أهم الأخبار

أعيان مصراتة ومشايخ العبيدات يوقعون اتفاقية صلح

ليبيا المستقبل | 2016/08/20 على الساعة 19:34

العربي الجديد: شهدت العاصمة التونسية، مساء أمس الجمعة، سلسلة من الاجتماعات الليبية، والتي امتدت إلى ساعة متأخرة من الليل. وبالتوازي مع توارد أخبار عن وصول رئيس حكومة الوفاق، فائز السراج، إلى تونس، اجتمع أعيان مدينة مصراتة ومشايخ قبيلة العبيدات بشرق ليبيا، لتوقيع مصالحة بين الطرفين، تقضي بوقف الحرب في مدينة بنغازي وشرق ليبيا وبحث عدد من النقاط الهامة الأخرى. وحضر الاجتماع عضو المجلس الرئاسي أحمد معيتيق وعلي الصلابي.
وأكد مشروع البيان الختامي للاجتماع على وحدة التراب الليبي، والتمسك بمدنية الدولة وتفعيل مؤسساتها، ورفض الانقلابات العسكرية، ومحاربة الإرهاب المتمثل في تنظيم داعش وأنصار الشريعة بكافة أرجاء البلاد، وحل التشكيلات المسلحة غير النظامية والأجسام المسلحة، وضمها للتشكيلات النظامية بصفة فردية للراغبين منهم، وحماية المؤسسات النفطية وتحييدها عن النزاعات العسكرية بوصفها المورد الأول لليبيين. ودعا مشروع البيان، لبعث هيئة عامة للمصالحة، وليس وزارة تكون مقترنة بأسماء وحكومات، كما دعا أيضاً إلى إجراء تغييرات على حكومة الوفاق إذا تطلب الأمر ذلك، مؤكداً في الوقت ذاته على دعم الاتفاق السياسي ومخرجاته. كما طالب مشروع البيان حكومة الوفاق، بإقفال جميع السجون والمعتقلات الواقعة خارج سيطرة الدولة.
وقال وليد اللافي، إعلامي ليبي حاضر بصفة مراقب، لـ"العربي الجديد"، إن "الاجتماع على قدر كبير من الأهمية، لأنه يفتح باباً واسعاً أمام منهج المصالحة، مثلما حدث في اجتماع الدوحة الذي كانت نتائجه المباشرة مهمة في إطلاق سراح مساجين وتوفير مناخات حوار". ولفت وليد، إلى أنها من المرات القليلة، التي يجتمع فيها الليبيون بشكل مباشر. من دون تأثيرات أجنبية؛ وهو ما أشار إليه المجتمعون أنفسهم، مؤكداً على تأثير ذلك مباشرة في المواجهات الدائرة في بنغازي. وعلى شكل التوازنات في المنطقة وفي ليبيا عموماً. وذكّر اللافي، بأن غالبية سكان بنغازي الواقعة شرق ليبيا، هم في الأصل من غربها، وأن الحرب التي أعلنها حفتر، كانت تقوم على أساس التحريض القبلي، ومحاولة طرد أهل بنغازي وتهجيرهم بدعوى أنهم من الغرب. وكان يمنع إجراء لقاءات مباشرة مع الليبيين من مناطق أخرى. واعتبر اللافي، أن مجرد الاجتماع وخروجه إلى الإعلام يعتبر إنجازاً مهماً، سيمهد للقاءات أخرى بغرض تحقيق نتائج على الأرض، وسيقلص من حدة الحرب الدائرة في بنغازي، ومن أمدها وعدد ضحاياها. و شدّد على أن الاجتماع كان ناجحاً بهذه المقاييس، وأن المشاركين الذين يمثلون قبائلهم سيعودون إليها لعرض نتائج اللقاء.

احميدي الكاسح | 21/08/2016 على الساعة 01:27
اخوان در ..تمويه وتلفيق والنبأ باطل
ياريت صلح وخير، لااصل بأن سكان بنغازي اليوم من غرب ليبياولكنهم خليط عبرالعصور وبنغازي ليست سجنا بل مدينه في اقليم اكبر قبائله العواقير وهم جبارنه وينتمون للسعادي،ومدينة بنغازي يجب عدم تصنيفهاعلى هكذا نحو فهو الفتنة والعيب،من سكنها عاش عزيزا حتى قال القادمون من الغرب بنغازي رباية الذايح ويقصدون من كان منهم،اليوم بنغازي تتجاوز المليون وليست بنغازي 1940 حيث كانت أقل من اربعين الف ساكن تحيط بها نجوع الباديه بدء من السلماني والصابري،أستغرب جدا أن يكون من قالو "لا للقبليه أن يكونوا مطبلين لقبيلة العبيدات" ولا توجد بينها والآخرين قضيه خاصه وكبيره إلا من قتل الضبط وعلى رأسهم اللواء عبد الفتاح، كان عليهم ترك القبائل لأهل القبائل فمصراته ليست قبيله فهي أحد عواصم الحكم الفاشي الأربع، ولا اعتقد إن الصلابي سيكون في أي محضر خير في ليبيا فعليه ذاته وقد تناقضت افعاله واقواله،وتلخيصا فلا العبيدات ممثلين ولا المصاريت لهم معهم موضوع ولا الطرفين ذوي علاقة لا بحرب بنغازي ودرنه ضد الإرهاب فهي حرب دوله وصارت منتهي، وأما مصراته وجماعة السويحلي فهي حرب مشبوهه يتم بموجبهاالتضحيه بأناس وضد رفاق الأمس وربماالغد
متابع | 20/08/2016 على الساعة 23:31
وطن أم غنيمة ؟!
هل حقاً هؤلاء يمثلون العبيدات!. هذا أمر مستبعد و غير واضح؟. أما إذا صح ذلك فهل ضربت العبيدات بعرض الحائط بقية القبائل الليبية في الشرق و الغرب و الجنوب. هذا اتفاق مهندسه المعروف علي الصلابي الذي أينما حل يعرف الجميع نتائج أفعاله. الآن و بعد أن وصلت جهود الجيش في بنغازي الى ما هي عليه يريد مهندسو هذا اللقاء بالخارج استباق أي نجاح لمكافحة الارهاب و الحفاظ على البقية الباقية من مؤيديهم في بنغازي. أما هذا الاعلامي وليد اللافي فظاهر قصده و هدفه و بدل أن يحترم مهنته ها هو يضع نفسه طرفاً في الحكم على الأشياء و ليس ناقل للخبر و ترك الحكم عليه للمتلقي بصفته مراقب. و لابد من اقتباس قوله ليكون شاهداً عليه "وأن الحرب التي أعلنها حفتر، كانت تقوم على أساس التحريض القبلي، ومحاولة طرد أهل بنغازي وتهجيرهم بدعوى أنهم من الغرب. وكان يمنع إجراء لقاءات مباشرة مع الليبيين من مناطق أخرى.". الرد عليه متروك لأهل المناطق الشرقية.
ابن ليبيا | 20/08/2016 على الساعة 22:48
المحصلة صفر
اجتمعتم في تونس وحتي لو اجتمعتم في جزر الخالدات"الكناري" او جزر المالديف ...فأن المحصلة صفر !!!...لان قراركم ليس بايديكم ...هذة هي الحقيقة ...اغلبكم عبارة عن سمسارة ...اهدرتم ثرواث وسيادة ليبيا والمواطن ...انكم تنضرو الي ليبيا كا غنيمة من اجل المكاسب والمناصب ...والمواطن كا راهينة ...وللحديث بقية ... لك الله ياليبيا.
القابسي | 20/08/2016 على الساعة 22:35
لعبة الأخوان
الأخوان يحاولون شق الصف بين القبائل بعد أن وصولهم للهاويه ( الأخوان ) .. هؤلاء لايمثلون قبائل العبيدات العريقة وسترون ردود الأفعال فى الأيام القادمة .. سراج والأخوان هربوا من طرابلس لما فيها من توتر وتحشد للمليشيات ويريدوا أن يتستروا يظهروا لنا أنهم فى إجتماعات ومصالحات .. لماذا لم يعقد هذا الإجتماع والمصالحات فى طرابلس .. أين توقيعات وأسماء العبيدات فى المشورات الملحقة .. لماذا لم يذكروا الأسماء .. هذا لإنهم منبوذون أصلاً عندنا هنا فى الشرق لمواقفهم التعبانه .. هذه أساليب الأخوان وهم يعرفون أن بنغازي قادمة وبنغازي هى ليبيا .. الجيش الليبي بقيادة سيادة الفريق بالقاسم خليفه حفتر فى أحسن حال كما هى بنغازي رجعت للحياه بعد كانت تحت وطأه الإغتيالات والقتل والتشريد اليومي من عصابات مدعومة بجرافات وعتاد .. نعم لجيشنا طوق نجاتنا ورحم الله شهدائنا الأبطال الأبرار الذين هبوا من كل صوب لمقارعة المتطرفين والأخوان ..
Mustafa | 20/08/2016 على الساعة 22:28
أعيان مصراتة ومشايخ العبيدات يوقعون اتفاقية صلح
Who are these people,where do they live,and what they eat..........
عبدالقادر الشلمانى | 20/08/2016 على الساعة 22:01
خلاص انحللت
لا خلاص .. مادام أعيان مصراته وأعيان العبيدات اصالحوا معناها خلاص انتهت المشاكل. بالله قولوا لكوبلر والسراج والأمريكان والأنجليز والطليان والفرنسيس وجميع مخابرات الدول المختلفة والدواعش والمهربين والمجرمين لخرين .. بالله قوقولهم ايغادروا ليبيا خلاص الحرب الشرسة بين مصراته والعبيدات انتهت. بالله عليكم ممكن واحد ايفهمنى! شنى هى تجريدة حبيب القرن 21 وإلا شنو مضيعة الوقت هذى! لازم من إجتماع يضم شيوخ جميع القبائل الليبية (أقصد فعلا شيوخ القبائل موش كومبارصات) وما يخرجوش من الإجتماع إلا بحل، انشالله يجتمعوا شهر، لكن فى الأخير يطلعوا بحل لهالوطن اللى قريب ينتهى إلى الأبد وتنتهى حاجة اسمها ليبيا. والله عار علي شيوخ جميع القبائل الليبية قدام شيابنا اللى أسسوا الدولة.
زيدان زايد | 20/08/2016 على الساعة 21:14
كذاب ياوليد يالافي
لم اسمع احد يقول اطردوا كل من كانت اوصول من غرب ليبيا هذا دس اعلامي اما مقصود منك او ضللوك آخرين فجيش الكرامه وشباب المناطق يحاربوا في كل هو من داعش او القاعده بغض النظر عن كونه من الشرق او الغرب وجيش الكرامه معظم افراده اوصولهم من الغرب الليبي وتعبيه حفتر للحرب لم يتطرق فيها لغرب او شرق قال هي رد اعتبار لكرامه الجيش الذي اصبح يتعرض للذبح علي ايادي عصابات مسلحة مارقه
عبدالحق عبدالجبار | 20/08/2016 على الساعة 21:04
الي اهل مصراتة و طبرق المحترمين منهم
١) سبب بلاء و تاخر أهالي طبرق و مصراتة هم اَهل المدينتين الذين حكموا في العهدين السابقين ... فعليكم حسن الاختيار ... اما الصلابي ......!؟ ٢) كما قلنا في السابق صراع الحكم كان و لازال بين طبرق و مصراته ٣) و بعد ان يستلموا الحكم يعينوا نيه صورة بينهم ٤) و كل من يحكم من المدينتين يرحل هو و اهله و أقاربه الي طرابلس و ينسي مدينته... كما قانا لقد وجد الاخطبوط أرجله التي سوف يقبض بها علي البلاد و اَهلها و ثرواتها
إستفتاء
هل انت متفائل بان ليبيا ستخرج من ازمتها قريبا؟
نعم
لا
نعم ولكن ليس قريبا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل