أهم الأخبار

بايدن: تركيا لم تقدم للولايات المتحدة أدلة حول دور كولن في الانقلاب

ليبيا المستقبل | 2016/08/25 على الساعة 05:21

ليبيا المستقبل (عن وكالات): ذكرت أوساط نائب الرئيس الأميركي، جو بايدن، الأربعاء، خلال زيارة إلى تركيا أن أنقرة لم تقدم لواشنطن أدلة حول الدور المفترض للداعية فتح الله كولن في الانقلاب الفاشل منتصف يوليو. وأكد مسؤول أميركي أن واشنطن تلقت بالفعل طلبا من أنقرة لتسليمها كولن عدو الرئيس رجب طيب أردوغان المقيم في الولايات المتحدة منذ 1999. وأضاف المسؤول في الإدارة الأميركية الذي يرافق بايدن "لقد قدمت تركيا أربعة طلبات مختلفة لتسليمها كولن وهي مرتبطة جميعها بادعاءات لأنشطة إجرامية سابقة للانقلاب" الفاشل في 15 يوليو تعود إلى 2015 أو حتى قبل. وتابع "أن الأتراك لم يقدموا طلب تسليم مرتبطا بتورط كولن في محاولة الانقلاب، ولم يقدموا أيضا أدلة محتملة تربط كولن بالانقلاب"، مؤكدا ما كان أعلنه البيت الأبيض مساء الثلاثاء.
وتؤكد تركيا منذ أسابيع أنها رفعت للسلطات الأميركية طلبا لتسلم كولن (75 عاما) المقيم في بنسيلفانيا منذ 17 عاما. وتتهم أنقرة كولن بالتخطيط للانقلاب الفاشل. ويبدو أن واشنطن كانت تماطل أمام الضغوط التركية، مؤكدة أنها لم تتلق طلبا “رسميا” وتنتظر “أدلة” على مسؤولية محتملة لكولن. ونفى كولن بشدة أي تورط في الانقلاب الفاشل، لكن القضية أدت إلى المزيد من التوتر في العلاقات التي كانت متوترة أصلا منذ أشهر بين الحليفين الأميركي والتركي في حلف شمال الأطلسي.
وأعلن نائب الرئيس الأميركي، جو بايدن، في أنقرة، الأربعاء، أنه “يتفهم المشاعر الحادة” لدى الحكومة والشعب التركيين بخصوص موضوع الداعية الإسلامي فتح الله كولن المقيم في الولايات المتحدة. وقال بايدن خلال مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس الوزراء التركي بن علي يلديريم إن واشنطن "تتعاون مع السلطات التركية" في هذه القضية. وأضاف "أنا أتفهم المشاعر الحادة لدى حكومتكم وشعب تركيا حياله" في إشارة إلى كولن. ووصل بايدن صباح الأربعاء إلى أنقرة التي تنتظره بفارغ الصبر، حيث أصبح أعلى مسؤول غربي يزور تركيا منذ الانقلاب الفاشل في 15 يوليو الذي نسبت تركيا مسؤوليته إلى الداعية الإسلامي.

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
هل توافق علي مقترح “القطراني”: مرحلة انتقالية تحت سلطة الجيش بقيادة حفتر؟
نعم
لا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل