أهم الأخبار

حرس المنشآت – فرع الجنوبية يقفل الحقول النفطية الواقعة تحت إدارته

ليبيا المستقبل | 2016/08/31 على الساعة 21:47

ليبيا المستقبل: أفاد بيان صادر عن العاملين بجهاز حرس المنشآت النفطية – فرع الجنوبية أن أفراد الجهاز قاموا بإغلاق جميع الحقول النفطية الواقعة تحت إدارتهم، مع الإبقاء على ضخ الغاز من حقل "الوفاء". وأرجع العاملون بالجهاز قرار الإغلاق إلى المطالبة بـ"صرف مستحقات الجهاز وتحسين الوضع السكني والصحي للعاملين"، مؤكدين أنهم "لم يستلموا أي دعم مالي منذ ثلاثة أشهر رغم استمرار ضخ النفط من تلك الحقول"، ومتعهدين بـ"استمرار الإيقاف حتى تقوم الدولة الليبية الشرعية". من جهته، نفى مدير مكتب الإعلام بشركة الخليج العربي للنفط أحمد العريبي أن تكون الشركة قد أصدرت تعليمات بغلق خط النفط بمنطقة الرياينة، مؤكدا أن ما حصل هو أن مجموعة تابعة لحرس المنشآت النفطية فرع الجنوبية قامت بقفل صمام الخط الرئيسى بمنطقة الرياينة.

حسين الرياني/ عضو المجلس الانتقالي المنتهية مهامه | 01/09/2016 على الساعة 08:33
حرس المنشات واغلاق النفط
صمام الرياينه .. اخذنا الشهرة الاعلامية مدينة الرياينه وهذا انجاز بعد التعتيم على دور الرياينه التاريخي و محاولة تهميش الرياينه و اطفاء شعلة تاريخها و الطاقات البشريه المتعلمة وتراثها التاريخي و معالم الحضارة .. بالرياينه معالم ومدن اثريه و تاريخيه تتعرض لنهب و التدمير من المجرمين و محاولة لطمس معالم المدينة التاريخيه التي تعد من اقدم المدت العربية بالجبل .الصمام يقع في الحدود الادارية للمدينة الرياينه التي قامم شبابها بانتفاضة 2006 و رفع علم الاستقلال قبل ان تظهر هذه الفزورة الفبراريه و انتهاك سيادة الدولة ...الان الصمام تسيطر عليه مدينة الزنتان التي يجب ان تتخلى على هذه الارهصات وهي تتفاوض لا ستفاده منه دون مرعاة حقوق مدينة الرياينه القانونيه متناسيو الرياينه الديموغرافي و مساحتها حجم مدينة الزنتان... الحكومات المتغافبه المفلسه التي يبنزها اللصوص بقوة السلاح مثل اللص الجضران و صعاليك حرس منشات لم تقوم بدورها في تنمية الناطق المجاوره لمواقع النفط..لهذا يستاهلوا و نتمنى من مالكي الصمام و الخوط تفكيك هذه النابيب وتحويل مسارها من مدينة الرياينه و الحفاظ على البيية و الطبيغة
مواطن | 31/08/2016 على الساعة 23:55
متبغضض
الله لا يسامح الي جروو بينا واوقفنا معاهم ثم ولو علينا و باعونا
عادل الغرياني | 31/08/2016 على الساعة 23:01
الوصاية الدولية والا الفناء
لم يعد هناك من خيار الا بوضع ليبيا تحت الوصاية الدولية للامم المتحدة بحيث تتولى هذه الاخيرة كافة امور الدولة مستعينة بقوات سلام دولية لفرض الامن والقانون والنظام بالقوة ، خلاف ذلك فان المجانين اللذين يمسكون بزمام امور السياسة والنفط سيستمروا في جنونهم ولو ادى هذا الى فناء الشعب الليبي عن بكرة ابيه.
متابع | 31/08/2016 على الساعة 22:29
الزاوية و سلطة المليشيات
من ناحية أخرى تقوم عصابة اجرامية تسيطر على مصفاة الزاوية بتهريب الوقود و السيطرة على مادة الزيوت و تهدد العاملين فيها حتى لا يقفوا في وجه ما تقوم به هذه العصابة من تهريب للوقود عبر البحر و البر. و عند محاولة التصدي لعمليات التهريب خاصة من ناحية منطقة الجبل الغربي هددت هذه المليشيات بقطع الوقود عن هذه المناطق إلا إذا سمحت و تغاضت عن هذا التهريب. هذا الأمر قد يؤدى الى توقف المصفاة بالكامل و عدم تغذيتها سواء من حقول الجنوب أو من خلال التوريد عن طريق البحر من المنطقة الشرقية. طال سكوت الناس في الزاوية عن هذه الممارسات المشينة التي لابد لها أن تتوقف و بأسرع وقت ممكن.
mustafa | 31/08/2016 على الساعة 21:56
الله لا تربح
الله لا تربح من كان سبب هدا الدى يجرى لنا رزقنا يتحكم فيه كل من هب ودب عبد الجليل عوض ناس داروا شركة طيران وجماعة ساكنين فى تونس وشرم الشيخ والاخوان فى تركيا واحنا جعانين لا راتب ولاضحية ممكن عقيلة والسراج يضحوا علينا
آخر الأخبار
إستفتاء
هل توافق علي مقترح “القطراني”: مرحلة انتقالية تحت سلطة الجيش بقيادة حفتر؟
نعم
لا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل