أهم الأخبار

العراق: البرلمان يصوت بالأغلبية على عدم قناعته بأجوبة وزير الدفاع

ليبيا المستقبل | 2016/08/16 على الساعة 06:27

وكالات: أعلن مكتب رئيس البرلمان العراقي ان النواب وافقوا، الاثنين، على تعيين خمسة وزراء جدد بعد اشهر من التأخير ونكسات عدة تلقاها رئيس الوزراء حيدر العبادي من اجل تشكيل حكومة جديدة. وصادق النواب على اختيار العبادي لوزارات النفط والنقل والتعليم العالي والاسكان واعادة الاعمار والموارد المائية، لكنهم رفضوا من عينه وزيرا للتجارة. وقال العبادي ، خلال جلسة التصويت التي حضرها 241 نائبا من أصل 328 من نواب البرلمان "التعديل الوزاري جزء من عملية الإصلاح الحكومي ". وأضاف " أنا لست ضد استجواب الوزراء لأنه حق دستوري لمحاربة الفساد". وقال "احترم رأي البرلمان فيما يتعلق بقبول أو رفض اسماء للمرشحين للحقائب الوزارية".
وكان رئيس الوزراء قدم قائمة مرشحين ووافق عليها البرلمان، لكن المحكمة الاتحادية ألغت القرار بسبب جدل حصل آنذاك حول قانونية الجلسة وعدد النواب. ولم يعرض رئيس الحكومة اسماء المرشحين لحقائب الداخلية والصناعة من دون معرفة الاسباب. ورفض النائب التركماني ارشد الصالحي وعدد من النواب ، خلال أداء الوزراء الجدد اليمين القانونية ، قبول التشكيلة الوزارية بسبب خلوها من مرشح تركماني لشغل حقيبة وزارية.
وإلى ذلك، صوت البرلمان العراقي على عدم قناعته بأجوبة وزير الدفاع العراقي خلال جلسة استجوابه مطلع الشهر الجاري. وبحسب مصدر برلماني عراقي، فإن عدم القناعة بأجوبة وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي تعني إقالة وزير الدفاع من منصبه. وكان وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي اتهم مطلع الشهر الحالي خلال جلسة استجواب له في البرلمان العراقي رئيس البرلمان وعددا من اعضائه بقضايا فساد. وكان العبادي وعد بتقديم وزراء تكنوقراط في فبراير، لكنه واجه معارضة شديدة من الاحزاب الكبيرة الحاكمة للبلاد التي تتمتع بامتيازات كبيرة جراء هيمنتها على مقدرات البلاد منذ 13 عاما.
واستقال وزراء تحت ضغط الشارع والتظاهرات الكبيرة التي دعا اليها الزعيم الشيعي مقتدى الصدر الذي طالب بتغيير الحكومة المشكلة من قبل أحزاب مهيمنة على السلطة وابدالهم بوزراء مستقلين. وكان للصدر ثلاثة وزراء في الحكومة لكنه طلب منهم الاستقالة لاتاحة المجال أمام رئيس الوزراء لاختيار وزراء تكنوقراط. وكان انصار الصدر الغاضبين اقتحموا خلال تظاهرات كانت تنظم اسبوعيا مبنى مجلس النواب والحكومة. ووافق البرلمان على كل من عبد الرزاق ال عيسى لوزارة التعليم العالي وحسن الجنابي لوزارة الموارد المائية. وكاظم فنجان لوزارة النقل وآن نافع اوسي لوزارة الاعمار والاسكان وجبار لعيبي لوزارة النفط.

كلمات مفاتيح : العراق، حيدر العبادي،
لا تعليقات على هذا الموضوع
إستفتاء
هل توافق علي مقترح “القطراني”: مرحلة انتقالية تحت سلطة الجيش بقيادة حفتر؟
نعم
لا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل