أهم الأخبار

رئيس المكسيك لترامب: لن ندفع ثمن جدارك

ليبيا المستقبل | 2017/01/12 على الساعة 04:31

ليبيا المستقبل (وكالات) أعلن الرئيس المكسيكي إنريكي بينا نييتو، أن بلاده "حتما لن تدفع ثمن الجدار" الذي يعتزم الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب بناءه على الحدود بين البلدين. ورغم تأكيد نييتو على رغبته في "علاقة جيدة" مع الولايات المتحدة، فإن الرئيس المكسيكي قال، الأربعاء: "واضح أن هناك بعض الخلافات مع الحكومة الأميركية المقبلة مثل مسألة الجدار، الذي حتما لن تدفع المكسيك ثمنه". وخلال اجتماع في القصر الجمهوري ضم سفراء بلاده في العالم، شدد الرئيس على أنه لن يرضى بأي قرار "يكون على حساب بلدنا وكرامتنا كمكسيكيين". وأضاف: "ما يمكنني تأكيده لكم هو أننا سنعمل في سبيل علاقة جيدة مع الولايات المتحدة ورئيسها". وقبيل ساعات من تصريحات الرئيس المكسيكي، جدد ترامب التأكيد على أنه سيبني الجدار الحدودي بين الولايات المتحدة والمكسيك، لوقف الهجرة غير الشرعية وسائر عمليات التهريب نحو بلاده. وأكد ترامب أيضا أن حكومة المكسيك ستسدد كلفة هذا المشروع "إما فورا أو لاحقا وهذا هو الأرجح"، أي أن دافع الضرائب الأميركي سيدفع ثمن الجدار والمكسيك ستسدده لاحقا.

الحارث ... | 12/01/2017 على الساعة 10:04
على جدار أفكار " ترامب " التقليدية
فى عالمنا اليوم والذى أصبح أشبه بقرية بفعل تطور نظم الإتصالات والمعلوماتية وطرق التبادل التجارى ...الخ . " دونالد" سيبنى جدار ( سور) بين أمريكا والمكسيك تماهياًوتناغماً مع خطابه الوطنى(الموجه للداخل )إبان حملته والذى إستقطب من خلاله الكثير من متطرفى ومتعصبى أمريكا, وهذا برأى فهم خاطىء لمفهوم المشروع الوطنى , فالمشروع الوطنى وحماية الأوطان عموماً لايكون باقامة الجواجز والأسوار ( فى عالم يفترض أننا نؤثر ونتأثر به )..أ ليس بالإمكان تدعيم أو تعديل بعض القوانين التى تحد أو تمنع التهريب( حماية للمنتج والسوق الأمريكى عموماً) بدل اللجوء لهذه الأساليب التقليدية والبدائية حتى ؟ , أخيراً وعلى هامش تصريحات ترامب النارية والمستفزة وما أكثرها على غرار هذا التصريح , لا أدرى أن كان على ساسة دول العالم(على الاقل الذين طالتهم مثل هكذا تصريحات )الإستمرار فى سياسة ضبط النفس أو إنتهاج سياسة أخرى (سياسة تصعيدية) مضادة لمثل هكذا إستفزازات فى قادم الأيام,ولكن من المؤكد أن أغلبهم حتى الأن ينتهجون أو لنقل يلجئون لسياسة السيطرة على على الإنفعالات (التحكم بالإنفعالات) وهو فن لايجيده إلا كبار الساسة هذا لاشك فيه.
آخر الأخبار
إستفتاء
هل انت موافق ومؤيد لقرار الحاكم العسكري، عبدالرازق الناظوري، بمنع النساء الليبيات دون سن الـ 60 من السفر دون محرم؟
نعم
لا
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل