أهم الأخبار

غرفة الأخبار: المؤسسة الوطنية للنفط.. حلول وعراقيل

ليبيا المستقبل | 2016/09/03 على الساعة 14:02

قناة ليبيا (غرفة الأخبار ليوم الجمعة 2 سبتمبر 2016): "المؤسسة الوطنية للنفط.. حلول وعراقيل". الغرفة في حوار مع رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس مصطفى صنع الله.

 

ابرز ما ورد على لسان مصطفى صنع الله:

رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس مصطفى صنع الله: ما تم اكتشافه حتى الان حوالي 50% فقط من الاراضي الليبية التي تحتوي على مخزون نفطي.. بعد 17 فبراير اصبح النفط في ليبيا نقمة وليس نعمة.. للاسف الشديد لم يتم انشاء اقتصاد معرفي في ليبيا وتم التركيز على الاقتصاد الريعي لهذا سوف نعاني لسنوات طويلة.. حرس المنشآت النفطية بفروعه الثلاثة مثال سيئ جدا وغير جيد لليبيا حيث حاد الجهاز عن دوره الرئيسي.. عانت ليبيا الكثير بسبب حرس المنشأت النفطية "فرع الوسطى" بقيادة ابراهيم جضران.. لا زال الى الان يمارس حرس المنشأت النفطية فرع الوسطى بقيادة الجضران اعمال السرقة بالاكراه.. بعد ان اعلن جضران عن تبعيته للمجلس الرئاسي وبعد الجلوس مع كوبلر ما زال يمارس اعمال السرقة.. يقول الجضران ان جهازه يتكون من 22800 فرد. فعليا لا يتجاوز عدد افراد جهازه الف شخص.. ابراهيم جضران يتحايل للحصول على مليون دينار ليبي يوميا.. حرس المنشآت النفطية فرع الجنوب الغربي يمارس طريقة جضران ذاتها بما يتعلق بوقف حقول النفط والتهديدات.. حرس المنشآت النفطية فرع الجنوب الغربي بعث رسالة تهديد لشركة مليتة يؤكد فيها انه سيقوم باقفال حقول النفط التي يحرسها.. ايقاف الانتاج من حقل الوفاء للغاز الحدودي الواقع على الحدود الليبية الجزائرية سيتسبب بهجرة الغاز الى الجانب الجزائري.. يشاع في الوقت الحاضر بانه سيتم دفع اموال لحرس المنشآت النفطية الفرع الجنوب الغربي وهذه كارثة.. حرس المنشات بالمنطقة الغربية كان يقوم بحراسة مصفاة ومستودعات الزاوية والتي تتم عبرها عمليات تهريب الوقود.. يجب ابقاء المؤسسة الوطنية للنفط بعيدة عن المماحكات السياسية وعدم ادارة القطاع وفق اسس سياسية.. بسبب الاغلاقات التي قام بها جضران هربت كل الشركات من ليبيا وتوقفت كل عمليات القطاع النفطي.. طلبنا مليار دينار ليبي لو حصلنا على الاموال لكنا حصلنا على انتاج نفطي يتجاوز الـ 900 الف برميل نفط في اليوم.. لم نتحصل على اجابات شافية من المجلس الرئاسي بما يتعلق بالاموال وما زال يقوم بالتسويف فقط.. اذا لم يعطينا المجلس الرئاسي الاموال فان لدينا طريقة ثانية وهي أخذ الاموال التي تكفي المؤسسة من مبيعاتها النفطية.. من يدعي انه يحمي المنشآت النفطية هو من يقوم باحتلال المواقع النفطية ليس لحمايتها بل للتربح منها.. رجال الجضران دخلوا لمصفاة البريقة بالسلاح واخذو عنوة 40 الف لتر من وقود الطيران.. كل الوقائع داخل المنشآت النفطية مسجلة لدينا فنحن قمنا بتوثيق سرقات حرس المنشآت النفطية كافة.. جهاز حرس المنشآت النفطية اصبح جهاز ميليشياوي ولا علاقة له بالجيش.. جهاز حرس المنشآت النفطية يشكل عبئا كبيرا على المؤسسة الوطنية للنفط وشركاتها.. التحايل بما يخص عدد افراد جهاز المنشآت لا يتعلق بالرواتب فقط بل هناك ايضا تحايل بالتموين.. 100 مليار دينار فرص بيعية محققة ضاعت على المؤسسة الوطنية للنفط وشركائها.. ديون بالمليارات لمؤسسة النفط متراكمة على الشركات واهمها الديون المتراكمة على الشركة العامة للكهرباء وعلى شركات الطيران.. لا يمككنا التفريط بأي شركة مملوكة لمؤسسة النفط.

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
هل توافق علي مقترح “القطراني”: مرحلة انتقالية تحت سلطة الجيش بقيادة حفتر؟
نعم
لا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل