعك الفرع في عدم معرفتك للأصل لاكن اللقاق يضل لقاق مهم لبس ومهم سرق مكانه هو ليس أهل لها
ابن بنغازى | 19/02/2017 على الساعة 23:40
نعم للدوله المدنيه
يبدو ان الليبيين مكتوب عليهم الا يفرحوا بطعم النصر فمن كارثة عبدالجليل فى يوم اسقاط المدمر القذافى الى كارثة الناظورى فى فرحة الليبيين بتحرير بنغازى من الارهاب !!! لكن المدنيين الذين خرجوا فى جمع بنغازى وهجموا على كتائب الارهابيين فى معسكراتهم وسقط منهم اكثر من 40 شهيدا يوم السبت الاسود وصمود صناديد بوهديمه العزل فى حماية المديريه فى الوقت الذى كان الناظورى وامثاله يختبؤن فى الحفر خوفا من الاغتيالات لن يصمتوا على هذا العبث.
حمادي | 19/02/2017 على الساعة 23:17
يبلعوا المخايط ويغصوا فالأيبر
يا سيد عبدالجبار هذوم اللي يبلعوا المخايط ويغصوا فالأيبر (جمع إبرة) ...
حسام الدين العرفي | 19/02/2017 على الساعة 23:08
لعب عيال
كلام فاضي ولعب عيال ليبيا لن تقوم لها قائمة مادام هؤلاء الذين يتاجرون بالدِّين موجودين ويريدوا ان يحولوا ليبيا الي حكم الملالي.
عبدالحق عبدالجبار | 19/02/2017 على الساعة 22:35
خلاص قالها
خلاص إللي تخشوا علي طرفه الجنه قالها ... هل صحيح ان المعاشات و الامتيازات التي تستلموها بدون وجه حق ًحرام والا طلبتوا الاستغفار و حللتوها
آخر الأخبار